العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2A

Ad Zone 2A

سليم مهاجر يطالب وزيرة أسترالية بسحب تصريحاتها ويدرس العودة إلى عالم السياسة

Ad Zone 4B

سيدني, استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) – – طالب النائب السابق لرئيس بلدية أوبرن سليم مهاجر بضرورة تراجع وزيرة أسترالية عن تصريحات ضده في أعقاب نشر نتائج تقرير هام.

 

وقال مهاجر إنه يدرس العودة إلى عالم السياسة مجددا رغم الحظر المفروض عليه.

 

وبالرغم من الشهادات الملتهبة أحيانا التي شهدتها نتائج تقرير الخبير القانوني ريتشارد بيسلـي، لكنها لم تتضمن اتهامات ضد موظفي أو مسؤولي مجلس البلدية السابق بشأن قرارات مثيرة للجدل مثل بيع أرض تابعة لبلدية أوبرن إلى شركة مملوكة لمهاجر.

 

وفحص التقرير عددا من قرارات التخطيط المثيرة للجدل التي اتخذها المجلس السابق مثل بيع أرض موقف انتظار سيارات في ليدكومب إلى شركة مملوكة لعائلة مهاجر.

 

وكان الاتفاق المذكور قد تم إلغاؤه في أعقاب حل المجلس السابق مما حرم مهاجر من كسب مفاجئ قيمته 10 مليون دولار تقريبا.

 

لكن في سياق عرضها للتقرير داخل برلمان نيو ساوث ويلز، قالت جابرييل أوبتون وزيرة الشؤون المحلية بالولاية إن الجزء الخاص بالتقرير باتفاق موقف انتظار السيارات خلص إلى أن مهاجر ربما يكون قد انتهك شروط قانون الإفصاح الخاص بالحكومات المحلية.

 

وعلمت فيرفاكس ميديا أن محامين يمثلون مهاجر اتصلوا بمكتب الوزيرة الجمعة ونوهوا إلى انها أساءت عرض محتوى التقرير.

 

وقال مهاجر: “الوزيرة أدلت بتصريحات غير صحيحة، فأنا لم أخالف شروط الإفصاح، كما لم ينص التقرير على أنني فعلت ذلك”.

 

ومضى يقول: “أثق أن الوزيرة ستصحح ما قالته في الجلسة البرلمانية المقبلة”.

 

وعلمت فيرفاكس ميديا أن أوبتون متمسكة بتصريحاتها.

 

وبالرغم من عدم وجود نتائج عكسية ضد أعضاء المجلس السابقين، وبالرغم من أن تقرير بيسلي نوه إلى أن مهاجر تنحى عن حضور الاجتماع الذي ناقش فيه أعضاء المجلس مصير الأرض المذكورة، لكنه “يحتمل أن يكون قد انتهك القانون بتحدثه إلى المجلس قبل أن يغادر”.

ويمنع القانون أعضاء مجالس البلديات من التواجد في الاجتماعات التي يتم فيها مناقشة أمور تجلب لهم فوائد مالية.

 

مهاجر قال إنه لا يعتقد أن مشواره السياسي كتب له النهاية رغم قرار حل مجلس بلدية أوبرن العام الماضي بسبب التحقيقات.

 

وتابع مهاجر: “ما زال الأمر مبكرا للتأكيد لكن قراري حتى الآن يبقى إيجابيا لصالح الترشح”.

 

لكن مهاجر لن يستطيع الترشح العام المقبل في انتخابات مجلس كومبرلاند المدمج حيث حُظر من الترشح 3 سنوات بعد تأييد المحكمة لقرار هيئة الأوراق المالية والاستثمار بمنعه من إدارة المؤسسات في أعقاب اكتشاف أوجه قصور إدارية.

 

وذكرت أوبتون أنها ستحيل نتائج التقرير إلى المفوضية المستقلة لمكافحة الفساد وغيرها من الهيئات الرقابية لدراستها.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.