العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

أستراليا.. بالفيديو: شرطة فيكتوريا تتعهد بتغريم المرأة التي اخترقت حاجز التفتيش لإيمانها بنظريات المؤامرة

سلطات الولاية وصفت المرأة أنها أنانية وطفولية وقالت إن الشرطة ستطرق بابها قريبا من أجل توقيع غرامة عليها لانتهاكها القيود المفروضة لاحتواء تفشي كورونا

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قالت شرطة فيكتوريا إن المرأة التي تعمدت المرور من نقطة تفتيش موجودة بهدف تطبيق قواعد كوفيد-١٩ دون منح المعلومات المطلوبة، قد تصرفت بشكل “طفولي وأناني” وعرضت حياة الآخرين للخطر.

 

وخلال مقطع مصور نشرته المرأة على الفيسبوك، يمكن مشاهدتها داخل السيارة عندما أوقفتها الشرطة على أحد حواجز الطريق الموجودة في مدينة ملبورن للتأكد من التزام الناس بالقيود الموضوعة لاحتواء تفشي كورونا.

 

إعلان Zone 4

وعند سؤال الضباط للمرأة عن سبب تنقلها بالسيارة، كان ردها “أنا لست بحاجة لإخبارك. أنا لا أعرفك. ولا يجب على أن أجيب أسئلتك. هل ارتكبت جريمة؟”

 

ومع تحدي المرأة للضابط، سمح لها بالمغادرة دون الحصول على المعلومات التي طلبها في البداية. وبعد خروجها من نقطة التفتيش يمكن مشاهدة المرأة في الفيديو وهي تضحك وتصرخ قائلة “نعم!” وتستخدم لفظا نابيا للتعبير عن فرحتها قبل أن تقل “أشعر بشعور جيد للغاية”.

 

ومن خلال صفحة الفيسبوك التي نشرت عبرها المرأة الفيديو، يمكن رؤية أنها من المروجين لنظريات المؤامرة بخصوص كوفيد-١٩.”

 

وقالت في أحد المنشورات “هناك نظام مصمم لإفشالك ويسعى لاستغلالك. وقد نجحوا في ذلك بشكل كبير، لدرجة أنك لا ترى هذا. لا أصدق أن هناك وباء. هذا وباء من الخداع. أعرف حقوقك.”

 

ومنذ أن انتشر المقطع المصور وتعهدت الشرطة بملاحقتها وتغريمها، جعلت المرأة إعدادات صفحتها خاصة، حيث لا تظهر المنشورات للناس.

 

وطبقا للقيود المفروضة حاليا في ملبورن، لا يمكن للناس مغادرة المنزل إلا لأربعة أسباب: ممارسة الرياضة ومنح الرعاية أو تلقيها وشراء الأغراض الضرورية والذهاب إلى العمل إذا لم يكن بالإمكان العمل من المنزل.

 

وقال نائب مفوض شرطة فيكتوريا ريك نغينت إن المرأة في الفيديو يجب أن تتوقع تلقي غرامة. وقال “كان هذا تصرفا طفوليا وأنانيا، كان غير ضروري. سنتابع الأمر ونتحدث معها ونوقع عليها غرامة.”

 

وأضاف “هذه مخالفات إجرامية واضحة، ليس من حقوق الإنسان الخاصة بك أن تعرض الآخرين للخطر، ليس حقا إنسانيا تعريض الآخرين للخطر.”

 

وأكدت وزيرة الشرطة في الولاية ليسا نيفيل على نفس الرسالة. وقالت “دعونا نكن واضحين للغاية، هذا الفيديو يظهر شخصا أنانيا للغاية. إنها تشجع الآخرين على فعل هذا من خلال وضعه على فيسبوك.”

 

وأضافت “يجب أن تنتظر أن تطرق الشرطة بابها قريبا.”

 

هذه ليست المرة الأولى التي يتم وضع فيديو كهذا على لفيسبوك، حيث تم وضع فيديو مشابه لمواجهة مع الشرطة في فيكتوريا على صفحة تحمل اسم “James Bartolo” وتروج لنظريات المؤامرة.

 

وبالأمس سجلت فيكتوريا 357 حالة جديدة وخمس حالات وفاة، حيث قالت السلطات أن الأرقام ما زالت عند نفس المستوى بشكل عنيد، ودعت الناس للالتزام بالقواعد وارتداء الكمامات.

 

يخضع سكان ملبورن الكبرى لأوامر البقاء في المنزل ولا يحق لهم الخروج من المنزل إلا لضرورات العمل أو الدراسة أو ممارسة الرياضة والقيام بمسؤوليات الرعاية. ويُنصح الأشخاص بارتداء كمامات الوجه في الأماكن العامة.

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.