العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

أستراليا: رسائل سرية تفضح تجسس “أزيو” على المركز الإسلامي بملبورن

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) – أدرجت بعض مواقع التواصل الاجتماعي محادثات سرية بين ضابط في منظمة الاستخبارات الأمنية الأسترالية “أزيو” وبين شخص من ملبورن كان يساعد المنظمة على التجسس على المركز الإسلامي بملبورن الذي اقتحمته السلطات هذا الأسبوع.

وتسبب هذه التسريبات إحراجا شديدا لمنظمة ازيو، وقد تغضب المجتمع المسلم في أستراليا الذي يعتقد أنه مستهدف بشكل غير عادل، بسبب الديانة الإسلامية.

إعلان Zone 4

ويعتقد أن تسريب هذه المحادثات منذ أسبوعين كان السبب الذي حدا بمداهمة المركز الإسلامي يوم الأربعاء.

وتحتوي المحادثات على معلومات قدمها رجل من ملبورن فضلت الهيرالد إطلاق الحرف “اكس” عليه حرصا على سلامته الأمنية إلى ضابط أزيو ” جاي” عبر السمارتفون.

وتم اكتشاف تلك المحادثات  بعدما تعرض العميل “اكس” لسطو مسلح سرق على لإثره هاتفه المحمول، قبل أن تقوم جماعة تابعة ل” مركز الفرقان” بنشر الرسائل على الموقع الاكتروني للمركز وعلى الفيس بوك والتويتر.

ورغم عدم وضوح التفاصيل منذ سرقة الهاتف المحمول قال أحد المعلقين على الفيسبوك: ” أحد الإخوة انتزع الهاتف الجوال بعدما اعترف ” اكس “أنه يعمل لصالح ازيو”.

وأثارت تلك الرسائل غضب الشيخ هارون قائد  مركز الفرقان بسب ضلوع أزيو في التجسس على المسلمين.

وكانت الشرطة قد ألقت القبض على رجل في  الثالثة والعشرين بعد هجومها على المركز الإسلامي، ومثل أمام محكمة ملبورن بأربعة  اتهامات   تتعلق بجمع وثائق تسهل الممارسات الإرهابية.

ونشر مركز الفرقان حوالي 60 صورة من المحادثات التي تمت بين ضابط أزيو والجاسوس “اكس” في الفترة بين مايو وأغسطس من العام الجاري.

ورفضت فيفيان توم   المفتشة العامة للاستخبارات والأمن المشرفة على أزيو التعليق على الأمر، كما رفضت منظمة أزيو التعليق.

جزء من المحادثات المسربة بين عميل منظمة أسيو وبين ضابط المنظمة، والتي تم تسريبها بعد الاعتداء على العميل والسطو على هاتفه المحمول.

 

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.