العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2A

Ad Zone 2A

أستراليا: الجرافات تبدأ العمل في موقع مطار بادجيري كريك

موريسون: هذا اكبر تغيير في قواعد اللعبة في سيدني منذ بناء هاربور بريدج

Ad Zone 4B

سيدني، استراليا(ترجمة ميدل ايست هيرالد)– بدأت مهمة ضخمة تتمثل في نقل ملايين الأمتار المكعبة من التربة إلى المطار الرئيسي الثاني في سيدني في مشروع وصفه رئيس الوزراء سكوت موريسون بـ «أكبر تغيير في اللعبة» للمدينة منذ بناء جسر هاربور.

 

فقد بدأت الجرافات في نقل حوالي 1.8 مليون متر مكعب من التربة في أعمال الحفر الأولية لتهيئة الأرض لبناء مدرج ومبنى المطار.

 

وسيعقب ذلك أعمال الحفر الرئيسية في العام المقبل عندما يتم نقل 22 مليون متر مكعب لمطار بادجيري كريك الذي تبلغ كلفته 5 مليارات دولار والواقع على بعد حوالي 50 كيلومترا من سوق سيدني التجاري.

 

وفي احتفال رسمي يوم الاثنين قال السيد سكوت موريسون إن الأعمال الترابية كانت «إنجازا هندسيا بحد ذاته» محدثا نموا وظيفيا في المطار ومستلزماته.

 

واعلن رئيس الوزراء ان «هذا أكبر تغيير في قواعد اللعبة، كما أعتقد، بالنسبة لمدينة سيدني منذ أن قمنا ببناء هاربور بريدج – هذا هو حجم المشروع الكبير.. هذا الواقع نرى النور في النهاية».

 

ومن المتوقع ان يخلق المطار الجديد حوالي 11 ألف فرصة عمل خلال مرحلة البناء وحوالي 28 ألف وظيفة خلال خمس سنوات من افتتاحه في عام 2026 حيث سيصبح بحجم مطار أديلايد، الذي يخدم ما يصل إلى 10 ملايين مسافر سنويًا.

 

وقال وزير المدن والبنية التحتية الحضرية ألان تودج إنه سيكون مطارًا كامل الخدمات من اليوم الذي يفتح فيه ويخدم شركات الطيران منخفضة التكلفة وشركات الطيران الفاخرة.

 

واضاف يقول: «سيوفر هذا المطار المزيد من الخيارات والمزيد من الراحة والتنافس والضغط التنازلي على أسعار الخطوط الجوية».

 

واوضح قائلا «عندما يتم افتتاحه لن يكون مجرد مطار ولكن سيكون لديه اتصال بالسكك الحديدية وبالطريق السريع».

 

ففي حين أن أعمال الحفر قد بدأت في الأراضي المملوكة من الكومنولث، إلا أن مسارات الطيران.. وهي واحدة من أكثر الجوانب إثارة للجدل.. لمطار غرب سيدني لم يتم الانتهاء منها بعد.

 

وتم تخصيص حوالي 75 مليون دولار من الموازنة الفيدرالية للمطار للحد من تأثير ضجيج الطائرات وتعويض السكان القريبين المتضررين بشدة.

 

وعلى عكس مطار سيدني، سيعمل المطار الجديد في بادجيري كريك دون فرض حظر على الرحلات الجوية عندما يفتتح في غضون ثماني سنوات.

 

يأتي بدء الأعمال الترابية في بادجيري كريك حيث دعت مجموعة من مجموعات الأعمال بما في ذلك مجلس الأعمال في أستراليا إلى تخفيف القيود على حركات الطائرات في مطار سيدني.

 

تتضمن الدعوات التي قدمت في الطلبات المقدمة إلى مراجعة مفوضية الإنتاجية في المطارات تخفيف حركات الطائرات كحد أقصى الى 80 حركة في الساعة.

 

كما حثت مفوضية المنافسة والمستهلك الأسترالية على مراجعة القيود المفروضة على تشغيل الطائرات في مطار سيدني «للتأكد من بقائها مناسبة».

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.