العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

أستراليا: «الرأسمالية بحاجة الى تغذية للحفاظ على حيوية الاقتصاد».. مويسون يحث البنوك على الا تكون «خجولة» في الإقراض

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

سيدني، استراليا(ترجمة ميدل ايست هيرالد)– حث رئيس الوزراء البنوك الأسترالية على ألا تكون خجولة بشأن إقراض الأموال، قائلاً إن الرأسمالية تحتاج إلى تغذية للحفاظ على حيوية الاقتصاد.

فقد حث السيد موريسون البنوك الكبرى على ألا تكون «خجولة» بشأن إقراض الأموال حيث تواصل أستراليا التعامل مع تداعيات المفوضية الملكية للخدمات المالية.

إعلان Zone 4

واعترف رئيس الوزراء بمسائل السلوك التي تجب معالجتها، لكنه حث البنوك على الحفاظ على للاقتصاد من خلال الاستمرار في تقديم الائتمان.

وقال لرجال الأعمال في نيويورك «لا يمكن أن نخاف من ظلالنا الخاصة».

واضاف يقول «يجب تغذية الرأسمالية التي تحتاج إلى دعم قطاع مصرفي ينبض بالحياة ويمكنها أن تعتمد عليه».

وقال السيد موريسون إنه لم يكن هناك أي مشكلة في «صرامة وسلامة» البنوك الأسترالية.

وتابع يقول: «لدينا أفضل نظام مصرفي في العالم.. الأكثر مرونة والأقوى. ولكن كانت هناك تساؤلات حول بعض التصرفات، ومن الواضح أن هذا السلوك كان بحاجة إلى معالجة».

وأصر رئيس الوزراء على أن الحكومة الفيدرالية قدمت مجموعة من الإصلاحات رداً على تحقيق هاين (رئيس المفوضية الملكية).

وقال موريسون «على الرغم من أنه من المهم معالجة تلك القضايا المتعلقة بالسلوك داخل البنوك، إلا أننا يجب أن نكون حذرين للغاية لأننا لا نقود بنوكنا كالخراف».

بدوره قال وزير الخزانة للظل جيم تشالمرز لـ AAP إن تصريحات رئيس الوزراء لا ترقى إلى مستوى الخطة الاقتصادية.

واعلن الدكتور تشالمرز: «إن القول إن على البنوك إقراض المزيد ليس بالضبط خطة لإعادة الاقتصاد مرة أخرى أو تغيير أسوأ نمو خلال عقد من الزمن على أيدي الليبراليين».

وقال «من الواضح أننا نريد أن يتدفق التمويل واستعادة الثقة، لكن ذلك لن يأتي كون سكوت موريسون رافضًا للغاية القضايا الخطيرة التي أبرزتها المفوضية الملكية التي قاومها لمدة عامين».

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.