العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2A

Ad Zone 2A

سفير أستراليا في حفل تكريمي له في بلاده: على اللبنانيين أن يتوحدوا ويجلسوا الى طاولة الحوار

Ad Zone 4B

أولم رئيس تحرير مجلة “الميدل ايست تايمز الدولية” ورئيس المجلس الاسترالي الزميل كميل شلالا في برلمان ولاية نيو ساوث ويلز لسفير استراليا في لبنان لكس بارتلم، بمناسبة زيارته استراليا.

شارك في الغداء النائب الفيدرالي فيليب رادوك، النائب الفيدرالي لوري فرغسون، نائب رئيس مجلس النواب في نيوساوث ويلز توماس جورج، السيناتور شوكت مسلماني، النائب بربارة باري، رئيس دير مار شربل الاب انطوان طربيه، رئيسة معهد سيدة لبنان الأخت مارلين شديد ، رئيس غرفة التجارة اللبنانية الاسترالية جو نعيم خطار، المدير العام للبنك العربي استراليا جو رزق والسيد غسان العويط ممثلا رئيس الرابطة المارونية في استراليا توفيق كيروز، مندوب مكتب “الوكالة الوطنية للاعلام” الزميل سايد مخايل وعدد من رجال الاعمال وشخصيات من الجالية وإعلاميون.

شلالا

بدأ الحفل بكلمة لصاحب الدعوة كميل شلالا رحب فيها بالسفير بارتلم، مشيدا ب”خدماته وإنجازاته العديدة في كل المناطق اللبنانية وفي مختلف المجالات”. كما نوه ب”قدرة وحكمة السفير بارتلم، وخبرته الطويلة في العمل الديبلوماسي”.

وتحدث شلالا عن “الوضع المأساوي الذي تشهده سوريا”، مشيرا الى “الوضع المقلق من جراء تدفق اللاجئين الى لبنان والاردن وتركيا”.

بارتلم

من جهته القى السفير بارتلم كلمة أشاد فيها ب”لبنان وجماله وبكرم اللبنانيين وحبهم للحياة وتطلعهم إلى الإبداع والتجارة على الرغم من الحرب الأهلية التي شهدها”.

وشدد على “ديناميكية الجالية اللبنانية في أستراليا التي تعمل على تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين بدءا من تسخير القوة الإقتصادية والمعرفة لدى الجالية اللبنانية- الأسترالية بذاتها”، مشيرا إلى “ربحية وجدوى التعامل مع لبنان بدليل الروابط التاريخية والعائلية والثقافية للجالية اللبنانية”.

وتعجب السفير بارتلم ب “حجم العمليات التجارية بين لبنان واستراليا التي بلغت 54 مليون دولار فقط منها 42 مليون دولار للصادرات الأسترالية إلى لبنان و 12 مليون دولار للواردات من لبنان إلى أستراليا، ما يضع لبنان في المرتبة ال 89 على قائمة الشراكة الثنائية مع أستراليا”.

واعتبر “هذه الأرقام دليلا دقيقا وعادلا على حجم العلاقة الثنائية بين البلدين التي تعتبر حالة شاذة بالنسبة إلى حجم العلاقات اللبنانية الأسترالية نظرا إلى معرفته الشخصية بعمق هذه العلاقات داعيا إلى التغلب عليها”.

وأشار إلى “الدور الرئيسي الذي ستلعبه غرفة التجارة الأسترالية اللبنانية في سيدني وفي ملبورن في هذا الصدد، والجهود المستمرة والتوجيه الذي تقدمه الغرفتين إلى رجال الأعمال اللبنانيين وغير اللبنانيين من القطاع الخاص، فضلا عن الجهود السياسية الحثيثة لتوطيد هذه العلاقة التجارية من حيث تطوير الأعمال التجارية وزيادة الفرص وبنائها بدليل زيارة رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال سليمان أستراليا وزيارة رئيس حكومة نيوساوث ويلز باري أوفاريل لبنان في ايارالماضي وزيارة رئيس مجلس النواب بيتر سليبرو وزير النقل والبنى التحتية أنطوني ألبانيز في تموز”.

ودعا السفير بارتلم الحضور إلى “الإستثمار بين أستراليا ولبنان”، وعرض فئات الصادرات إلى لبنان من اللحوم والماشية إلى قطاع النفط والغاز فضلا عن قطاع التعليم “الذي يتمتع بالأفضلية نظرا لنظام التعليم العالي المستوى”، ولفت إلى “تعزيز فرص تبادل الطلاب بين جامعة سيدني وموناش في ملبورن ولبنان والإعلان عن أول منحة دراسية كاملة التمويل في دكتوراه الهندسة للمواطنين اللبنانيين”.

وأشاد ب “بعض الأعمال التجارية اللبنانية الذكية في أستراليا منها بنك بيروت الذي استحوذ على بنك لايكي في أستراليا واصبح حاليا بنك بيروت هيلينيك الذي يعد الاستثمار اللبناني الأكبر في أستراليا بقيمة 420 مليون دولار”.

وختم داعيا اللبنانيين إلى “التوحد في وجه الخلافات السياسية التي يتخبطون بها وإلى العمل على إلغاء الطائفية السياسية عملا باتفاق الطائف والجلوس الى طاولة الحوار الوطني من أجل تقديم الفرصة للبنان التي لم يحظ يوما بها لإظهار إمكانياته”.

 

الزميل كميل شلالا يلقي كلمته

 

المحامي ريتشارد متري ونجله المحامي ريك متري ، السفير بارتلم، الصحافية ناتالي اوبراين وتوفيق لابا سركيس

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.