العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2B

زيارة سليمان لأستراليا بدأت بعد انتهائها.. عتب وانتقاد وتشكيك في انتخاب المغتربين

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

كأن زيارة رئيس الجمهورية ميشال سليمان لاوستراليا بدأت بعد انتهائها. خمسة ايام فقط وزّعها على ثلاث ولايات. كانبيرا كانت البداية الهادئة والسلسة، وملبورن كانت النهاية السعيدة. وما بينهما سيدني التي استقبلته بعاصفة مناخية وودّعته بعاصفة اغترابية ما زالت رياحها تهبّ في كل الاتجاهات.

اينما وجدت، تسمع التعليقات والاحتجاجات نفسها: في سيدني أكثر من ٣٠٠ ألف لبناني ومتحدّر وفيها جالية حديثة ما زالت محافظة على ترابطها العضوي مع لبنان، حتى بكل انقساماته وبمحاوره السياسية. وهي تعتبر انها “ام الصبي” في الزيارة الرئاسية، ومع ذلك كانت مهمّشة ولم تعط حقّها فيها.

إعلان Zone 4

اللبنانيون في سيدني كانوا غاضبين على لبنان وقنصليته حتى قبل مجيء الرئيس، وزاد غضبهم بعد مغادرته. بعضهم يقول إنهم لم يتبلّغوا دعوة للقاء رئيس الجمهورية، وبعضهم يقول إن الدعوة وجهت عبر الصحف التي لا يقرأها الجميع. وبعض آخر يؤكد انه طلب ممن يريد الحضور تأكيد ذلك في اتصال بالقنصلية على ارقام لم يكن احد يجيب عنها.

يحمّل اللبنانيون على اختلاف توجهاتهم المسؤولية للقنصلية اللبنانية التي اخفقت في تنظيم هذا اللقاء كما اللقاءات الأخرى في سيدني.

ويستغرب بعض اللبنانيين مقاطعة “الجمعية الاسلامية” اللقاء مع رئيس الجمهورية في هومبوش ، وموقف رئيسها سمير دندن الذي دعا وشجٌع على هذه المقاطعة بذريعة ان رئيس الجمهورية لم يلب دعوة الجمعية الى زيارة خاصة على غرار زيارته لمدرسة ودير مار شربل، علماً أن دندن سيكون برفقة رئيس وزراء نيو ساوث ويلز باري اوفاريل في زيارته للبنان وفي جولته على المسؤولين وفي مقدمهم رئيس الجمهورية.

ويقول مواكبون للبرنامج الرئاسي في اوستراليا ان الرئيس سليمان ابلغ الجميع ان زيارته لمار شربل هي للصلاة لدى شفيعه. ولم يكن مخططاً لها ان تكون لقاءً شعبياً، كالذي حصل وفاجأ الجميع بجمعه عفوياً حشداً كبيراً من اللبنانيين، وبعضهم اغتنمها فرصة لتعويض غياب قسري عن لقاء الجالية، بسبب العاصفة المناخية، وبسبب القيود التي فرضتها القنصلية اللبنانية والأمن الأوسترالي الذي واكب الزيارة الرئاسية.

وفي تعبير عن خيبة امل، كتب رئيس بلدية بيروود جون فخر رسالة عتب الى رئيس الجمهورية باسم رؤساء بلديات كانت وجهت اليهم دعوة رسمية للقائه في نهاية احتفال استقبال الجالية، ومنعوا من ذلك، وقد حمّلوا المسؤولية لمنظمي البرنامج.

وعلى رغم كل الشوائب التي ظهرت خلال الزيارة وبعدها، هلّل اللبنانيون لا سيما في سيدني لإقرار الحكومة اللبنانية الآلية التي وضعتها وزارة الخارجية في شأن اقتراع المغتربين. ولكنهم ما زالوا يشكّكون في إجراء الانتخابات وفي وضع قانونها، وفي إشراك المغتربين. فتسجيل الزيجات والاولاد وتخليص المعاملات مشقّة لا سيما في سيدني، حيث الضغط الأكبر على قنصلية ليس فيها سوى ١٢ موظفاً، وقنصل هو في طريق العودة الى بيروت بعدما تسلٌم قرار نقله الى الادارة المركزية.

ويروي ابناء الجالية كيف كانوا يتوجهون الى السفارة في كامبيرا او الى القنصلية في ملبورن من اجل تخليص معاملة بسبب العوائق التي كانت تواجههم في سيدني.

السفير جان دانيال يبدي لـ”النهار” ارتياحه الى نتائج الزيارة الرئاسية ، ويرى أن خطاب رئيس الجمهورية أعاد تقريب المغترب في اوستراليا من الحياة الوطنية، ويتوقّع ان يزداد الإقبال على التسجيل من اجل المشاركة في الانتخابات المقبلة.

والقنصل في كامبيرا ماهر الخير يقول بدوره أن كل من يقصد السفارة، من كامبيرا او من الولايات الاخرى، لن يعود الا ومعاملته في يده وخلال عشر دقائق.

واللافت أنه قبل الزيارة الرئاسية وبعدها تتواصل رحلات “الحج السياسي الانتخابي” الى المغترب الاوسترالي الأكثر تفاعلاً مع يوميات السياسة اللبنانية. بعد زيارات النائب احمد فتفت والنائب اسطفان الدويهي ونجل النائب سليمان فرنجية طوني، وزير الطاقة جبران باسيل في طريقه الى اوستراليا حيث يعدّ له مناصرو “التيٰار الوطني الحر” برنامجاً واستقبالاً، ويليه في الفترة نفسها النائب سامي الجميل الذي تعدّ له الكتائب ومعها قوى ١٤ آذار برنامجاً اغترابياً حافلاً.

ومن واكب الحفل الذي نظمه حزب “القوات اللبنانية” ككل سنة في ذكرى اعتقال رئيس الحزب سمير جعجع امس السبت، والحشد الذي ضاقت به قاعة ويستيللا – ليدكمب في سيدني يدرك كم هو كبير تعلّق مغتربي اوستراليا بقضاياهم اللبنانية.

 

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.