العنكبوت الالكتروني
العنكبوت الالكتروني - أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2B

Ad Zone 2B

السفارة الأميركية في بيروت: شينكر لم يمتدح عون

لا نية لمساعد وزير الخارجية الأميركي في تلميع صورة عون وإظهاره في مظهر من يعمل على مكافحة الفساد.

Ad Zone 4B

اضطرت السفارة الأميركية في لبنان إلى إصدار تنويه لشرح ما صدر من كلام على لسان مساعد وزير الخارجية الأميركي ديفيد شينكر خلال لقائه بالرئيس اللبناني ميشال عون، حيث قالت إن شينكر حثّ الرئيس عون على استعمال سيف الشفافية “بشكل مجازي”، ولم يكن يقصد أي مجاملة.

ولفت المتحدث باسم السفارة الأميركية في بيروت كايسي بونفيلد، في بيان، إلى أن شينكر أشار إلى السيف المعلّق في مكتب الرئيس عون والذي كُتب عليه: الشفافية هي السيف الذي يقضي على الفساد. وفي تعليقه على العبارة، حث “شينكر الرئيس عون على استعمال سيف الشفافية (استعمالا مجازياّ) لتغيير نهج الحكم”.

وكان بيان قصر بعبدا أشار إلى أن شينكر “نوّه بالدور الإيجابي الذي يلعبه الرئيس عون في قيادة مسيرة مكافحة الفساد وتغيير النهج الذي كان سائدا في السابق، معتبرا أن الإصلاحات في لبنان أساسية لاسيما وأن لا فارق بين السياسة والاقتصاد”.

ورأت أوساط سياسية لبنانية في كلام المتحدث باسم السفارة الأميركية نفيا واضحا للبيان الصادر عن القصر الجمهوري ونفيا لوجود أي نية لدى شينكر في تلميع صورة ميشال عون وإظهاره في مظهر من يعمل على مكافحة الفساد.

ووصل شينكر إلى بيروت الأربعاء الماضي للمشاركة في افتتاح المفاوضات اللبنانية – الإسرائيلية بشأن ترسيم الحدود البحرية. وكان متوقّعا أن يغادر المسؤول الأميركي بيروت إلى الرباط مباشرة بعد جلسة المفاوضات الافتتاحية بين لبنان وإسرائيل، لكنّه ارتأى البقاء في لبنان أيّاما أخرى لإجراء محادثات مع سياسيين وناشطين في الحقل السياسي استمع إلى آرائهم ووجهات نظرهم.

وكانت لشينكر عدة لقاءات مع مسؤولين لبنانيين من بينهم رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النوّاب نبيه برّي. كذلك التقى سياسيين لبنانيين من بينهم سعد الحريري ووليد جنبلاط وسمير جعجع وسليمان فرنجيّة والبطريرك الماروني بشارة الراعي.

وذكرت مصادر سياسية لبنانية أن شينكر شدّد أمام المسؤولين اللبنانيين على أن من مصلحة بلدهم متابعة مفاوضات ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل.

وأشارت في هذا المجال إلى أن لبنان يمتلك مصلحة في ذلك، نظرا إلى أن اتفاقا مع إسرائيل على ترسيم الحدود يمكن أن يساعده مستقبلا في الحصول على دخل مالي من آبار الغاز الموجودة في البحر بين البلدين، ومعالجة أزمته الاقتصادية.

وكشفت هذه المصادر أن شينكر طمأن المسؤولين اللبنانيين الذين التقاهم بأن لبنان لا يزال مهمّا بالنسبة إلى الولايات المتحدة وأنّها ستعمل على إنجاح المفاوضات بينه وبين إسرائيل.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.