العنكبوت الالكتروني
العنكبوت الالكتروني - أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2A

Ad Zone 2A

أستراليا: شبكة احتيال في غرب سيدني حصلت على نصف مليون دولار من المساعدات الحكومية

العملية جاءت في إطار تحقيقات القوة الضاربة Mercury والتي تركز على عمليات الاحتيال في دور رعاية الأطفال

Ad Zone 4B

وجهت الشرطة في نيو ساوث ويلز تهما لثلاثة عشر شخصا على خلفيه ضلوعهم في إدارة عملية احتيال واسعة النطاق تتعلق بدور الرعاية النهارية في جنوب غرب سيدني.

وقالت الشرطة إنها فككت مجموعة عصابة منظمة تديرها امرأة تبلغ من العمر 46 عاما ورجل يبلغ من العمر 29 عاما.

وتلقت الشرطة معلومات إن هذين الشخصين يديرون عملية احتيال معقدة حصلت على 500,000 دولار من دفعات المساعدة الحكومية في الفترة بين مارس آذار وأكتوبر تشرين الأول في العام الجاري.

وستدفع الشرطة أمام المحكمة أن هذه المجموعة كانت تحصل على الأموال الحكومية من خلال الخداع بما في ذلك حصولها على 138,000 دولار من حزمة الدعم الحكومية لدعم قطاع رعاية الأطفال في ظل تفشي وباء كوفيد-19.

وبالإضافة إلى ذلك فإن تلك العصابة استمرت في استغلال برنامج الحكومة لدعم حضانات رعاية الأطفال النهارية دون وجه حق.

بدأت المداهمات صباح الأمس، حيث نفذت شرطة الولاية 34 أمر تفتيش في 18 ملكية عقارية في سيدني في مناطق شملت: 

Blair Athol, Bossley Park, Canley Heights, Edensor Park, Elizabeth Hills, Fairfield, Green Valley, Greenfield Park, Guildford, Lane Cove, Merrylands and Smithfield.

وصادر المحققون وثائق وأجهزة كمبيوتر وعدد من الأجهزة الإلكترونية من أجل الفحص الجنائي واستخراج الأدلة.

وأُلقي القبض على المرأة التي تبلغ من العمر 46 عاما في Guildford وتم اصطحابها إلى قسم شرطة Granville حيث تم توجيه تهمتين بالتآمر للاحتيال وتهمة واحدة بتقديم أوراق تحتوي على إفادات غير صحيحة.

بينما ألقي القبض على الرجل الذي يبلغ من العمر 29 عاما في Blair Athol وتم اصطحابه إلى قسم شرطة Campbelltown حيث وُجهت له تهمتين بالتآمر للاحتيال.

وستدفع الشرطة أمام المحكمة أن هذين الشخصين كانا المديران الصامتان للشركة التي ادعت تقديم خدمات رعاية أطفال نهارية بالمخالفة للواقع من أجل التقدم للحصول على دعم حكومي وصل إلى نصف مليون دولار.

وقالت الشرطة أيضا أن المرأة تزوجت رجلا آخر في مارس آذار من العام الجاري من أجل أن تمنحه تأشيرة الشريك ليتمكن من البقاء في أستراليا.

وتم الإفراج عن الشخصين بكفالة على أن يعودا إلى الظهور أمام المحكمة في السادس عشر من نوفمبر تشرين الثاني القادم.

كما تم القبض على 11 شخصا آخرين وتوجيه تهم لهم من بينهم سبع نساء أعمارهم بين 28 عاما و45 عاما وأربعة رجال أعمارهم بين 26 عاما و37 عاما.

ووجهت لهم جميعا تهم الكذب بهدف التسبب في خسائر وتم الإفراج عنهم بكفالة ليظهروا أمام المحكمة الشهر القادم.

وكانت السلطات قد أسست قوة ضاربة في يوليو تموز عام 2018 مكونة من وحدة الجرائم المالية ووحدة الجريمة المنظمة بالتعاون مع وزارة التعليم الأسترالية والمفوضية الأسترالية للاستخبارات الجنائية تحت مسمى Strike Force Mercury، لتكون مخصصة فقط لملاحقة عمليات الاحتيال التي تستهدف دور الرعاية العائلية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.