العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

حمد بن جاسم…والدور القطري

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أنهى رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني في حديثه الى الزميلة “الراي” مرحلة مليئة بالشائعات حول دور بلاده في الكويت وبعض دول الخليج, ووضع النقاط على الحروف في ما يتعلق بقضايا مقلقة لاكت فيها الألسن الكثير من الاقاويل, وبخاصة حول التدخل القطري بالشؤون الداخلية الكويتية والتحريض على الدولة, ورغم مخالفة ذلك للواقع الا ان الشائعات كانت تتوالد بشكل سريع وتنتشر كالنار في الهشيم, ولم يسأل أي من مفبركيها: ما هو هدف قطر من ذلك التدخل, اذا كان موجودا أصلا, إذ لا بد سيطالها بشكل او بآخر? بمعنى هل تذهب دولة عضو في مجلس التعاون لدول الخليج العربية الى هذا الحد من المغامرة, وهي تعرف ان مصيرها مرتبط عضويا بمصير باقي دول المجلس?

لا شك ان قطر ركن أساسي في منظومة دول” التعاون”, ودورها مهم لانعاش الاقتصاد فيها, ولمساعدة شقيقاتها الخليجيات المحتاجات معنويا وماليا, وهي لم تتخل سابقا ولن تتخلى عن هذا الدور, ولن تغرد خارج السرب الخليجي, وهو أمر تدركه القيادة القطرية جيدا وتعمل بوحيه.

إعلان Zone 4

أحيانا يصل الحديث عن دور قطر, أكان في دول الخليج او العالم العربي أو حتى في العالم, الى حد تصويرها دولة عظمى تتدخل بشؤون الكثير من الدول, وتدعم حركات التحرر في هذه المنطقة او تلك, وهو أمر لا علاقة له بالواقع, رغم ان لهذه الدولة الخليجية دورها الذي لا يمكن ان ينكره أحد او ينتقده, أكان في مساهمتها بانجاح الثورة في ليبيا وتخليص شعبها من براثن نظام القذافي وتسلطه الديكتاتوري طوال أربعة عقود على الليبيين, وربما هي بذلك خلصت أيضا العالم العربي والعالم من المتاعب التي كان يسببها القذافي, أو موقفها حاليا من سورية, خدمة للشعب السوري الذي يخضع لعملية إبادة ممنهجة, وهذه مواقف لا ينتقدها الا المتضرر منها, وحتى في هذا نقول ذلك أمر مشروع وطبيعي.

نعم, لا يمكن لوم قطر التي لديها إمكانيات معنوية ومالية كبيرة ببعض المناطق الساخنة في العالم, كمصر, ولهذا مبرراته التي أوضحها بشكل كامل الشيخ حمد بن جاسم, لكن الدوحة تلام اذا كانت فعلا تتدخل في شؤون الكويت والمنامة أو أبوظبي, وفي هذا لا يحتاج كلام رئيس الوزراء القطري لتوضيح لأنه قاله بكل صراحة ووضوح لا يغالطه إلا كل متقصد لضرب إسفين في العلاقات الخليجية- الخليجية, واستنادا الى ذلك لم يعد هناك أي مجال للتأويل أو التفسير المخالف للحقيقة, وكل ما سيقال لاحقاً عن تدخلات قطرية سيكون نتاج نوايا خبيثة وتنفيذا لأجندة معروفة الاهداف لا تخفى على أي خليجي.

طوال الاشهر الماضية التزمت الدوحة الصمت إزاء كل الشائعات والهمس والغمز واللمز الذي طالها حول دورها في تحريض بعض التيارات السياسية خليجيا, وهذا ما أفسح في المجال للمزيد من الخيال الخصب في تلفيق القصص, الى ان حانت اللحظة المناسبة و تحدث رئيس الوزراء القطري بوضوح وشفافية, راداً على كل الاسئلة في هذا الملف, ليضع بذلك الحقيقة كاملة أمام المواطن الخليجي والعربي قاطعا دابر التلفيق المؤذي.

ما قاله الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني وهو رمز مهم لحكم قطر يكفي لتوضيح الموقف الرسمي, لكن اذا كان هناك بعض القطريين يتدخلون في الشؤون الكويتية او الاماراتية او البحرينية, فان هذا الأمر ينطبق أيضا على مواطنين كويتيين وإماراتيين وبحرينيين يتدخلون أيضا في شؤون دول الخليج, وهؤلاء يجب ان ينالوا عقابهم القانوني على هذه الجريمة, لكن لا تؤخذ دولهم بهذه الجريمة, لأن ما بين دول الخليج لا تفسده شائعة من هنا أو دسيسة من هناك أو أخطاء بعض الافراد.

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.