العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

التراجع عن الإفادات يزيد القناعة بالمسؤولية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أوردت الصحافة المحلية اللبنانية امس ان مواطناً لبنانياً في منطقة حاصبيا أُوقفته القوى الامنية بتهمة تهريب مادة المازوت.
ناقل مادة المازوت يتم توقيفه فماذا عن ناقل مادة المتفجرات، وهي عبارة عن أربعة وعشرين عبوة ناسفة؟
يحاول المدافِعون التركيز في دفاعهم على أن ناقل الكفر ليس بكافر وناقل المتفجرات ليس بمفجر وناقل مواد الارهاب ليس بإرهابي، لكن فاتهم ان الارهاب حلقة متكاملة تبدأ بالقرار ثم المخطط لتصل إلى المنفذ.

الوزير والنائب السابق الموقوف، لا يملك شركة نقليات، إذاً ما هو مبرر نقله أربعة وعشرين عبوة ناسفة؟ ولو لم ينقلها هل كانت وصلت إلى مَن بات يُعرَف ب الشاهد الملك؟ ثم إذا كان اعترافه الثاني أن تُنقَل إلى الشمال فلماذا عرَّج بها الى الاشرفية؟ ولماذا المخاطرة بوضعها في مرآب احد ابنيتها مع ما يعني ذلك من أخطار على المنطقة وعلى أبنائها؟

مصادر مواكِبة لملف التحقيق أعادت الامور إلى نصابها بالقول:
إن نقل المتفجرات يقع تحت طائلة قانون الارهاب وقانون العقوبات. أما الادعاء بان العبوات هي لنقلها وزرعها على الحدود الشمالية، فردَّت عليه بالقول: إن هذه العبوات هي من النوع الذي يوجه ضد الأفراد والمجموعات للاغتيال وليست ألغاماً أو مضادات للآليات، ولها جهاز تحكم من بعد وفيها مغناطيس لاقط لزرعها في أسفل السيارات.
وتتابع المصادر، تعليقاً على هذا الكلام : لذا لا ينفع تحوير الحقائق لأن هذا التحريف سيؤدي الى التورط اكثر فأكثر.
ويقول منطق التطورات في هذا المجال: لا يفيد التراجع عن الافادة في شيء، لأنه هناك وجود لثلاثة أشرطة فيديو مسجلة على مدة ساعة ونصف الساعة أثناء الاستجواب، فضلاً عن صور تسليم العبوات من سيارة الوزير والنائب السابق الموقوف الى سيارة الشخص الذي كلفه بتنفيذ الخطة، وسلمه مبلغ المئة والسبعين ألف دولار، والتراجع في هذا المجال من شأنه ان يقود الى تثبيت التهمة لا ان يخفف منها.

مفاجآت كثيرة ستتوالى تباعاً في هذا الملف، وهو ما زال في بدايته، واليوم تُعقَد جلسة الاستجواب الثانية في المحكمة العسكرية، فما هي الحجج التي ستخترع، بعدما انهارت الدفاعات الاولى ؟ الامر في غاية الصعوبة لأن المقارنة غير متكافئة بين الأدلة والإثباتات التي يملكها التحقيق الاولي لدى فرع المعلومات، وبين السيناريوهات التي تحاول القلة من الثامن من آذار تركيبها.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.