العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

بين المفاجأة والمفاجعة!

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ليس من باب التهويل والتخويف، إنما رغبة في توعية النائمين على حرير الوعود، وتنبيه الموغلين في تأزيم الوضع اللبناني وتوسيع رقعة الفراغ.

 

ماذا يُطبخ في الكواليس المُلتهبة والمُحيطة بلبنان، واستناداً إلى امتداد الفلتان الأمني والعمليّات الانتحاريّة إلى العمق اللبناني، وعلى نطاق يتوسّع حادثاً بعد حادث؟

كما لو أن الغابة اللبنانيّة السائبة من الجهات الأربع، قد أُبيحت لكل أنواع التنظيمات الإرهابيّة وأهدافها الدمويّة التي ترزح سوريا تحت وطأتها، ويعانيها العراق منذ سنوات…

استناداً إلى هذه الوقائع المُفزعة والمُريعة كان الترحيب بمذكّرة بكركي، وانفتاح صراحتها على جميع الفئات والانتماءات اللبنانيّة. لقد طفح الكَيل، كَيل الصبر والصفْح. وماذا غير ناقوس الخطر يستطيع تبليغ اللبنانيين جميعهم أن خطر الفراغ قد يبتلع الاستحقاق الرئاسي بعد الاستحقاق الحكومي، وفي إشراف قيادات فريق 8 آذار التي أوكلت أمر المهمة “الوطنية” إلى الجنرال ميشال عون.

وتحت لافتات تحمل شعارات الدفاع عن حقوق المسيحيّين يتم النقل بالزعرور… وتصل المواصيل إلى اتفاق الطائف ودستوره، وميثاقه، وكل ما احتواه من نصوص توفّر اللامركزية والمساواة والطمأنينة.

هذا هو المضمون الأهم الذي نجده بين سطور المذكرة، وفي أبعاد صوت ناقوسها.

الهمس يملأ المجالس والحوارات. والكلّ يُبدي تخوّفه من توسيع رقعة الفراغ بتأجيل انتخاب رئيس جديد للجمهورية… يستمر إلى “تشارين”، حيث من المتوقّع أو المحتمل أن تطرأ احتمالات وإيجابيّات بالنسبة إلى الجحيم السوري، ينعكس خيراً مباشراً على الشقيق الضعيف المكسور الخاطر والجناح.

ومن هنا إلى ذلك الموعد، إلى تلك المرحلة، ماذا يحصل في لبنان، وأي مُنقلَب ينقلب الذين يخطّطون لمثل هذا السيناريو؟

ما من جواب جاهز لدى أية مرجعيّة أو فئة، سوى أنّ مذكّرة بكركي قد حمّست الناس على حث القيادات الفاعلة وذات الصدقيّة على الانضمام إلى “المذكّرة”، وتوسيع رقعة الاهتمام الجادّ بمستقبل وطن لم يعُد يمون على مصيره، فيما بعض المتعطّشين إلى السلطة والرئاسة مستعدّون لفعل كل شيء، ولو على حساب لبنان، من أجل الوصول إلى الكرسي.

على رغم كل هذا التشاؤم، والمخاوف المزروعة في نفوس اللبنانيين، فإن المجال لا يزال مفتوحاً للتفاؤل… ولحكومة “جامعة” برئاسة تمّام سلام. فالأبواب لم تقفل بعد؟

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.