العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

أميركا أميركا…

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

لا، ليس صحيحاً أن لبنان يستطيع أن يلقي ظهره على أميركا ووعودها، وكأنه يلقيه على سلسلة جبال هملايا. هذا هراء. فالصحيح والواقعي والحقيقي والذي تثبته الأحداث والوقائع هو عكس ذلك تماماً. فلبنان هو في هذه الحال كأنه يلقي ظهره على الهواء، على الفراغ، على الخواء.

 

من حقّ اللبناني أن يضحك تلك الضحكة حين يبلِّغ الرئيس تمام سلام واللبنانيون “رسالة أساسيَّة وحاسمة عن التزام أميركا الدائم للبنان”.

ومن حقه كذلك أن يرسم علامات التعجُّب والاستفهام والاستغراب والدهشة حين تضيف الرسالة الحاسمة “أن التطوّرات لم تغيّر سياسة واشنطن تجاه لبنان”. ذلك أن أحداً من المسؤولين والمتابعين، القدامى جداً كما الحاليّين، لا يعرف ما هي سياسة واشنطن في هذا الخصوص، ولا أي أثر أو مأثرة عن أفعال وانجازات يُحكى عنها في الصالونات والصحف… حتى خلال الاجتياح الاسرائيلي الأوَّل فضلاً عن الثاني، ناهيك بالاحتلالات المختلفة التي “طنّشت” عنها سياسة واشنطن كأنها لم تكن.

وقبل ذلك الانزالات الاولى صيف 1958 حيث تبين أن “زيارة” الأسطول السادس ما كانت إلا للاستراحة… والاستعداد تحسباً لأحداث العراق وسوريا والمنطقة.

كذلك الأمر بالنسبة الى الانزال الثالث الذي كانت السفينة “نيوجيرزي” برفقته. فتأكيداً لحزم سياسة واشنطن تجاه موقفها اللبناني رشقت نيوجيرزي بعض مناطق الجبل بقنابل هوائيَّة صوتيَّة.

ثم في ليلة لا ضوء فيها حملت الجيوش والسفن حالها وعادت أدراجها.

ولا يزال لبنان الى يومنا هذا، وهو في وضع لا يحسد عليه حيث الفراغ وصل الى مطمر الزبالة، يتساءل أين واشنطن والكلام المعسول وسياسة الحزم والعزم الى جانب لبنان؟

فان لم تظهر هذه السياسة بعد سنة وشهرين من الفراغ الرئاسي والمؤسساتي، فمتى ستظهر، يوم القيامة؟

أين الرئيس باراك أوباما المندهش بالاتفاق النووي، أينه يذكِّر أصدقاءه الجدد في طهران بالفراغ الرئاسي في لبنان، وهم أدرى الناس بخلفياته؟

قال “التزام أميركي” قال، و”الرسالة أساسية وحاسمة”، يا عين يا ليل…

في الإمكان إضافة المزيد من روايات التقصير الأميركي تجاه لبنان، وتجاه الوعود الأميركية التي بقيت حبراً على ورق، أو تبخّرت من ذاكرة كبار المسؤولين قبل صياح الديك.

وعلى رغم ذلك كلّه ثمّة لبنانيّون لا يتردّدون في الرهان على أميركا مهما كانت الخيبات. لا تفلح البحر.

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.