العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

الرؤساء الثلاثة

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

حتى وإن كنت متأكّداً من أن الحكومة الحريريَّة ستعلن مساء اليوم (أمس)، أو ليلاً، بكامل عددها وعدّتها وحقائبها، إلّا أنّني أتمنّى أن أسجّل هذه الانطباعات والملاحظات التي سمعتها من الغيارى على لبنان.

 

وأودُّ من الرؤساء الثلاثة والوزراء، ومن جميع من يهمّهم أو يعنيهم الأمر أن يأخذوا علماً بالأجواء السائدة، وردود الفعل لدى الناس بمختلف فئاتهم احتجاجاً على التأخير والعوامل الكامنة خلفه، ممّا أفسح في المجال للقال والقيل… مثلما أدخل الوسواس الخنَّاس إلى نفوس كثيرين من مسؤولين ومحبّين في المحيط العربي كما داخل الوطن الصغير.

يومٌ شيخة، يومٌ فرَيْخة. يومٌ انفراج في دائرة التأليف، يومٌ انعراج في الحقيبة. يومٌ نقل حصّة وزاريّة من ركن إلى آخر، يومٌ خلاف جديد حول وزارة لا تحبِّذ التغيير. يومٌ الحكومة من أربعة وعشرين، يومٌ من ثلاثين، يومٌ التشكيلة تُعلن هذا المساء أو في صباح غد، يوم سكوت تام عن الموعد والعدد والحقائب، وعُدَّ أسباباً والحقني…

بدأت المخاوف والهواجس تراود الناس الذين فرحوا واحتفلوا ووعدوا أنفسهم بلبنان مختلف وجديد بانتخاب رئيس للجمهورية، وتكليف رئيس تأليف الحكومة.

حتى الهبَّة العربيَّة التي عبَّرت عن صدق ارتياحها وابتهاجها بملء الفراغ الرئاسي، والتهيّؤ لإعادة لبنان الزمن الجميل والعودة العربيَّة إلى هذا اللبنان بكل اندفاع وحماسة، حتى هذه الهبَّة خَمَدَت كما لو أنها أُصيبت بخيبة توصل إلى الندم.

الأسئلة تنصبُّ من كل حدبٍ وصوب: ما الذي يؤخِّر عمليّة التأليف؟ هل في الأمر قطبة مخفيَّة؟ إلى مَنْ تُوجّه التهمة، ومَنْ الهدف والمقصود بعملية التأخير: رئيس الجمهوريّة، أم الرئيس المكلّف، أم كلاهما معاً؟

من قريب، ومن بعيد تصلنا الأسئلة القلقة التي فترت همّتها، ورقدت فرحتها بالإنجاز الرئاسي ثم الشروع في تأليف حكومة جديدة، توحي بالثقة والجديَّة، وتشجِّع أهل البلد وأهل المنطقة على الرهان بثقة على لبنان العائد أحلى وأفضل ممّا كان…

لقد حظيت الفترة التي أعقبت انتخاب الرئيس ميشال عون بتحرّك دولي شبه شامل، لم يسبق للبنان أن شهد مثله حتى في أيّام العزّ والرز والهزّ والازدهار والانبهار. من كل حدب وصوب. من أميركا، من بريطانيا، من فرنسا، من ألمانيا، من الروسيا، من دول أميركا الجنوبيَّة، استقبلت بيروت مهنّئين، أو وصلها مبعوثون وممثّلون لكبار المسؤولين رغبة في الإعراب عن ارتياحهم إلى الحدث اللبناني، واستعدادهم لمساعدة لبنان بكل ما يمكّنه من إصلاح أوضاعه، وعودته كقطعة سما، أو كجنَّة في العالم العربي…

سأختم “نهاريّات” اليوم بأمنية إعلان الحكومة، كنبأ يبتهجُ به الجميع. في أوّل الليل أو مع الفجر.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.