العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

بالصور والفيديو: إيرانيات يتجردن من ملابسهن تماما في اليوم العالمي للمرأة تضامنا مع علياء المهدي

(ترجمة: العنكبوت الالكترونية) – قامت مجموعة من النساء الإيرانيات بالتعري تماما في فيديو جديد احتجاجا على الاضطهاد الجنسي في وطنهم الأم.

وتجردت النساء اللاتي يعشن منفيات عن وطنهن في أوربا من ملابسهن تماما لتوصيل رسائل تحدي شعارها الأساسي: ” أنا أؤمن بالمساواة بين الرجل والمرأة، ولي مطلق الحرية في التصرف في أفكاري وجسدي “.

متحدية: إحدى النساء الإيرانيات المنفيات عارية في فيديو للمطالبة بالحرية الجنسية للنساء في وطنهن إيران.
نداء الحرية: كل من هؤلاء النساء ظهرن وهن يروجن لشعارات تدعم حرية المرأة.

وتم إنتاج هذا الفيديو للترويج للنتيجة العارية الثورية الجديدة، وتم إطلاقها أول أمس تزامنا مع اليوم العالمي للمرأة.

وخصصت النتيجة الجديدة للناشطة المصرية علياء المهدي التي نشرت صورة عارية لها تماما في مدونتها العام الماضي زاعمة أن ذلك ضد التفرقة الجنسية في الدين.

 

وأثار ما فعلته الطالبة الجامعية علياء المهدي، 20 سنة، موجة من الغضب في الشرق الأوسط، وتم توجيه الآلاف من كلمات السباب إليها، حتى أن البعض نعتها بالعاهرة.

وتم انتاج هذا الفيديو للترويج والمساندة للنتيجة العارية الثورية الجديدة التي تم إصدارها في الصفحة الرئيسية للناشطة المصرية علياء المهدي التي تم اضطهادها في الشرق الأوسط لنشرها صورة عارية لنفسها.
النساء الإيرانيات يظهرن دعمهن لكل من علياء المهدي التي أشعلت ثورة غضب ضدها في الشرق الأوسط عندما نشرت صورة عارية لها تماما على مدونتها، و غولشيفتي فرحاني، الممثلة التي حظرت إيران دخولها أراضيها لظهورها عارية في مجلة أخبار فرنسية.

 

ويأتي الفيلم والنتيجة ليتضامن أيضا مع غولشيفتي فرحاني، الممثلة التي حظرت إيران دخولها أراضيها لظهورها عارية في مجلة أخبار فرنسية.

وقالت فرحاني، 28 سنة، التي لمعت بجوار النجم العالمي ليوناردو دي كابريو إن الحكومة الإيرانية حادثتها وطالبتها بعدم العودة لوطنها إيران.

 

وظهرت فرحاني، 28 سنة، في الصورة المثيرة للجدل عارية تماما في صورة أبيض وأسود أمام خلفية سوداء، وقد وضعت يديها على ثدييها، ونشرت للمرة الأولى في مجلة ” Madame Le Figaro” الفرنسية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.