العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2A

Ad Zone 2A

‘نرحب بجميع الأستراليين والنيوزيلنديين’: نيو ساوث ويلز تفتح حدودها مع كل الولايات والأقاليم

ولاية نيو ساوث ويلز تعيد فتح حدودها مع ولاية فيكتوريا بدءا من منتصف الليلة.

Ad Zone 4B

تفتح ولاية نيو ساوث ويلز بدءا من منتصف ليل اليوم الأحد حدودها مع ولاية فيكتوريا.

وللمرة الأولى منذ ثلاثة أشهر، سيتم رفع نقاط التفتيش التي كانت الشرطة قد وضعتها  لفرض قيود كورونا.

وقالت رئيسة حكومة ولاية نيو ساوث ويلز في مؤتمر صحافي اليوم من منطقة Albury الحدودية “نيو ساوث زيلز ترحب بجميع الأستراليين والنيوزيلنديين دون (الحاجة) للحجر الصحي”.

نقاط التفتيش التي كان يشرف عليها عناصر الشرطة والجيش سيتم رفعها بعد تعافي ولاية فيكتوريا من الموجة الثانية للوباء وعدم تسجيل أي إصابات لمدة 23 يوم على التوالي.

هذا وأقرت بريجكليان بأن اغلاق الحدود كانت عملية مكلفة.

وقالت “كلّفنا هذا عدة عدة ملايين من الدولارات، لكن لا يمكن وضع سعر على أمن المجتمع.”

يذكر أنه خلال فترة إغلاق الحدود مرت أكثر من أكثر من خمسة ملايين سيارة و 500 ألف مركبة ثقيلة عبر الحاجز.

أما على صعيد الإصابات في ولاية نيو ساوث، فلم تسجل أي إصابة مجتمعية لليوم الـ 15 على التوالي، مع 11 إصابة في فنادق الحجر الصحي للعائدين من الخارج.

ومرة أخرى طالبت بريجكليان الولايات والأقاليم الأخرى بفتح حدودهم وبذل المزيد من الجهد للمساعدة في تخطي آثار فيروس كورونا.

وقالت إن نيو ساوث ويلز تستقبل كل أسبوع أكبر عدد من الأستراليين، وهو عدد أكثر من جميع الولايات الأخرى مجتمعة.

وتعليقا على إغلاق العام الذي فرضته ولاية جنوب أستراليا بعد تفشي الفيروس في مدينة أديلايد، قالت بريجليان إنها ما كانت لتفعل ذلك بناء على المعطيات المتوفرة.

وردا على سؤال حول ما إذا كان يجب على كوينزلاند فتح حدودها مع نيو ساوث ويلز نظرا إلى عدد الأيام دون حالة مجتمعية، قالت رئيسة حكومة الولاية “لا أفهم عملية صنع القرار هناك. إنهم (يرتجلون).”

أكثر من 150 شخصا يخالفون القيود في حفلة صاخبة
وعلى الرغم من عدم تسجيل أي إصابات محلية خلال الـ15 يوما الماضية، إلا أن نيو ساوث لا تزال تفرض قيودا على التجمعات.

وتفرض الولاية غرامة قدرها 1000 دولار لأي شخص يتنهك هذه القيود. لكن هذه الغرامة لم تكن رادعا لـ 150 شخصا قرروا الإحتفال في طوال ليل السبت في مخبأ عسكري مهجور في Malabar Headland National Park في سيدني في انتهاك لقواعد فيروس كورونا في نيو ساوث ويلز.

وحاول المحتفلون الفرار عند وصول الشرطة إلى الحفلة الصاخبة بعد منتصف الليل.

هذا وسيتم تغريم أربعة رجال تتراوح أعمارهم بين 25 و 34 عاما تزعم الشرطة أنهم قاموا بتنظيم الحفل بغرامة 4000 آلاف دولار.

يذكر أنه في في ظل القيود الحالية، لا يمكن لأكثر من 30 شخصًا التجمع في الخارج في مكان عام مثل المتنزهات والمحميات والشواطئ والحدائق العامة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.