العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2A

Ad Zone 2A

أستراليا: تفكيك شبكة احتيال حصلت على أعلى قدر من المساعدات الحكومية!

الشبكة المزعومة حصلت على مساعدات حكومية على ذمة دور لرعاية الأطفال من خلال تسجيل أطفال وهميين على السجلات لا يحضرون إلى الدار

Ad Zone 4B

فككت السلطات الأسترالية شبكة إجرامية متهمة بالاحتيال على الحكومة والحصول على ملايين الدولارات من مدفوعات دور رعاية الأطفال وحزم تحفيز الاقتصاد الخاصة بكوفيد-19.

وألقت الشرطة الفيدرالية الأسترالية القبض على خمسة أشخاص، اتهمتهم بإدارة شبكة الاحتيال من بينهم: امرأة تبلغ من العمر 42 عاما وزوجها البالغ من العمر 47 عاما ويقطنان منطقة Doncaster East في ملبورن، وموظف رفيع المستوى في Epping يبلغ من العمل 39 عاما.

وتزعم الشرطة أن دار الرعاية الكبيرة التي تملكها تلك المرأة قد حصلت على أكبر قدر من المساعدات الفيدرالية في أستراليا كلها، كما تم توجيه اتهام لاثنين من دور رعاية الأطفال النهارية في Roxburgh Park.

وشارك في تلك العملية 150 فردا من الشرطة الفيدرالية و110 مسؤول من وكالات أخرى شملت وزارة التعليم وهيئة الخدمات في أستراليا ووكالة التدريب والتوظيف، كما تم توفير دعم من وزارة التعليم والتدريب في حكومة فيكتوريا.

وتم تنفيذ 10 مذكرات بالتفتيش في وقت متزامن في أماكن موجودة في ثمان من ضواحي فيكتوريا ونيو ساوث ويلز يوم الأربعاء.

تأتي تلك المداهمات في سياق عملية Iris-Ayton والتي بدأت في ديسمبر كانون الأول عام 2019 بالتحقيق في دار رعاية الأطفال في فيكتوريا، والتي اتُهمت بالحصول على أموال المساعدات الحكومية بتسجيل أسماء لأطفال وهميين لا يحضرون دار الرعاية.

Ola Ouda and Amjad Shehada operate the Prime Family Day care centre in Thomastown.(Supplied: Facebook.)

العملية التي تشارك فيها أكثر من وكالة على مستوى الولاية والمستوى الفيدرالية تحاول تحديد نسبة الأموال التي حصلت عليها تلك الدار بشكل قانوني، من أصل 15 مليون دولار من المساعدات الحكومية التي مولتها أموال دافعي الضرائب.

ومن بين تلك المساعدات 2.4 مليون دولار من دفعات تحفيز الاقتصاد المرتبطة بكوفيد-19، وتحديدا دفعات JobKeeper والتي تم الحصول عليها لدعم عدد من المصالح التجارية المملوكة لقادة تلك الشبكة.

وتتهم الشرطة الفيدرالية الزوجين اللذين تزعما تلك الشبكة بالحصول على مدفوعات JobKeeper على ذمة موظفين غير مستحقين لها في أحد المطاعم التي يملكونها، بالإضافة إلى تلقي عدد من دفعات دعم المصالح التجارية غير مستحقين لها.

More than 265 people were involved in Operation IRIS-AYTON, which led to five arrests this week.(Supplied)

ولا تزال السلطات تسعى لتحديد القيمة الإجمالية الحقيقية لعمليات الاحتيال التي قامت بها تلك الشبكة.

وتحدث ضباط الشركة الفيدرالية إلى أكثر من 70 من الآباء ومقدمي خدمات رعاية الأطفال، ووجدوا أن بعضهم على علاقة بشبكة الاحتيال تلك.

وقال تود هانتر قائد التحقيقات في المنطقة الجنوبية للشرطة الفيدرالية إن عدد آخر من الأشخاص سيتم توجيه الاتهامات إليهم مع استمرار التحقيقات.

وقال هانتر “نزعم أن الشخصين الرئيسيين المتهمين بإدارة شبكة الاحتيال قد عاشا نمط حياة فارهة وفخمة من الأموال المختلسة من دافعي الضرائب الأستراليين.”

وأضاف “الأموال التي يجب أن تذهب إلى مجتمعنا لتساعد في رعاية بعض أكثر الفئات المعرضة للخطر، نزعم أنها بدلا من ذلك تم استخدامها من أجل سداد شراء مجموعة من الملكيات العقارية وشراء ممتلكات في ملبورن وخارج البلاد بالإضافة إلى عدد من الأجازات الفارهة.”

وتعد تلك هي ثاني شبكة احتيال يتم تفكيكها في ملبورن خلال أسبوع واحد، حيث قامت السلطات بالقبض على خمسة أشخاص ضمن عملية Persei واتهمتهم الأسبوع الماضي بإدارة شبكة إجرامية للاحتيال على برامج دعم أصحاب الإعاقة ودور رعاية الأطفال والحصول على أكثر من 800,000 ألف دولار.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.