العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2A

Ad Zone 2A

أستراليا: “سلوك مقرف”: مطعم Ribs & Burgers يهدد الموظفين بالعقوبات إذا تحدثوا بلغتهم الأصلية أثناء وجودهم في العمل

وصفت المذكرةُ المسربة التي حصلت عليها أس بي أس عربي24 الكلامَ باللغات غير الانجليزية بالسلوك الـ”مقرف” و”الغير محترم”، كما شدد المسؤول عن إرسالها أن الكلام باللغات غير الانجليزية يتعارض مع ثقافة الـ”Togetherness” لدى الشركة.

Ad Zone 4B

حصلت أس بي أس عربي على نسخة مسربة من مذكرة عمل أرسلها مدير في الشركة المالكة لسلسلة مطاعم Ribs and Burgers، نصت على تهديد للعاملين المتحدثين للغات غير الانجليزية.

حيث احتوت المذكرة الموجهة لمدراء الـ12 فرعاً في نيو ساوث ويلز على تعليمات صارمة بمعاقبة الموظفين إذا تحدثوا بغير اللغة الانجليزية أثناء وجودهم في مكان العمل.

ووصفت المذكرة الكلام باللغات الأخرى بالسلوك الـ”مقرف” و”الغير محترم”، كما شدد المسؤول عن إرسالها أن الكلام باللغات غير الانجليزية يتعارض مع ثقافة الـ”Togetherness” لدى الشركة.

 كما ذكر في نص المذكرة تحذير واضح بالحروف الانجليزية الكبيرة.

حذاري: الحديث باللغات الأم لن يتم التسامح معه بعد اليوم

وأكد على مدراء الأفرع أهمية العقاب الفوري في حال تسجيل “وقائع التحدث بلغات غير الإنجليزية”. ومع هذا لم يحدد نوع العقوبات التس ستقع بالموظفين الخارقين لهذه السياسة.

وانهت المذكرة بالأحرف الانجليزية مرةً أخرى بكلمة “ZERO TOLERANCE”، بمعنى لا تسامح.

وتعتبر سلسلة مطاعم Ribs and Burgers من الأشهر والأنجح في أستراليا ولديها أفرع في نيو ساوث ويلز وكوينزلاند وفيكتوريا وحتى في غرب أستراليا.

تحدثت الأس بي أس عربي 24 مع دارين* أحد العاملين في Ribs and Burgers منذ سنوات.

قال دارين إنه صُدِمَ عند اطلاعه على المذكرة.

كيف يتوافق منع الموظفين من الحديث بلغتهم الأصلية مع بعضهم البعض، مع ثقافة الـ”togetherness” التي تروج لها الشركة الأم داخلياً

وأكد دارين إن الموظفين لا يستخدكوا إلا اللغة الانجليزية عند الحديث مع الزبائن، وأن المقصود من المذكرة حديث الموظفين مع بعض بلغتهم الأصلية في المطبخ أو وراء الكواليس.

ومن المثير للاهتمام أن أكثر من 90% من الموظفين في سلسلة مطاعم Ribs and Burgers من خلفيات ثقافية وإثنية مختلفة ومعظمهم يتحدثون لغات كثيرة غير الانجليزية، بحسب ما ذكر دارين.

تعجبنا لهذه المذكرة ولكن ليس بيدنا أن نتخذ أي موقف، خوفاً من العواقب

ومن الجدير بالذكر إن الشركة الأم اللي بتمتلك سلسلة مطاعم  Ribs and Burgers وغيرها من المطاعم في أستراليا، هي بالأساس من جنوب أفريقيا.

تواصلت أس بي أس عربي 24 مع الشركة الأم Seagrass Boutique Hospitality Group للاستعلام ولتوضيح ما جاء في المذكرة والمقصود منها.

واستجابت مسؤولةٌ إعلامية بالقول إن شركتهم تحقق في شأن هذه المذكرة.

“نحن نحقق في هذه الواقعة بشكل عاجل ونستطيع التأكيد فوراً إن هذه المذكرة لا تعكس بأي شكل من الأشكال ثقافة شركتنا ولا سياستنا المتعلقة بالتكافؤ الوظيفي”

“نحنا فخورون بثقافةِ شركتنا وخصوصاً بشأن التعددية الثقافية وتقبل الآخر في مكان العمل”

حاولت الأس بي أس الحصول على المزيد من المعلومات إلا أن الشركة امتنعت عن الرد.

كما تواصلت الأس بي أس مع الاستاذ جمال بابيكر النقابي من United Workers Union National Council المجلس النقابي الوطني للعمال.

وكان رأيه من الواقعة إن المذكرة تنافي قيم التعددية الثقافية الأسترالية، وقد تخرق مواد قانون العمل التي تضمنها Fair Work Australia مكتب العمل العادل.

لدى الجميع الحق في التحدث بلغتهم الأم

“هذا النوع من التمييز خطير جداً و  وينم عن قلة احترام لقيم التعددية الثقافية في أستراليا”

وأكد بابكر إن تحدث الموظفين للغاتٍ مختلفة، إضافةٌ ولا ينتقص من مكان العمل. فأحياناً يستطيع الموظف فهم المطلوب منه في العمل بشكلٍ أفضل إذ سمع الارشادات بلغته الأم.

“كنت أعمل في شركة نظافة وبها عاملين من جنسيات مختلفة. اختارت الشركة ممثلين من العاملين يتحدثون لغات العاملين الأم، وأصبحوا منتدبين باللغة العربية واليونانية والماليزية، يعملون كهمزة وصل بين الإدارة والموظفين”

“في نقابتنا، نتحدث لغات مختلفة ونوصل رسائلنا بعددٍ من اللهجات ولا نستعر من هوياتنا الثقافية المتنوعة”

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.