العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

تضارب المصالح الإسرائيلية في سوريا

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

لم يصدر أي تعليق رسمي يكذب ما أوردته تقارير صحافية أجنبية عن طلب اسرائيل من الأردن الموافقة على قصف مخازن للأسلحة الكيميائية يملكها النظام السوري بالقرب من الحدود الأردنية.

قد يشكل هذا الصمت الإسرائيلي دليلاً آخر على الغموض الذي يعتري المواقف الإسرائيلية من الأزمة التي تعانيها سوريا منذ أكثر من 20 شهراً. فما قاله ويقوله المسؤولون الإسرائيليون منذ بداية الثورة السورية قليل وعام وغير ذي دلالة خاصة، وما يكتبه الاعلام الإسرائيلي لا يوضح حقيقة المواقف ولا يقدم فكرة جلية عن التفكير الإسرائيلي. وقد تعود الصعوبة في تحديد السياسة الإسرائيلية حيال ما يجري في سوريا في الدرجة الأولى الى تعقيد المصالح الإسرائيلية في هذا المجال وتضاربها بعض الأحيان.

فإذا كانت الثورة في سوريا تصب في خانة المصلحة الإسرائيلية لأنها تضعف النظام السوري أهم حليف لإيران في المنطقة، وتزعزع المحور المعادي لإسرائيل المكون من “حزب الله” وإيران وسوريا، فإنها من ناحية أخرى قد تسيء اليها اذا أسفرت عن صعود التيارات الإسلامية الراديكالية الشديدة العداء لإسرائيل، والتي لا بد ان تطالب باسترجاع هضبة الجولان المحتلة، وقد تتسبب بنهاية الهدوء الذي يسود الحدود الإسرائيلية – السورية.

أضف أن اتخاذ الصراع في سوريا طابع المواجهة بين محور الدول السنية والمحور الشيعي بزعامة إيران، ربما كان يخدم مصلحة إسرائيل التي تعيش مواجهة “مصيرية”، على حد وصف رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، مع خطر البرنامج النووي الإيراني. ولكن في هذه الاثناء تبدو إسرائيل عاجزة عن اكتساب ثقة دول المنطقة وأبرز دليل فشلها حتى الآن في ترميم علاقاتها الديبلوماسية المجمدة مع تركيا، وذلك لإدراكها أن أي خطوة كهذه سيكون ثمنها دفع عملية السلام مع الفلسطينيين، وهو ما ترفضه حتى الآن. لذا فانها تقف موقف المتفرج، ومن غير ان تكون لديها أي مقاربة واضحة لسوريا ما بعد الأسد.

واذا كانت ثمة مصلحة إسرائيلية واضحة في استمرار سفك الدماء في سوريا لأن هذا سيستنزف الجيش السوري ويمنعه من دخول مواجهة عسكرية مع إسرائيل، فان تحول النزاع حربا أهلية مدمرة، وفقدان النظام في سوريا سيطرته، واحتمال انتشار الفوضى الكاملة لا يخدم تماماً مصلحة إسرائيل لأنها ستحول سوريا بحسب بعض الإسرائيليين “دولة فاشلة” الى جانب لبنان.

انطلاقاً مما سبق، من الصعب رؤية سلاح الجو الإسرائيلي يدمر مخازن الأسلحة الكيميائية، كما فعل عندما دمر مفاعل دير الزور، إلا في حال واحدة لمنع انتقالها إلى أيدي “حزب الله” أو مجموعات راديكالية أخرى.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.