العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

عارضة أزياء أسترالية تكشف تفاصيل تعرضها للتحرش في سن 16 عاما

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) – – كشفت العارضة الأسترالية تزيبورا مالكا، المعروفة سابقا باسم كيت فيشر، تفاصيل تعرضها للاعتداء الجنسي في سن السادسة عشر.

 

وقالت مالكا، التي تبلغ من العمر 44 عاما، في تصريحات أدلت بها لـصحيفة “نيبورهود بيبر” الخميس إنها كانت تعمل كعارضة أزياء في ذلك الوقت عندما كانت تقيم بالولايات المتحدة، وتلقت دعوة للذهاب إلى منزل صديق ومنتج من ذوي الثقة بالنسبة لها.

 

وأضافت: “لقد كانت الأضواء خافتة، لأننا كنا نشاهد فيلم “دير هانتر”،

 

وكان صديقها جالسا أسفل إحدى نهايتي الأريكة، بينما جلست هي عند النهاية الأخرى”.

 

وتابعت: “لقد كان سمينا، وأصدر أصوات شخير من أنفه، وبدأ في الاستمناء”.

تزيبروا مالكا تكشف تفاصيل تعرضها للاعتداء الجنسي في سن المراهقة

وأضافت أنها فوجئت بعد ذلك بالمنتج يقذف السائل المنوي في وجهها.

 

وواصلت: “شعرت بالصدمة وصرخت في وجهه قائلة: “أنت فظيع، إنه شيء مثير للاشمئزاز”.

 

وطالبها بتقبيله، وأخذ يقترب منها أكثر، لكنها نجحت في الهروب من شقته وعادت إلى مقر إقامتها وأخبرت صديقاتها بما حدث.

تزيبورا في سن الرابعة عشر قبل عامين من تعرضها لاعتداء جنسي من صديق ومنتج من ذوي الثقة بالنسبة لها

وخلال المقابلة، لفتت تزيبورا إلى أنها أجرت عملية إجهاض في نفس الفترة العمرية بعد أن حملت من صديق لها.

 

وكانت تعيش في نيويورك في ذلك الوقت، وتعمل كعارضة، قبل أن تعود إلى أستراليا لاحقا.

 

وأفادت أن دار الأزياء التي تعمل لديها أقرضتها 5000 دولار لإجراء عملية الإجهاض.

 

وحقققت تزيبورا نجاحات في مجال الموضة بأستراليا وارتطبت بالملياردير جيمس باكر.

العارضة الأسترالية مع الملياردير جيمس باكر الذي ارتبطت به 5 سنوات

وبعد علاقة دامت 5 سنوات، انفصلت عن باكر لتقرر العودة إلى الولايات المتحدة مجددا.

 

ولكن بعد أن تسبب صديق لها في تبديد أموالها، عادت مجددا إلى أستراليا عام 2011، ومكثت عامين في مأوى للمتشردين في ملبورن.

 

وفي 2016، عادت إلى بؤرة الاضواء مجددا وظهرت كمتسابقة في برنامج “أنا مشهورة، أخرجني من هنا” الذي تبثه شبكة “Ten” الأسترالية.

 

وعملت بعدها لفترة كعاملة بدار مسنين في ملبورن، وعاشت لاحقا بعض الوقت في جنوب أستراليا، وتقيم حاليا في الأحياء الشرقية لسيدني.

 

وتخطط مجددا للعودة إلى الأضواء الإعلامية مرة أخرى.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.