العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

الممثلة الشقراء آمبر هيرد تنخرط في قبلة سحاقية مع امرأة سمراء!!

استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) – لقد مر أقل من عام من ظهور الفنانة آمبر هيرد في حفلة خيرية للشواذ من الجنسين، ولكن يبدو أن هيرد ترتاح أكثر لجنسها الأنثوي حيث انخرطت في قبلة حارة أمس مع صديقة سمراء في لوس أنجلوس، حيث استمتعت نجمة فيلم Rum Diary، 25 سنة، بقبلة حارة على شفاه صديقة سمراء بعد أن تناولا العشاء سويا في مقهى فيغارو في لوس فيليز.

 

إعلان Zone 4

 

شكرا للعشاء، هيرد تستمتع بوداع حميم لرفيقتها السيدة السمراء المجهولة الهوية

وفي ضوء الشارع الخافت أمام المطعم لم يكن واضحا هل تلك المرأة هي ذاتها تاسيا فان ري صديقة هيرد الحميمة، ولكن مهما كانت هوية تلك المرأة، فمن الواضح إلى أي مدى بدت هيرد سعيدة لرؤيتها عقب قضاء الأسابيع القليلة الماضية تجوب العالم للترويج لفيلمها the Rum Diary مع بطل الفيلم غوني ديب.

وكانت هيرد قد أعلنت على الملأ علاقتها بالفنانة والمصورة فان ري، 35 سنة، في حفل مرور 25 سنة على تأسيس تحالف الشواذ من الجنسين ضد القذف والتشهير GLAAD، في ديسمبر الماضي.

وعندما سؤلت حينها عن فان ري التي بدأت في مواعدتها منذ عام 2008 أجابت بحماس: “إنها رائعة الجمال، ومن الجنون رفض الخروج معها”.

صوت القبلة يكاد أن يسمع بينما تميل هيرد وصديقتها منخرطتان في قبلة وداع عميقة

 

 

هيرد مع صديقتها تاسيا فان ري المنخرطان في علاقة طويلة

غير أن هيرد امتنعت عن مناقشة تفاصيل حياتها الخاصة عند الترويج لفيلمها الجديد the Rum Diary، ورغم أن العلاقة الحالية بين هيرد وفان ري غير معروفة ولكهما يتواصلان على موقع تويتر حيث كتبت فان ري تعليقا في سبتمبر تشجع خلاله هيرد على مواصلة مهنتها كممثلة.

وقالت هيرد بعدما ظهرت في حفل الشواذ GLAAD، أنها لا تحب أن ينصب الاهتمام على حياتها الشخصية ، رافضة نعت نفسها بثنائية الجنس، على الرغم من حقيقة انخراطها في علاقات مع كلا الجنسين.

وقالت في شهر فبراير الماضي: ” إنه لشيء محبط، لأنني لا أنعت نفسي بأي صفة، لقد أقمت علاقات ناجحة مع الرجال، والآن تربطني علاقة بامرأة، أنا أحب من أحبه فذلك من شأني الخاص”.

وكانت هيرد قد تحدثت عن حياتها الجنسية في ديسمبر 2010 أثناء حديثها مع موقع الشواذ AfterEllen.com حيث قالت: “أكره فكرة الوصف ، ودعوني أحب من أحب طالما لا يؤثر ذلك على مهنتي كممثلة”.

وأضافت أنها لم تعد تتحمل المتطفلين الذين يتدخلون في شئون حياتها، واستطردت :” لا أستطيع النوم بشكل هانئ في الليل إذا كنت جزءا من تلك الأكاذيب الملفقة حول حياتي الشخصية”.

واضافت هيرد: ” أنا شخصيا أعتقد أنه في حالة إنكار أو إخفاء شيء ما فإن ذلك يعني ضمنيا أنك تشعر بأنك مخطئ، وأنا لا أشعر بانني مخطئة”.

 

مثيرة للغاية: تبدو هيرد مدهشة في العرض الاول لفيلمها The Rum Diary في باريس الأسبوع الماضي

 

 

إعلان Zone 5

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.