العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

قرصان صور جينيفر لورانس العارية يواجه السجن 18 شهراً

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أدانت المحكمة رجلاً من ولاية بنسلفانيا في جريمة قرصنة إلكترونية، بعدما ألقي القبض عليه خلال التحقيقات المتعلقة بجريمة القرصنة المعروفة بـ”Celebgate”.

 

وشهدت تلك الجريمة تسريب صور “سيلفي” للعديد من المشاهير مثل جينيفر لورانس، والتي انتشرت على شبكة الإنترنت. وكانت صور الضحايا مُخزّنة على حساباتهم الموجودة على ما يسمى بـ”التخزين السحابي” أو Cloud storge، والتي تتصل بالهواتف المحمولة. وما حدث أن أحد الأشخاص تمكن من الدخول إلى تلك الحسابات وسرقة الصور. وفقاً لما نشرته صحيفة Entrepreneur، الأربعاء 16 مارس/آذار 2016.

 

ويواجه “ريان كولينز” في الوقت الحالي اتهامات بالقرصنة الإلكترونية، بعقوبة قد تصل إلى 18 شهراً بالسجن. ووفقاً لبيان وزارة العدل الأميركية، فقد أدين كولينز بعد أن ارتكب جريمة انتهاك قانون الاحتيال وإساءة استخدام الحاسوب.

 

وتمكن كولينز من الدخول إلى أكثر من 50 حساباً على iCloud و 72 حساباً على Gmail.

 

ولم تتضح الصورة الكاملة فيما يتعلق بما إذا كان كولينز نفسه هو الشخص الذي سرب ونشر تلك الصور، كما لم يتمكن المحققون من العثور على أي دليل متعلق بهذا الجزء من الجريمة.

 

بيد أنه قُبض عليه ضمن عملية الاستجواب المتعلقة بالحادث. ففي عام 2014، استخدم القرصان أساليب لصيد ضحاياه من خلال إرسال بريد إليكتروني لهم يزعم أنه قادم من شركة آبل أو غوغل، من أجل أن يجعلهم يكشفون له اسم المستخدم الخاص بكل منهم وكذلك رموز الدخول إلى حساباتهم.

 

وأوضح البيان “بعد الدخول غير القانوني إلى تلك الحسابات، حصل كولينز على معلومات شخصية بما فيها صور ومواد فيديو عارية، وذلك وفقاً لنص الادعاء”. وأضاف البيان “على سبيل المثال، استخدم كولينز تطبيقاً من أجل تحميل جميع المحتويات الموجودة على حسابات ضحاياه على التخزين السحابي iCoud الخاص بشركة آبل”.

 

فكيف يحمي الأشخاص أنفسهم من مثل تلك الانتهاكات؟ من الصعب مراجعة التوصيات التي أدلى بها ديفيد بوديتش، رئيس المكتب الميداني في لوس أنجلوس لمكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي)، والذي يقول “ننصح بشدة مستخدمي أجهزة الحواسيب التي تتصل بشبكة الإنترنت بأن يجعلوا رمز الدخول لحساباتهم أكثر صعوبة، وأن يشعروا بالريبة بشكل أكبر عندما يردون على أي بريد إلكتروني يطلب منهم الإفصاح عن معلوماتهم الشخصية”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.