العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

ميقاتي في السرايا رئيساً للوزراء: الأولوية لحاجات الناس ولا كيدية أو انتقام

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

عاد الرئيس نجيب ميقاتي الى السرايا الحكومية من بابين، باب تسلم الكرسي الثالثة من دون وجود الرئيس السلف سعد الحريري، وباب ترؤس الاجتماع الاول للجنة صياغة البيان الوزاري، التي وضعت منهجية عملها والخطوط العريضة للمواضيع السياسية والملفات التي ستعالجها الحكومة على المستويات السياسية والاقتصادية – الاجتماعية والامنية والادارية. وقررت اللجنة ضمّ وزيري الطاقة جبران باسيل والاعلام وليد الداعوق الى عضويتها، وان تعقد اجتماعها الثاني يوم الثلاثاء المقبل في الرابعة والنصف عصراً.

وأكد ميقاتي في اليوم الاول لمزاولة نشاطه الرسمي أن «الأولوية لدينا ستكون الاهتمام بحاجات الناس ومعالجة شؤونهم الملحّة، وسننطلق من التوجه الأساسي لديّ بأننا فريق عمل واحد في خدمة جميع اللبنانيين، وسنعمل بهذه الروحية، فلا كيدية ولا انتقام».

وقد اتخذت إجراءات أمنية مشددة في محيط السرايا وعند مداخلها، ومنع دخول سيارات الصحافيين إلى باحة السرايا كما كانت العادة، فيما كانت المكاتب في جناح الرئاسة التي تضم بعض مستشاري الحريري فارغة وتسلم بعضاً منها مستشارو ميقاتي ومعاونوه.

واستمر اجتماع اللجنة الوزارية نحو ساعة، تخلله حسب مصادر المجتمعين، وضع منهجية عمل اللجنة وعناوين البيان الوزاري العامة والمواضيع التي سيقاربها على كل الصعد. واتفق على ان يقدم كل وزير من الأعضاء في الاجتماع المقبل تصوراً مكتوباً لما سيقوم به في وزارته، على ان يطلب من باقي الوزراء الحقائب تقديم ملخص مكتوب للمشاريع في وزاراتهم.

كما سيتم وضع بعض العناوين التي تتناول القضايا السياسية الاساسية للحكومة، ومنها التحديات التي يتعرّض لها لبنان على كل الصعد، بسبب اوضاع المنطقة وأي خيارات سيتخذ لمواجهتها، ومواضيع العلاقات مع الدول العربية والصديقة لا سيما مع سوريا، وموضوع المقاومة للعدو الاسرائيلي، من ضمن سبل تحرير الارض وتنفيذ القرارات الدولية، وهي ستكون بمثابة ثوابت وطنية سياسية. كما يركز البيان على حفظ الاستقرار الداخلي السياسي والأمني. ويتطرق الى الملفات الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية والتربوية والبيئية والصحية والخدماتية، كلّ في عناوين مختصرة ودالّة على الرغبة في تحقيق شيء ما.

وذكرت المصادر أن موضوع المحكمة الدولية الخاصة بجريمة اغتيال الرئيس رفيق الحريري ستتم مقاربته بشكل عام على الأرجح، ومن دون ذكر أي تفاصيل، انما من باب ضرورة تحقيق العدالة.

وقال أحد الوزراء الأعضاء لـ«السفير» إن هناك إجماعاً بينهم على ان يكون البيان مقتضباً ومختصراً قدر الإمكان، ومباشراً في تعاطيه مع المسائل التي سيعالجها، لأن الناس ملّت الوعود غير القابلة للتنفيذ. وأمل «ان يكون لدينا في الاجتماع المقبل مسودة كاملة للبيان الوزاري يعدّها الرئيس ميقاتي بناء للأفكار التي لديه والتي عرضها الوزراء، على ألاّ تتعدى صفحاته الخمس او الست صفحات فولسكاب».

ميقاتي في السراي

وكان ميقاتي قد وصل الى السراي الحكومي قرابة التاسعة والربع صباحا، حيث استقبله الأمين العام لمجلس الوزراء سهيل بوجي وموظفو السراي. ولدى وصوله أدت له ثلة من حرس رئاسة الحكومة التحية ، علما أن التشريفات الرسمية لاستقبال رئيس مجلس الوزراء لدى وصوله الى السراي سوف تقام بعد نيل الحكومة الثقة في المجلس النيابي، وذلك بناء على طلب ميقاتي.

ولدى استقباله موظفي رئاسة الحكومة في مكتبه تحدث ميقاتي فقال: لقد وضعنا عنوانا لحكومتنا هو «كلنا للوطن كلنا للعمل»، وسنعمل بإذن الله على ترجمة هذا الشعار افعالاً. الأولوية لدينا ستكون للاهتمام بحاجات الناس ومعالجة شؤونهم الملحة، وسننطلق من التوجه الأساسي لدي بأننا فريق عمل واحد في خدمة جميع اللبنانيين، وسنعمل بهذه الروحية ، فلا كيدية ولا انتقام وأولوياتنا الاهتمام بشؤون المواطن وإيجاد حلول للأوضاع الاجتماعية والحياتية.

أضاف: العناوين كبيرة والتحديات كثيرة وعلينا القيام بواجبنا لكي يشعر اللبنانيون أن الدولة موجودة، وهذا الأمر شكل الحافز الأكبر لدينا لإنجاز تشكيل الحكومة، لأنني شعرت أن هناك خطة لاستكمال ضرب المؤسسات الدستورية عبر ترسيخ الشعور بأن الأمور يمكن أن تسير من دون وجود حكومة ومؤسسات دستورية فاعلة، علماً أن نظرة بسيطة على الملفات المتراكمة في البلد تشعرنا بحجم التعطيل القائم في البلد.

أضاف: إني واثق من أن جميع العاملين في رئاسة مجلس الوزراء متفانون ومخلصون في عملهم وسنتعاون مع الجميع من أجل تأمين تفعيل مديريات رئاسة الحكومة ودوائرها.

أما بوجي فخاطب ميقاتي: خلال تجربتنا السابقة معك في رئاسة الحكومة تعلّمنا منك التواضع والايجابية في مقاربة جميع المسائل وحسن التعاطي مع الجميع من دون تمييز. وإننا على ثقة بأن التوجه الذي شهدناه لديك خلال فترة التكليف في صون مقام رئاسة مجلس الوزراء سيبقى مستمراً.

لجنة البيان الوزاري

بعد ذلك، ترأس ميقاتي الاجتماع الأول للجنة الوزارية المكلفة صياغة البيان الوزاري، وضمّ الوزراء: نقولا نحاس، علي حسن خليل، ناظم الخوري، وائل ابو فاعور، محمد الصفدي، علي قانصو، شكيب قرطباوي، شربل نحاس، ومحمد فنيش. كما حضر سهيل بوجي.

وحسب المعلومات الرسمية، «تمّ خلال الاجتماع وضع النقاط الأساسية التي سيتضمنها البيان الوزاري في إطار التوجه الذي اتفق عليه في خلال الجلسة الأولى لمجلس الوزراء أمس الاول، بأن يكون بياناً مختصراً وفق مقاربة ترضي توجّهات اللبنانيين. كما يتضمّن البيان المسائل الاقتصادية والاجتماعية الأساسية التي تهمّ المواطنين».

وقبيل الاجتماع قال الوزير ابو فاعور إن لا مصلحة للبنان في أي تصادم داخلياً وخارجياً، ومطلب «جبهة النضال» أن يكون البيان مقتضباً ومعبراً ومختصراً من غير مطوّلات.

اما الوزير علي حسن خليل فشدّد على أن هناك ثوابت اساسية يجب أن يتضمّنها البيان.

وأشار الوزير الصفدي الى «ان العمل سيكون بشفافية في وزارة المالية وهناك مراجعة لتصحيح الحسابات تستغرق وقتاً ليس بالقليل. وشدّد على ان السياسة المالية للدولة قائمة، والعمل سيكون على كيفية استطاعة المواطن ان يعيش بالراتب الذي يتقاضاه».

وقال الوزير فنيش إنه سيتم النظر الى القرارات الدولية في البيان الوزاري واتخاذ الموقف حسب صياغة ومضمون البيان الوزاري.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.