العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

الظــاهـرة «البشـيريـة»: «حـلـم» و«كــابـوس»

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

في صورة بشير الجميل الشهيرة مبتسماً ومحيياً الجماهير، تبدو ذراعه المرفوعة ملونة بالأبيض والأحمر، هما لونا شعار «ثورة الأرز».
في مخيلة شريحة وازنة من المجتمع المسيحي، يستمر بشير الجميل «أسطورة». رسخت «الظاهرة البشيرية» معادلة الـ10452 كلم2 «غير قابلة للمساومة». هذه الشريحة لا تجد في بشير إلا «المنقذ» و«الصح» و«الوحدوي».
وعلى جاري العادة اللبنانية، «البطل» هنا، يصبح عند شريحة مجتمعية أخرى «مجرد خائن وعميل أوصلته الدبابة الإسرائيلية الى سدة الرئاسة.. قبل أن يسقط ضحية وتفتح أبواب الجحيم على البلد الصغير».
هنا يوليوس قيصر وقدموس.. وهناك الخائن المنبوذ. لكن في البيئة المسيحية، من هو بشير اليوم؟
أسرّ سمير جعجع الى مقربين في احدى الجلسات الحزبية في أحد الأيام بالآتي: «أنا لست بشير الثاني وإنما سمير الأول».
تقول غالبية «قواتيي» الجيل الشاب الذي لم يعش «زمن بشير» إنها تنهل من «الظاهرة السميرية». «القوات اللبنانية» اليوم «هي استكمال لقوات البشير» يوافق «الحكيم». ويتابع «القواتيون» أن «الحكيم» لا يطرح نفسه على أنه «البشير» ولا نحن ننظر اليه على أنه كذلك «ولكن الوفاء لذاك الحلم هو في استكمال المشروع الذي أطلقه للبنان والذي تسير بموجبه «القوات» اليوم».
يعود «رفاق بشير» من «قدامى القوات» بالذاكرة الى عبارة شهيرة قالتها من معراب صولانج الجميّل بـ«لكنة آل توتونجي»: «من بعد بشير في سمير». وفي الوقت عينه، يتذكرون اليوم الذي طلب جعجع من السيدة الجميّل أن تخلي مكتب زوجها وأخذ منها المفتاح الذي احتفظت به منذ العام 1982 لغاية العام 1986. وقال جعجع حينها: «لا شيء لها هنا».
هؤلاء الرواة هم «قدامى القوات» الذين كانوا ينتمون الى «قوات الصدم» ورؤساء وحدات مركزية وكوادر ويملكون أسماء حركية مثل «الجعفر» و«المارشال» و«الأبرص».
يحلو لهم إنعاش الذاكرة بأن «سمير هو من أقفل مكتب بشير ولن ننسى ذلك ما دمنا أحياء». هؤلاء تحديداً ما زالوا يرون في بشير «الحلم المتجسد»، ويدافعون على الطريقة المسيحية: «من منكم بلا خطأ فليرجمه بحجر».
يبحث هؤلاء عن بشير اليوم فيجدونه صفات موزعة على أكثر من زعامة مسيحية. «فالعماد ميشال عون يشكل شيئاً من الظاهرة البشيرية وليس بشير الثاني، فطريقة هذا الأخير تنطبق أكثر على سليمان بك فرنجية».
وتقول شخصية مسيحية حزبية: «بشير كان يقوّي من هم حوله مثل فؤاد أبو ناضر والياس الزايك وإيلي حبيقة إذا ما وجد فيهم المؤهلات، كي يتطوروا وذلك على عكس ما يفعل اليوم ميشال عون. نعم في الـ«كاريزما» هما متشابهان».
يؤكد هؤلاء «بأن جعجع، وكما سرق إسم «القوات» يعيش اليوم من وهج البشير، ولذلك لا يمكنه أن يكون بشير الثاني. إنه يحيي حزبه اليوم بالمال ونكاية بميشال عون وأما في عهد بشير، فقد كان الالتزام سمة لمن كانوا يضحون بحياتهم في سبيل مبادئ معينة».
في البيت الكتائبي «لا أحد يبحث عن خلافة بشير». على الأقل في التصريح. فالرئيس أمين الجميّل لم يحاول سابقاً وهو الذي اتسمت علاقته بشقيقه بخصومة في مرحلة معينة.
هو متفرغ للسياسة (اقليم المتن الكتائبي) وبشير للميدان العسكري حيث تدرج داخل الحزب وكان يخاطب وليام حاوي بصفته «رئيسه»، علماً أنه كان إبن مؤسس الحزب.
«الشيخ سامي» يحاول في خطابه التماهي مع بشير وجده بيار، «ولكنه يبقى مجرد مقلد» يقول كتائبي عتيق، أما «الشيخ نديم»، فلا تفارقه لعنة «الوراثة» التي تستدعي من المرء جهداً مضاعفاً لإثبات الذات. يقول الكتائبي العتيق نفسه عن نديم إنه «كالتلميذ الذي يسمّع الشعر عندما ينادي بمدّ اليد الى الشريك المسلم».
يرفع الكتائبيون عنهم تهمة «محاولة انبعاث البشير». يقول ناشط كتائبي «إن لا بشير ثانياً ولو كان يحلو للبعض بأن يشبه مثلا الشيخ سامي به لناحية الجمع بين التخطيط والعمل على الأرض، لكن بشير لم يعد شخصاً وإنما أسطورة تختصر المقاومة المسيحية التي وصلت الى رئاسة الجمهورية ووقفت في وجه موجات العروبة والناصرية وغيرها».
«البرتقاليون» لا يضعون بشير الجميل في مرتبة «الظاهرة». «إنه نتاج حقبة زمنية لها ظروفها وما كان يصلح سابقا لم يعد يصلح اليوم»، يقول ناشط متني في «التيار الوطني الحر» ويشير الى أن ما كان يمثله البشير في زمانه «تمثله اليوم الحالة العونية».
وإذا كان بشير الجميّل نفسه عرّف عن نفسه بـ«أننا قديسو هذا الشرق وشياطينه»، فهو سيبقى كذلك على صفحات التاريخ حتى يخرج المسيحيون من عقدة «الزعيم الأوحد لأن استمرارهم في التمسك بالشخص وبالماضي سيؤدي بهم الأمر كما أسلافهم الى الإنقراض»، يقول قيادي في «التيار الوطني الحر».

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.