العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

مسؤول إيراني رفيع يعترف بسرقة إسرائيل للأرشيف النووي من طهران.. دعا إلى تجديد الأمن بالبلاد

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قالت صحيفة Jerusalem Post الإسرائيلية، الخميس 15 أبريل/نيسان 2021، إن مسؤولاً إيرانياً رفيعاً اتهم إسرائيل بسرقة الأرشيف النووي، وهو ما وصفته الصحيفة بأنه أول اعتراف لطهران بعملية الموساد عام 2018.

مؤمن رضائي، وهو مستشار للمرشد الأعلى الإيراني، قال إن إسرائيل سرقت الأرشيف النووي للبلاد، مؤكداً أن الدولة بحاجة إلى تجديد كبير لأمنها.

إعلان Zone 4

“اعتراف طهران” 
وأضاف رضائي، الذي يشغل أيضاً منصب سكرتير مجمع تشخيص مصلحة النظام الذي يتبع المرشد الأعلى مباشرة، أن “البلاد تعرضت لانتهاكات أمنية على نطاق واسع، والمثال على ذلك أنه في أقل من عام، وقعت 3 حوادث أمنية: انفجاران واغتيال واحد”، وتابع رضائي: “قبل ذلك، سُرقت وثائق من الأرشيف النووي بأكمله، كما جاءت بعض الطائرات بدون طيار المشبوهة وقامت ببعض الأعمال”.

تأكيد رضاي جاء بعد سنوات من اقتحام عناصر الموساد الإسرائيلي مستودعاً إيرانياً لحفظ أرشيف البرنامج النووي، وقاموا بإخراج الوثائق الأصلية وتهريبها إلى إسرائيل في الليلة نفسها، وفقاً لما نقلته صحيفة “نيويورك تايمز” عن مسؤول إسرائيلي رفيع لم يكشف عن هويته.

وحينها قدم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أدلة على أن طهران تهدف إلى تطوير سلاح نووي، وهو ما أنكرته إيران. 

توترات متصاعدة 
وكانت إيران قد اتهمت إسرائيل بتخريب منشأة نطنز لتخصيب اليورانيوم، متعهدة بالانتقام في الزمان “المناسب” لهجوم هو -على ما يبدو- أحدث حلقة في حرب خفية دائرة منذ فترة طويلة.

من جانبها، وصفت السلطات الإيرانية الحادث بأنه “إرهاب نووي”، قائلة إنها تحتفظ لنفسها بالحق في اتخاذ إجراءات ضد الجناة. وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف: “الصهاينة يريدون الانتقام من الشعب الإيراني للنجاحات التي حققها في مسار رفع العقوبات. لن نقع في الفخ الذي نصبوه. لن نسمح لهذا العمل التخريبي بالتأثير على المحادثات النووية، لكننا سننتقم من الصهاينة”.

فيما نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عديدة عن مصادر مخابرات قولها إن جهاز الموساد الإسرائيلي نفذ عملية تخريبية ناجحة في موقع نطنز المبني تحت الأرض.

فيما قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن إيران لم تتخل قط عن سعيها لامتلاك أسلحة نووية، وإن إسرائيل لن تسمح لها أبداً بصنعها.

وفي تصريحات أدلى بها للصحفيين، بينما كان وزير الدفاع الأمريكي الزائر لويد أوستن يقف إلى جانبه، لم يعلق نتنياهو على اتهام إيران لإسرائيل بتخريب موقع نطنز النووي الإيراني، فيما قال إن إيران “لم تتخل قط عن سعيها لحيازة أسلحة نووية والصواريخ التي تطلقها”.

وأضاف نتنياهو: “لن أسمح لإيران أبداً بامتلاك القدرة النووية لتنفيذ هدف الإبادة الجماعية والقضاء على إسرائيل”.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.