العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

حكاية الصاروخ اكزوسيت الفرنسي الذي ذلَّ أمريكا في حرب العراق!!

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

 

(ترجمة: العنكبوت الالكتروني)

إعلان Zone 4

المصنع: قسم عمليات تطوير الصواريخ فرنسا

الوظيفة: صاروخ مضاد للسفن

سنة التشغيل: 1979

المستخدمون: فرنسا، جنوب إفريقيا، الأرجنتين، البرازيل، بلغاريا، شيلي، الإكوادور، العراق ، أندونيسيا، إيران، ألمانيا، كولومبيا، كوريا الجنوبية، الكويت، ليبيا، ماليزيا، مصر، المغرب، عمان، باكستان، بيرو، قطر، قبرص، تايلاند ، تركيا، الإمارات العربية المتحدة، أورغواي، فنزويلا، اليونان.

يؤثر تطوير الصاروخ الموجه على الاستراتيجيات البحرية والخرائط التكتيكية. حيث أضحى شيئا طبيعيا أن تسلح سفينة حربية بصاروخ مضاد للسفن كواحدة من أنظمتها الهجومية. وعلى الرغم من أن استخدام المدافع والبنادق لا يزال قائما في مجال الدفاع البحري. إلا أن الاعتماد الاكبر أصبح على الصاروخ المضاد للسفن.

ولم تدع فرنسا التي تدع من أهم مصنعي الأسلحة الحربية في العالم الفرصة لتتصدر مشهد تطوير نظام الصاروخ المضاد للسفن. ويجب الاعتراف بصعوبة تصميم وتطوير الصواريخ المضادة للسفن وتزيد الصعوبة أكثر في التكنولوجيا الشديدة التقدم المقتصرة على بعض الدول.

 

ورغم ذلك يجب الاعتراف أن فرنسا تمكنت من إثبات أن صاروخها ايكزوسيت المضاد للسفن يستحق لقب “السلاح المتمكن”. وعلاوة على ذلك فإن تكامل الصاروخ مع تكنولوجيات متعددة للصواريخ بسيطة جدا. مما أدى لحرص الكثير على شراء هذا النظام المتطور الذي بدأ إنشاؤه في نهاية الستينيات من القرن المنصرم.

ومع التطور التكنولوجي المستمر، استحق اكزوسيت أن يحتل مكانته، حيث أن الصاروخ يحتوي على نظام شديد التأثير، من حيث تكلفته أو قدرته على الردع. فلك أن تتخيل أن صاروخ اكزوسيت واحد يتكلف القليل من ملايين الدولارات يمتلك إمكانية تدمير سفينة حربية يقدر ثمنها بعشرات بل بمئات الملايين من الدولارات. كما يصعب الحد من تأثير نظام الصاروخ.

ولا عجب في قدرة اكزوسيت على حقيق مبيعات أكثر مما تحققه السفن الحربية ذاتها، خاصة إذا تم شراء صفقات كثيرة العدد من الصاروخ، لأنه يحقق تأثير سياسي أقوى مما يحققه ابتياع سفينة حربية.

والمثير للسخرية أن السلاح المتمكن قد كلف حلفاء فرنسا بريطانيا وأمريكا الكثير من الخسائر على الرغم من أن فرنسا لم تكن هي المتسببة. ولا يمكن إنكار ان مثل ذلك جعل من حلفاء فرنسا أكثر شعبية لأن الولايات المتحدة وبريطانيا من الدول التي تمتلك ذات النظام التكنولوجي مما يشير لتميز الصاروخ الفرنسي في إمكانية إلحاق خسائر بدول في حجم الولايات المتحدة وبريطانيا. فعندما تمكن صاروخ اكزوسيت من تدمير المدمرة الأمريكية USS Stark أثناء حرب العراق اعتبر الكثير ذلك الحدث عارا على أمريكا التي تصنف كدولة شديدة التقدم.

وعكس الصاروخ اكزوسيت القول الشائع بأن المنتجات الفرنسية العسكرية ليست جيدة حيث حقق مبيعات جيدة في 28 دولة. ورغم أن سمعة الصاروخ الطيبة لا ترضى حلفاء فرنسا، إلا أنها ساهمت في صعود أسهم فرنسا في مجال الصناعة العسكرية الثقيلة.

 

مدمرة الدفاع الجوي HMS Sheffield تحترق بعد أن ضربت بواسطة صاروخ اكزوسيت Aerospatiale AM39 أطلقته مقاتلة أرجنتينية Super Etendard strike fighter. من قاعدة أرضية

حقائق عن الصاروخ اكزوسيت

– اكزوسيت هو الصاروخ المضاد للسفن الأسرع حيث يمتلك السرعة القصوى تحت سرعة الصوت.

– اكزوسيت هو الصاروخ هو أول صاروخ مضاد للسفن يتم تصميمه للإنطلاق من سطح سفينة حربية أو من الأرض أو من تحت الماء عبر غواصة أو جوا عبر طائرة حربية.

– ولم تكن فرنسا أول من أطلقت الصاروخ من الأرض بل كانت الأرجنتين التي أطلقت الصاروخ من قاعدة أرضية أثناء حرب مالفيناس

– لا يقتصر التأثر الذي يفعله الصاروخ على الثقب الكبير الذي يحدثه في حالة توجيهه نحو سفينة حربية ولكن يسبب الوقود الباقي من الصاروخ قدرة إحراقية هائلة.

– اكزوسيت صاحب أعلى المبيعات بين الصواريخ المضادة للسفن في أوربا وأحد أعلى المنتجات الرئيسية التي تصدره فرنسا.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.