العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

30 مليار دولار قيمة تجارة الخليج وأمريكا الجنوبية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

برازيليا، البرازيل (CNN)– شهدت معدلات التبادل التجاري بين دول مجلس التعاون الخليجي ودول أمريكا الجنوبية طفرة كبيرة في السنوات القليلة الماضية لتصل إلى 30 مليار دولار سنويا، الأمر الذي يفتح أبواب جديدة في دعم ونمو التجارة الخارجية بالنسبة للطرفين.

ويعتبر مؤتمر التبادل التجاري الذي عقد في البرازيل العام 2005، مفتاح هذه النجاحات الباهرة حيث أن السنوات القليلة التي تلت هذا التاريخ شهدت نموا كبيرا لحجم التبادل التجاري بين الطرفين وخصوصا مع البرازيل التي تحتل 85 في المائة من حصة التجارة الخارجية بين هاذين الإقليمين.

إعلان Zone 4

وقال وزير الخارجية البرازيلي، انتونيو باتريوتا في كلمة ألقاها خلال المؤتمر الذي جمع عددا من رؤساء الدول وعمالقة رجال الأعمال من الخليج والدول اللاتينية “يمكن اعتبار اجتماعنا هذا ناجحا مسبقا، حيث يشير تواجدنا هنا إلى النية الحقيقية للأعضاء باتخاذ خطوات فاعلة على طريق جمع الدول النامية في منطقتين مختلفتين من الكرة الأرضية وخلق تعاون اقتصادي بينها.”

وبدوره قال رئيس البيرو، اولانتا أومالا الذي يستضيف مؤتمر “آسبا” الذي عقد الأسبوع الماضي في بلاده “إن دول أمريكا الجنوبية يمكنها الاستفادة من خبرة دول الشرق الأوسط فيما يتعلق بشؤون الغاز والنفط،” مشيرا إلى رغبته بالعثور على أسواق في الشرق الأوسط لتصدير المنتجات الغذائية والسمكية التي تصنعها بلاده.”

ويشار إلى أن عددا من الرؤساء تغييبوا عن هذا المؤتمر الذي أمتد على مدى يومين، مثل الرئيس السوري الذي تدور في بلاده حرب أهلية، والرئيس المصري الذي يقوم ببناء بلاده بعد عهد الرئيس السابق حسني مبارك بالإضافة إلى فنزويلا التي تخوض انتخابات رئاسية شرسة.

ويذكر أن أكثر من 700 رجل أعمال من مختلف الدول العربية والدول اللاتينية اجتمعوا على هامش هذا المؤتمر لعقد صفقات وحجز حصة من كعكة التجارة المزدهرة والتوقعات الإيجابية حول مستقبل هذه العلاقات الاقتصادية.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.