العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

يوميات البطريرك صفير:أسرار ووثائق وشهادات من عهد لحود إلى الإنسحاب السوري (40)

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

لبنان تحت المجهر: محاولة إغتيال حماده·· خروج الحريري ومجيء كرامي

فهمت من كلام فرنجية انه سيرشح نفسه لإنتخابات رئاسة الجمهورية

ترجّل الكاردينال نصر الله بطرس صفير عن سدّة بكركي بعد زهاء ربع قرن قضاها على مذبح الوطن، يُصلّي لأمنه، ويدعو لحريته، ويُناشد من أجل إنسانه··

غادر سيّد بكركي كرسيالذي تمسّك به في أصعب الملمات، ليُخرج البلاد من آتون حرب عبثية، مديدة ومُدمّرة، وليُعيد اللُحمة بين أبناء الوطن الواحد، والجبل الواحد، والقرية الواحدة، بعدما فرّقت بينهما مخططات الفتنة والكراهية·

ببساطته المعهودة كان يُسجّل يومياته الحافلة بالأسرار والوثائق والمواقف، وبعباراته السلسة كان يختصر الجلسات والنقاشات والمحادثات مع الرؤساء والقادة السياسيين والدبلوماسيين··

ولأن تلك الأيام بما حفلت به من وقائع وأسرار كانت تاريخية المضمون والمنحى، فقد وافق البطريرك التاريخي، بشفافيته المعروفة، على وضع أوراقه وملاحظات يومياته، بين يديّ الزميل الكاتب أنطوان سعد، ليصيغها بأمانة مشهودة بين دفتي كتاب،لتكون شهادة حق أمام الوطن والتاريخ، على أحداث وتطوّرات عاشها لبنان في مرحلة صعبة تركت بصماتها على حاضره ومستقبله·

التي تبدأ نشر يوميات البطريرك الكاردينال مار نصر الله بطرس صفير، من بداية عهد الرئيس إميل لحود إلى الإنسحاب السوري من لبنان (من ت2 1998 إلى نيسان 2005)، تلتزم الأصول المهنية بإيصال الأمانة كاملة، بمعزل عن أي تدخّل أو حذف أو تحوير في النص الوارد أصلاً في المخطوطة التي ستنشر خلال الأسابيع المقبلة، دون أن يعني ذلك تبنيّاً لما يرد من سرد، أو وصف أو تقييم لمواقف وأحداث وشخصيات، الذي يبقى أولاً وأخيراً ملك صاحب اليوميات، وفي عهدة مؤلّف الكتاب·

كرامي طلب منّي أن أُقنع حرب بالإشتراك فأجبته بأن الرابط مع القرنة معنوي وأنا لا آمرهم

السفير حبيب نقل عن الفرنسيين تفاهم شيراك وبوش على إنهاء الوجود السوري في لبنان

بعد الإنفجار الذي كاد يودي بحياة النائب مروان حماده، تسارعت الاتصالات لتشكيل حكومة يحظى فيها معارضو النفوذ السوري بحصة تمكنهم من تعزيز المكتسبات التي حققوها في مرحلة مواجهة التمديد، وكان التوجه العام أن يشكل الرئيس رفيق الحريري هذه الحكومة، وفي هذا الإطار حضر السفير الفرنسي فيليب كورتييه إلى بكركي في الثاني من تشرين الأول 2004، وقال لسيدها ان الرئيس الفرنسي جاك شيراك اتصل به وطلب منه أن ينقل إلى البطريرك الماروني رأيه بضرورة أن يشارك المسيحيون المنتسبون إلى لقاء قرنة شهوان في الحكومة التي سيشكلها الحريري، وكان جواب سيد بكركي ان اللقاء يشارك في حكومة وفاق وطني يتضمن بيانها الوزاري أفكاراً يؤمن بها اللقاء، وإلا سيقال ان الحكومة استوعبته فأبدى السفير الفرنسي ذلك وسجل هذا الحوار على ورقة صغيرة، لكن الأمور تطورت فإعتذر الرئيس الحريري عن تشكيل الحكومة وشكلها الرئيس عمر كرامي الذي زار بكركي وتمنى على سيدها إشراك النائب بطرس حرب في الحكومة كممثل للقاء قرنة شهوان وكان جواب البطريرك بأن الرابط بيني وبين القرنة معنوي وأنا لا آمرهم·

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.