العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

حافظ الأسد وافق على وصول بشير الجميّل إلى الرئاسة!

كشف برنامج «وثائقي الاجتياح غزو لبنان»، الذي يعرض على قناة «الميادين»، عن لقاء حصل بين الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد وبشير الجميل خلال فترة الاستعداد الإسرائيلي لاجتياح لبنان.

وأبدى الأسد خلال اللقاء، الذي أعلن عنه الكاتب والباحث السوري عماد فوزي الشعيبي في الوثائقي، موافقته على وصول الجميّل إلى رئاسة الجمهوريّة في لبنان بشرط قطع العلاقة مع إسرائيل.

إعلان Zone 4

وجرى اللقاء قبيل الاجتياح فيما كانت القوات السورية تقصف الأشرفية. آنذاك تلقى أحد كبار الضباط السوريين في لبنان اتصالاً من رئيس حزب «الكتائب» بيار الجميل يدعوه فيه إلى العشاء. لبى الضابط دعوة الجميل الأب الذي أبدى رغبته بتناول الغداء برفقة نجله بشير مع الرئيس السوري.

في ذلك اليوم كان بشير، يزور مجدداً إسرائيل، بعد أن بات جزءاً من الخطة الإسرائيلية التي تجاوزت في مرحلة ما مسألة ضرب منظمة التحرير الفلسطينية وإخراج المقاتلين إلى أهداف أخرى من بينها إيصاله إلى رئاسة الجمهورية. طلب الضابط السوري إمهاله بعض الوقت.

حمل الضابط طلب الجميل إلى الأسد فسأله الأخير عن السقف الذي يريده بشير الجميل فأجابه الضابط «يريد أن يصبح رئيساً للجمهورية». ثم عاد وسأله عما إذا كان «رجلاً وطنياً»، فرد بالإيجاب. عندها أبدى الرئيس السوري الراحل موافقته على حصول اللقاء.

وعن ردّة فعل إسرائيل على لقاء الأسد والجميل، يقول الشعيبي «إن المفاجأة التي حصلت خلال اللقاء هي إعلان الرئيس الأسد موافقته على وصول بشير الجميّل إلى رئاسة الجمهورية في لبنان» موافقة أردفها الأسد بالعبارة التالية «اثنان لا يمكن أن يتواجدا في لبنان ولا في أي علاقة هما أنا وبيغن».

وصلت أسرار اللقاء إلى مسامع آرييل شارون وزير الدفاع الإسرائيلي آنذاك الذي توجه إلى المجلس الحربي في الكرنتينا وهناك وجه كلامه لبشير بالقول «إنك أسوأ من والدك».

إعلان Zone 5

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.