العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

أستراليا تبيح أقراص الإجهاض RU486 وتثير غضب اللوبي المسيحي

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) – من المقرر زيادة انتشار أقراص الإجهاضRU486 بين نساء أستراليا بعدما وافقت إدارة السلع العلاجية على طلب مؤسسة Marie Stopes International للصحة الإنجابية باستيراد الأقراص.

وكان الحظر الوزاري على استيراد الأقراص قد تم إزالته في البرلمان عام 2006 ، إلا أنه كان متاحا فقط ل 187 طبيبا معتمدا قاموا بوصف الأقراص ل22330 امرأة بحسب آخر إحصائية.

إعلان Zone 4

إلا أن قرار إدارة السلع العلاجية، والذي اتخذته يوم 30 أغسطس سيعني سهولة حصول النساء على الأقراص خلافات للصعوبات التي كانت تواجههن.

من جانبها، رحبت وزيرة الصحة الفدرالية تانيا بليبرسيك بإدراج أقراص الإجهاض RU486 ، و GyMiso، الذين تم التصديق عليهما من قبل الكلية الملكية لأطباء التوليد والنساء.

وأضافت أن أقراص RU486 مدرجة في قائمة منظمة الصحة العالمية، إلا أنها لم تكن مسجلة في أستراليا، وتابعت: ” على مدى ما يزيد عن عقدين، قام عشرات الملايين من النساء عبر العالم باستخدام أقراص RU486، لكن الضوابط الأخيرة ستجعل نساء أستراليا لها ذات الخيارات التي تمتلكها نساء 46 دولة، من بينها المملكة المتحدة، والولايات المتحدة، ونيوزيلاند.

وأشارت إلى أن إدارة السلع العلاجية هي هيئة مستقلة، ولا تتدخل حكومة غيلارد في مسألة إدراج الأدوية.

بينما وصفت ماريا ديفيسون الرئيسة التنفيذية لمؤسسة Marie Stopes International القرار بأنه علامة فارقة لنساء أستراليا.

وتدرس مؤسسة Marie Stopes التقدم بطلب لإدراج الأقراص ضمن خطة المساعدات الدوائية، حتى يصبح متاحا لكافة شرائح النساء الاجتماعية.

ونال القرار انتقاد اللوبي المسيحي الأسترالي إذ قالت ويندي فرانسيز المتحدثة باسمه إن الموافقة على العقار خطأ بالغ الخطورة، وأضافت أن وصف أقراص الإجهاض RU486بالدواء خطأ كبير، لأن الحمل ليس مرضا، ولا يحمل وصمة لصاحبته، وأشارت أن الكيماويات السامة التي يحتويها الدواء تسمم الجنين قبل ولادته.

يذكر أن أقراص RU486 تعمل على إنهاء الحمل في شهوره الأولى عبر منع إفراز هرمون البروجستيرون الذي يعد إفرازه من أهم شروط استمرار الحمل، ولا يتم الموافقة عليه بعد مرور 49 يوما من عمر آخر دورة شهرية للمرأة الحامل.

وتتكون الأقراص من مجموعتين الأولى تسمى mifepristone، وهي التي تعمل على منع وصول الهرمونات للرحم وتؤخذ عند زيارة الطبيب، والأقراص الأخرى تسمى misoprostol، وتؤخذ بعدها ب48 ساعة وتحفز على نزول الدورة الشهرية، والإجهاض المبكر، ويجب على المرأة معاودة الطبيب بعدها بأسبوعين للتأكد من فاعلية الأقراص.

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.