العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

موقع المواعدة الأول في أستراليا: 70% من المستخدمين يتطلعون لعلاقات طويلة المدى

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) – سمعنا عن علاقات حب إلكترونية كتبت لها نهايات سعيدة رغم أن التعارف تم عبر مواقع المواعدة ومواقع الوكالات المتخصصة في ذلك الأمر.

وتحدث قصص الحب الإلكترونية عندما يصبو قلب المستخدم نحو صورة إحدى الفتيات الموجودة على مواقع المواعدة، بعد إدخال المواصفات والمعايير التي يرغبها، ثم يحس بميل نحو الحديث معها فيرسل لها قبلة إلكترونية تنتج عنها علاقة حب في ذلك العالم الافتراضي.

إعلان Zone 4

ووفقا لبعض الإحصائيات، فإن ثلث علاقات الحب الجديدة نشأت إلكترونيا، كما كشف استطلاع شمل مشاركة 800 شخص أجراه موقع RSVP أكبر مواقع المواعدة الأسترالية والمملوك لمؤسسة فيرفاكس الإعلامية إن 58% من المشاركين يؤمنون بأن المواقع الاجتماعية والتكنولوجيا الحديثة سهلت من مقابلة أصدقاء جدد، كما قال 62% إن خوض علاقات حب إلكترونية عبر الانترنت أصبح سهل المنال.

ورغم النتائج السابقة إلا أن شعورا بالتوجس والخجل من الاعتراف بالخوض في علاقات حب إلكترونية لا يزال يراود الكثير من المستخدمين.

من جانبه، قال الخبير النفسي جون آيكن إن التكنولوجيا أحدثت ثورة في سبل إدارة العلاقات، واصفا المواعدة عبر الانترنت بانجذاب شخصين ذوي اهتمامات مشتركة وهو مماثل لطبيعة علاقات العالم الحقيقي، بل تتعداها في توفير الفرصة للمقابلة وجها لوجه دون التقيد بمواعيد.

وعلى النقيض قالت دراسة حديثة إن تعارف الأشخاص على شبكة الإنترنت وفقا لعناصر الاهتمام المشترك لا تتفتق عنها علاقات أطول وأحسن من غيرها من العلاقات.

بينما قال ميل دودغيون المدير التسويقي لموقع المواعدة RSVP إن نحو 60- 70% من مستخدمي الموقع يتطلعون نحو علاقات طويلة المدى، ووفقا لتقرير صدر هذا العام واستطلع أكثر من 3000 أسترالي، فقد قال 50% من العزاب أنهم يخوضون مواعدات إلكترونية، وقال 12% إن لديهم علاقات مواعدة طويلة الأمد عبر الانترنت، لذلك فإن قليلا من المحظوظين خاضوا علاقات حب عبر الانترنت

ومن الزاوية السلبية، ترى الأسترالية ستيفاني، 29 سنة، إن علاقات المواعدة تجربة مروعة بالنسبة لها، وأنها حاولت على مدى 6 سنوات خوضها عبر موقعين للمواعدة، إلا أنها أصيبت بالإحباط وعدم الارتياح.

بينما قالت الأسترالية ايلي التي كانت تعمل عارضة أزياء تمكنت من مواعدة طبيب وسيم من مواقع المواعدة، بعد أن انبهرت به في البداية إلا أنها فيما بعد أصيبت بالضجر من غروره.

وتابعت أن من أكثر عيوب المواعدة عبر الإنترنت هو تعمد البعض إخفاء شخصياتهم الحقيقية وإظهار ما يودون إظهاره.

 

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.