العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

أستراليا: لقاء كيتنغ مع ضابط المخابرات الفيتنامية يحرج “أوستريد”

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) – كشفت تقارير أن وكالة التجارة الأسترالية “أوستريد” قامت بدور الوساطة لإقامة علاقة عمل بين رئيس الحكومة الفدرالية الأسبق بول كيتنغ ومسؤولي شركة “أرمجارد” التي يملكها ملياردير النقل ليندسي فوكس من جهة، وبين ضابط الاستخبارات الفيتنامية البارز آن نغوك لونغ من جهة أخرى، في إطار التحقيقات المتعلقة بفضيحة الرشوة التي تمس سمعة البنك المركزي الأسترالي.

وأشارت التحقيقات إلى أن عملية الوساطة التي قامت بها ” أوستريد” كانت تهدف إلى مساعدة الشركة في التعرف على مسؤولين بارزين في الحكومة الفيتنانية عبر لونغ عام 2008.

إعلان Zone 4

وجاءت تلك الوساطة المشبوهة رغم قيام السفارة الأسترالية في هانوي بإرسال خطاب سري للغاية يكشف أن لونغ هو ضابط بارز في وزارة الأمن العام الفيتنامية المناظرة لمنظمة الاستخبارات الأمنية الأسترالية ” أزيو”.

ضابط الاستخبارات الفيتنامية البارز آن نغوك لونغ

وكان لونغ قد عمل مع شركة سيكورينسي التابعة للبنك المركزي الأسترالي منذ أوائل القرن الحالي، وطلب رشاوى وصلت إلى 20 مليون دولار لتسهيل إبرام صفقات في فيتنام.

إلا أن صحيفة الإيج الأسترالية أكدت أن كلا من شركة أرمجارد أو بول كيتنغ كانا على علم بعمل لونغ كضابط مخابرات فيتنامي بارز، كما لم يبرما تعاملات مالية مع لونغ الذي يملك شركة CFTD Ltd.

وعلق كيتنغ على تلك التقارير قائلا: ” لقد قابلت لونغ الذي أوصت به وكالة أوستريد لصالح شركة أرمجارد، إلا أنني لم أشأ الخوض معه في أي بيزنس، لقد قررت شركة أرمجارد عدم إقامة أي نشاط لها في فيتنام”.

بينما رفضت شركة أرمجارد التعليق، رغم المؤشرات القوية بعدم تورطها في أي صفقات في فيتنام.

وتورطت أوستريد أيضا في مساعدة بعض الشركات الأسترالية للتعاون مع لونغ رغم معرفتها بعمله في المخابرات الفيتنامية.

وقال مسؤول في إحدى الشركات الأسترالية التي تعرفت على لونغ عبر أوستريد إنه شاهد لونغ يوما ما مرتديا زيا عسكريا، وتم تقديمه بكونه مسؤولا أستراليا.

وكانت صحيفة الإيج قد أشارت في تقارير لها هذا العام عن علاقة سرية بين لونغ وبين مسؤولة أوستريد اليزابيث ماسامون مفوضة التجارة الأسترالية السابقة في فيتنام، وتم استجوابها من قبل الشرطة الفدرالية الأسترالية، إلا أنه لم يقدم ضدها أي اتهامات رسمية إلى الآن.

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.