العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

أستراليا..ألان كيسينغ الرجل الذي تحطمت حياته بعد أن كشف فساد الجمارك!!

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

سيدني, استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) – قال السناتور المستقل نيك زينوفون إن ضابط الجمارك السابق ألان كيسينغ يستحق ميدالية شرف لقيامه منذ 10 سنوات بالتحذير من وجود فجوات أمنية وفساد محتمل داخل منظومة الجمارك، ولكن السلطات تجاهلت تلك التحذيرات.

وكان كيسينغ قد كتب تقريرين عامي 2002 و2003 يوضح بشكل تفصيلي المشاكل الرئيسية للجمارك في مطار سيدني، حيث اكتشف أن حوالي 20 % من العاملين في المناطق الجمركية بالمطار من أصحاب السوابق الإجرامية أو من المهاجرين غير الشرعيين.

 

إعلان Zone 4

شبهات فساد إجرامية في قطاع الجمارك

 

كما تضمن التقريران احتمال اختراق إرهابيين لقطاع الجمارك في مطار سيدني وتحقيق مصالح إرهابية.

وأدلى كيسينغ بتصريحات أمس الجمعة ذكر خلالها أنه صعق بعد أن رفض مدير قطاع الأمن الجمركي بمطار سيدني الاعتداد بتلك التحذيرات، مشيرا إلى أنه لو تم الاهتمام بما جاء في التقريرين لما تفاقمت الأمور، وما كان الفساد قد توغل إلى ذلك الحد، حيث نشر حديثا أن ضباطا وموظفين في مصلحة الجمارك الأسترالية وهيئة حماية الحدود ضالعون في أعمال فساد وتهريب مخدرات.

وعودة إلى السناتور زينوفون الذي قال إن كيسينغ يستحق ميدالية لكتابته للتقريرين في شجاعة يحسد عليها، معربا عن أسفه من التجاهل التام التي قوبل بها، وتساءل: ” كم عدد الأستراليين الذين أدمنوا المواد المخدرة التي تم تهريبها إلى داخل أستراليا نتيجة تجاهل تحذيرات كيسينغ؟”.

واستطرد كيسينغ أنه تمكن عام 2005 من مقابلة أنتوني ألبانيز الذي كان يشغل منصب وزير النقل في حكومة الظل آنذاك، ليسرد له ما جاء بالتقرير، وبعدها بشهور قليلة نشرت صحيفة الأستراليان تفاصيل المعلومات الخطيرة في التقريرين، وهو ما أوقع كيسينغ في مشاكل متعددة، إذ داهمت الشرطة منزل والدته عام 2005، وتم التنصت على مكالماته ووضعه تحت المراقبة، وقدم للمحاكمة.

وفي عام 2007، تم إدانة كيسينغ بانتهاكه الفصل السبعين من قانون العقوبات، لكنه نفى أن يكون قد أعطى التقريرين لصحيفة الأستراليان.

وأردف زينوفون أنه في أعقاب الفضائح الأخيرة التي تم تسريبها عن فساد الجمارك، يجب إسقاط الإدانة عن كيسينغ والسماح بنشر التقريرين، وأردف: ” الفضيحة تتمثل في أن الرجل الذي يستحق ميدالية لنزاهته هو من وقف متهما أمام المحاكم، وتحطمت حياته”.

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.