العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

أستراليا: هوكي يتحدث عن موازنة موجعة للجميع

سيدني، استراليا(ترجمة ميدل ايست هيرالد)– حذر وزير الخزانة الفيدرالية جو هوكي من أن الجميع سوف يشعر بـ «وجع» في العمل لإصلاح الموازنة.

 

وتُظهر ارقام الخزانة ان الموازنة ستبقى في عجز على مدى العقد المقبل إذا تركت لحالها دون تدقيق واعادة نظر، وأنه في ظل حكومة العمال كان نمو الإنفاق أكبر من اثنين في المئة من وعود الحزب، وانه سيصل إلى 6 في المئة في 2017-2018.

 

وقال السيد هوكي ان ذلك من شأنه أن يؤدي إلى 16 عاما من العجز على الرغم من ان استراليا لم تدخل في الركود وان من غير المتوقع ذلك.

 

وقال السيد هوكي للصحافيين في سيدني يوم الاثنين «ما لم نتخذ إجراءات تصحيحية فورية في الموازنة فان أستراليا لن تعود الى الفائض (في الموازنة)».

 

واضاف «علينا معالجة هذا الأمر ومعالجته بسرعة.»

 

وحذر وزير الخزانة من انه اذا سمح للعجز في الموازنة بمواصلة وزيادة الديون فان مستوى المعيشة في استراليا سيتدنى.

 

وقال ستكون هناك قرارات صعبة ويتعين على الجميع أن يساعد على القيام بـعملية «رفع اثقال» صعبة في اصلاح الموازنة.

 

وتابع يقول «إذا سقط العبء على عدد قليل، فإن ثقل هذا العبء سيسحقه،».

 

وقال انه لن يكون هناك حل سهل أو رصاصة فضية، وسيتجاوز اصلاح الموازنة سنته الأولى يوم 13 ايار الى السنوات اللاحقة.

 

وكان حزب العمال قد ترك الحكم بزيادة «ضخمة» في الإنفاق على المساعدات الخارجية والدفاع والتقديم السيئ لنظام التأمين الوطني ضد العجز.

 

وصرح وزير الخزانة لاذاعة آي بي سي انه «إذا لم نكن على رأس إدارة سليمة لنظام التأمين ضد العجز الوطني، فانه ليس فقط لن يكون مستداما، ولكنه يمكن أن ينتهي بمهزلة كبيرة كبرنامج (العطس الوردي) أو برنامج شيكات الـ 900 دولار».

 

وقال السيد هوكي ان شيخوخة السكان تضع أيضا ضغطا على الموازنة.

 

ولدى سؤال السيد الهوكي عما اذا كان مستداما إعطاء جزء من المعاش لذوي أصول تفوق المليون دولار قال «أن شيئا كهذا من الواضح انه يحتاج أن يؤخذ بعين الاعتبار«.

 

ومن المقرر أن يتسلم السيد هوكي التقرير النهائي من لجنة التدقيق في الإنفاق الحكومي بعد غد الاثنين.

 

وقال السيد هوكي لشبكة سكاي نيوز أن الحكومة مضطرة لدرس تفاصيل التقرير، لكنه وعد بالإفراج عنها في أقرب وقت ممكن وفي إطار زمني أقل من أربعة أشهر مما استغرقه صدور تقرير هنري للضرائب (Henry tax review) عام 2010.

إعلان Zone 5

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.