العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

سجادة من خيوط العناكب تغطي مساحات واسعة في أستراليا

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تشكلت سجادة ضخمة من خيوط العناكب عبر الأشجار والمراعي بالقرب من بلدات في أستراليا تعرضت للفيضانات مؤخرا.
ويقول سكان منطقة جيبسلاند في فيكتوريا إن “الحجاب الرقيق” ظهر بعد أيام من هطول أمطار غزيرة.
وفي إحدى المناطق، امتدت خيوط العناكب لأكثر من كيلو متر على طول الطريق.
ويقول الخبراء إن ما حدث طريقة تلجأ إليها العناكب للنجاة معروفة باسم “الانتفاخ”، حيث تقوم العناكب برمي الحرير كي تتسلق إلى أرض مرتفعة.

وقال الطبيب كين ووكر، كبير مشرفي قسم الحشرات في متاحف فيكتوريا، إنه من المحتمل أن ملايين العناكب ألقت خيوطا على الأشجار المحيطة.

إعلان Zone 4

وقال لصحيفة “ذي إيدج”: “تحتاج العناكب التي تعيش على الأرض إلى النهوض من الأرض بسرعة كبيرة. فالحرير يتصاعد ويمسك بالنباتات ما يمكنها من الهروب”.
وقد أدى ذلك إلى تكوين صفائح كبيرة “من القماش الرقيق” الذي يغطي الأراضي الرطبة بين مدينتي سايل ولونغفورد.

“موجة منتفخة”
وقالت مستشارة محلية، كارولين كروسلي، إنها نزلت إلى جسر بحيرة مساء الإثنين للتحقق من الأضرار الناجمة عن الفيضانات، وقد ذهلت بالظاهرة الطبيعية. وقالت كروسلي إنها شاهدت هذه الظاهرة من قبل، ولكن ليس على هذا النطاق الواسع.
وقالت لبي بي سي: “لم يكن الأمر مخيفا – لقد كان جميلا. كان كل شيء محاطا بشبكة العنكبوت الجميلة هذه، في جميع أنحاء الأشجار والأسوار”.
“في ذلك الوقت كانت الشمس تغرب وكان الضوء جميلا، حين رأيت هذه الموجة تتمدد عبر مشهد الطبيعة.”
وقالت إن حزام خيوط العناكب ظهر على شكل ورقة واحدة، تزحف فيها العناكب الصغيرة.
وقالت: “الفكرة أن العناكب لم تنفصل عن بعضها – كان الأمر كما لو أنها قد نسقت في ما بينها لعمل هذا التركيب الفني الرائع للمناظر الطبيعية أو شيء من هذا القبيل”.
وقالت أماندا ترايجر، وهي من السكان المحليين، لبي بي سي إن عائلتها ظنت في البداية أن تلك الخيوط مجرد شباك منثورة على جانب الطريق.
وقالت: “لقد رأيت منها من قبل ولكن لا شيء مثل هذا”، مضيفة “الأمر مذهل للغاية”.
ومن المتوقع أن تتفكك الشبكات الدقيقة في وقت لاحق من هذا الأسبوع.
وقال السكان المحليون إنه كان من الرائع رؤية هذا المشهد بعد الطقس الكارثي الذي حدث في الأيام السابقة.
وضربت الأمطار الغزيرة والرياح القوية أجزاء كبيرة من فيكتوريا، ما تسبب في فيضانات وأضرار واسعة النطاق الأسبوع الماضي. وعثر على شخصين ميتين في سيارتيهما في حادثتين منفصلتين جراء مياه الفيضانات.
ووصفت السلطات العاصفة بأنها كارثة، ولا تزال مئات المنازل في الولاية تعاني من انقطاع الكهرباء جراء العاصفة.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.