العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

قوة خفية تدفع الحكومة إلى «الأمتار الأخيرة»

جلسة الحاكم الجمعة .. والجيش يكشف عن مصادرة ملايين الليترات من البنزين والمازوت

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

دولاب الحكومة يدور باتجاه التأليف، حيث ان السباق إلى الولادة لم يبق منه إلا الأمتار الأخيرة، والقليلة، وفقاً للرئيس المكلف نجيب ميقاتي، بعد الاجتماع رقم 11 الذي استمر 55 دقيقة في قصر بعبدا، مع الرئيس ميشال عون، الذي فتحت استجابة الرئيس نبيه بري بتحديد موعد جلسة لمناقشة الرسالة التي وجهها إلى مجلس النواب، وتسلمتها الأمانة العامة امس، حول موضوع وقف الدعم عن المواد والسلع الحياتية والحيوية في ضوء القرار الذي اتخذه حاكم مصرف لبنان برفع الدعم عن المحروقات من دون انتظار البطاقة التمويلية، الطريق إليه، وسط معلومات عن ضغوطات دولية ومحلية باتجاه وجوب تجاوز العقد، وإعلان الحكومة العتيدة، وإن بصورة مغايرة لما ارتكزت عليه مبادرة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.

ومع ان مواصفات حكومة المهمة لم تعد قائمة بعد سقوط حكومة الاخصائيين، إذ كشف الرئيس ميقاتي ان «تشكيل الحكومة في لبنان ليس بالسهولة، لأنه عبارة عن معادلة حسابية صعبة، تتحكم فيها الطوائف والمذاهب والمناطق والولاءات والاختصاصات والاثقال داخل الحكومة».

إعلان Zone 4

ولم يخف الرئيس ميقاتي ان يكون هناك ولاءات، فلا احد في لبنان ليس تابعا لأحد… وهذا ليس عيباً، لكن نود ان يتمتع كل اسم او شخص بجدارة وكفاءة ليتسلم كفاءة معينة.

عون وميقاتي

وأوضحت مصادر سياسية مطلعة أن الرئيسين عون وميقاتي استكملا في اجتماعهما أمس بعض النقاط مشيرة إلى وجود تقدم في الملف الحكومي على ان يتجدد اللقاء بينهما في الساعات الثماني والاربعين المقبلة بعد مواصلة التشاور لاسيما أن ثمة تفاصيل تستدعي ذلك. 

وفهم من المصادر ان نسبة كبيرة من النقاط العالقة ذللت وأخرى يتم العمل على تذليلها إنما في الإجمال ثمة حلحلة. 

وكشفت أن توزيع الحقائب بات مكتملا تقريبا وأشارت إلى أن موضوع الأسماء يأخذ حيزا من النقاش.

ونفت المصادر ما تردد أن التيار الوطني الحر يطالب بحقيبة الطاقة والمياه.

وفي المعلومات ان اسم مديرة قسم الطاقة في بنك عودة كارول عياط عاد الى التداول كوزيرة للطاقة لكن الاسم لم يحسم بعد، وإن كان الرئيس عون يتمسك بأن يكون المعني الأول بتسمية من يكون وزيراً للطاقة.

وعلم أن المعيار الذي تم التوافق عليه هو عدم توزير شخصيات وزرت سابقاً، وكذلك عدم توزير نواب حاليين أو سابقين.

ولفتت الأوساط إلى أن وزارة الشؤون الاجتماعية حسمت من حصة رئيس الجمهورية في حين أن حقيبة التربية حسمت للاشتراكي وشؤون المهجرين للحزب الديمقراطي الذي يترأسه النائب طلال أرسلان.

وقالت إن الرئيسين عون وميقاتي يختاران أسما توافقيا لنيابة رئاسة الحكومة.  كما فهم أن الرئيسين يسميان وبالتوافق وزراء الحقائب السيادية.  إلى ذلك تردد أن حقيبة الاتصالات بدورها لم تحسم لكن معلومات أشارت إلى أنها من حصة المردة.

كما أن الصناعة حسمت للمردة وبقيت عقدة الداخلية تنتظر استكمال التواصل بشأنها.  ومن بين الأسماء التي حسمت السفير عبدالله بو حبيب للخارجية وهي من حصة رئيس الجمهورية.  وافيد أن اسم يوسف خليل عاد إلى التداول. 

وعلمت «اللواء» أن اتصالات جرت تمت قبيل لقاء عون ميقاتي أمس بعدما كانت الأجواء غير مريحة وساهمت في ترتيب الوضع.

وفي السياق أيضاً، اوضحت مصادر متابعة لملف تشكيل الحكومة، ان لقاء الامس بين عون وميقاتي، حقق تقدما مقبولا، لناحية تذليل بغض العقبات، فيما استمر التباين، بخصوص حقائب حساسة، منها الخارجية والداخلية والطاقة والاتصالات والمهجرين. وقالت ان رئيس الجمهورية طرح اسم السفير السابق عبدالله ابوحبيب للخارجية، ولكن ميقاتي اعتبره بانه يحمل صبغة التيار الوطني الحر وقريب جدا منه، ما يتعارض مع حكومة الأخصائيين، عارضا طرح أسماء أخرى، كي يتم التوافق على أحدها. واشارت المصادر الى التفاهم على اسم الشخصية التي ستتولى وزارة الداخلية، اصبح بنهايته بعدما تم جوجلة الاسماء المرشحة للتوزير، وبقي اسمان، سيتم التوافق على أحدهما باللقاء المقبل، فيما تشهد حقيبة الطاقة، تنافسا، بين رئيس الجمهورية الذي تخلى عنها ثم عاد وطالب بأن تكون هذه الحقيبة من حصته بينما كان رئيس تيار المردة سليمان فرنجية يطالب فيها. وازاء ذلك، عاد طرح إسناد حقيبة الاتصالات للمردة، والتربية للاشتراكي بدلا من الشؤون الاجتماعية، والمهجرين للحزب الديمقراطي. وتوقعت المصادر ان تتسارع وتيرة الاتصالات الجانبية، لتسريع تذليل العقد المتبقية تمهيدا لولادة الحكومة العتيدة باسرع ما يمكن، لان عامل الوقت مهم جدا، لاستباق مخاطر تدهور الاوضاع المالية والاقتصادية والمعيشية والاجتماعية.

وهكذا، بدا المشهد واضحاً امس: إما إسراع بانجاز خطوة «الامتار المتبقية» أو الذهاب الى الحفرة.

تراجع أجواء التشنج

وعليه، تراجعت مجدّداً أجواء التشنج والسلبية التي سادت بعد لقاء الرئيسين عون وميقاتي امس الاول، واعلن الرئيس المكلف بعد لقاء الامس مع رئيس الجمهورية اننا اصبحنا في الامتار الاخيرة، وذلك نتيجة الاتصالات التي اجراها خلال اليومين الماضيين وتركزت بصورة خاصة على امرين: إقناع «تيار المردة» بالحصول على حقيبتين بدل ثلاث، والاتفاق مع عون على توزيع الحقائب السيادية والاساسية والخدماتية، على ان يكون اسم الوزيربالتوافق. 

وعلى هذا، تم حسم توزيع الحقائب على الطوائف والقوى السياسية بصورة شبه نهائية، بحيث بقيت السيادية كماهي حالياً وحصل رئيس الجمهورية على حقيبتي العدل والشؤون الاجتماعية والطاقة اضافة للحقائب الخمس الاخرى، وحصل المردة على الاتصالات وحقيبة اخرى يجري التفاوض بشأنها وتم تخصيص وليد جنبلاط بحقيبة التربية والنائب طلال ارسلان بحقيبة المهجرين لكن لم يُعرف ما اذا كان سيقبل بها، وهذان الامران (حصة المردة وارسلان) يُمكن أن يؤخرا وضع الصيغة النهاية للتشكيلة اياماً اخرى قليلة، فيما تم تجاوز الخلاف حول اسم الوزير الذي سيتولى حقيبة المالية.  وكان قد تردد ان الرئيس بري سيسمي وزراء المال والزراعة وربما الثقافة، فيما يسمي حزب الله وزيري الصناعة والاشغال التي اصبحت حقيبتها من نصيبه. ولم تعرف اي حقيبة ستعطى للارمن. وقال الامين العام لحزب الطاشناق النائب هاغوب بقرادونيان لـ«اللواء»: لم نتبلغ اي شيء ولم يتصل بنا احد «ولا انا سألت»، ولكن قد ازور رئيس الجمهورية (اليوم).

كما بدأت بالتوازي غربلة بعض الأسماء لبعض الحقائب لا سيما الداخلية والعدل والطاقة، وهي ستكون بالتوافق بين الرئيسين الى جانب حقائب اخرى، لكن لم يتم البت بأي اسم بعد بصورة نهائية.  

وبعد اللقاء مع عون قال ميقاتي: أنا أعتذر بداية من اللبنانيين على كثرة اطلالاتي الاعلامية، ولكنني اخشى ان يفسّر الخروج من لقائي مع الرئيس عون من دون تصريح بإيجابية او سلبية. نحن نستكمل المشاورات وهناك نية لدى الجميع بتشكيل حكومة جديدة.  فعدم تشكيل حكومة هو خطيئة كبرى بحق الوطن، وجميعنا يعلم أننا في حاجة الى حكومة تواكب التطورات الحالية.  الحوار مع رئيس الجمهورية إيجابي، ونتمنى أن تبصر الحكومة النور قريباً. 

وسئل عن عدم وجود ملف التشكيل بين يديه فأجاب ممازحا: إن الملف ضاع من يدي.  ولكن مضمونه في عقلي. 

وحول وجود عقبة اساسية حول تسمية وزير للداخلية، اجاب: من الذي قال ان هناك عقبة اساسية تسمى وزارة الداخلية؟ هذا كلام ورد في الصحف.  هل تنتظرون مني ان اقول على الهواء وبشكل سريع ما هي هذه العقبات؟ فالمهم بالنسبة لي ان أزيل اي عقبة او عقدة موجودة في مسار تشكيل الحكومة. 

ورداً على سؤال حول حصة المردة في الحكومة، وعما إذا كان هناك عتب ما عليه من سليمان فرنجية قال: من قال ان سليمان فرنجية عاتب عليّ.  سليمان بيك فرنجية يعلم تماماً أن لا حكومة من دون تمثيل يليق بسليمان بيك فرنجية وكتلته.

وفي سياق رده على سؤال عن توقيت اعلان تشكيل الحكومة قال: منذ اليوم الاول للتكليف قلت أنني لا ارتبط بتوقيت معين، فنحن نبذل كل جهدنا لإزالة كل العقبات الموجودة. إن تشكيل الحكومة في لبنان ليس بالسهولة، لأنه عبارة عن معادلة حسابية صعبة، تتحكم فيها الطوائف والمذاهب والمناطق والولاءات والاختصاصات والاثقال داخل الحكومة. لا توجد كلمة «هذا لي وهذا لك». نحن نؤلف حكومة لكل لبنان، ولكن حتماً هناك ولاءات، فلا أحد في لبنان ليس تابعاً لأحد، وبحسب طائفته، وهذا ليس عيباً، ولكن في الحقيقة نحن نودّ أن يتمتع كل اسم او شخص بجدارة وكفاءة ليتسلم حقيبة معينة. 

 وردا على سؤال عن قوله إن ملف التشكيل ضاع من يديه، قال ميقاتي: أنا قلت ذلك على سبيل الفكاهة، فالاوراق معي واصبحت قليلة، وها هي الآن في جيبي. «ولا تعتلوا الهم». 

سئل: ما الذي منع ولادة الحكومة اليوم او غدا إذا ذللت كل العقبات؟

اجاب: هناك بعض العقبات التي لا تزال موجودة ونعمل على تذليلها. ولا تزال امامنا الامتار الاخيرة من سباق التشكيل وإن شاء الله نحن نعمل على حلها بطريقة لائقة ومقبولة من قبل الجميع. 

واوضح ان «برنامج الحكومة موجود في ذهني وعلى الورق».  

بين ميقاتي والحريري

واكد ميقاتي رداً متانة علاقته بالرئيس سعد الحريري ودعمه له، وهو الامر الذي صدر صباحاً عن مكتبه الاعلامي بيان جاء فيه: يقدّر الرئيس المكلّف تشكيل الحكومة نجيب ميقاتي للاعلام دوره البناء في مواكبة القضايا الوطنية ومنها، في هذه المرحلة، موضوع تشكيل الحكومة، وهو يتمنى على وسائل الاعلام التركيز على الايجابيات المطلوبة لانجاح تشكيل الحكومة والانطلاق الى المعالجات المطلوبة، لأن بعض ما ينشر ويقال يندرج في اطار التحليلات التي تفتقد الى الدقة، او الى التسريبات المعروفة الاهداف. 

«وفي هذا السياق يؤكد الرئيس ميقاتي متانة العلاقة التي تربطه بالرئيس سعد الحريري والرئيس فؤاد السنيورة والرئيس تمام سلام، ودعمهم له الى اقصى الحدود ومواكبة جهوده لتشكيل الحكومة، وفق الاسس الدستورية المعروفة». 

وتعليقا على بيان الرئيس ميقاتي غرّد الرئيس سعد الحريري ‏عبر حسابه على «تويتر» قائلا: بيان الرئيس نجيب ميقاتي لسان حالنا ‏جميعاً والعلاقة مع دولته أقوى من أن يتلاعب عليها المغرضون». ‏

جلسة الحاكم

في موازاة ذلك يلتئم مجلس النواب يوم الجمعة في جلسة عامة دعا إليها الرئيس نبيه برّي في قصر الأونيسكو لتلاوة رسالة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والتي تسلتمها الأمانة العامة للمجلس حول موضوع وقف الدعم عن المواد والسلع الحياتية والحيوية في ضوء القرار الذي اتخذه حاكم مصرف لبنان رياض سلامة برفع الدعم عن المحروقات من دون انتظار صدور البطاقة التمويلية وما تركه هذا القرار من تداعيات سلبية زادت من حدة الأزمة الاقتصادية والمالية والاجتماعية والمعيشية التي يعيشها البلد.

ووفق المادة 145 من النظام الداخلي فإن رئيس المجلس سيطلب تلاوة رسالة رئيس الجمهورية ثم يفتح الباب لمناقشتها، واتخاذ القرار بشأنها بحسب ما طلب الرئيس عون في رسالته.

وفي الوقت الذي لم تجتمع فيه بعد الكتل النيابية لتحديد موقفها من الرسالة علمت «اللواء» ان قرار المجلس حتى الساعة غير معروف، غير ان المؤشرات تُشير إلى إمكانية ان يتجنب المجلس أخذ قرار مباشر حول الرسالة، وانه قد يخرج بالدعوة إلى التعجيل في تطبيق البطاقة التمويلية.

هموم المحروقات

على صعيد هموم المحروقات، أفادت المعلومات ان مصرف لبنان سيوافق على فتح اعتمادات لباخرتين محمّلتين بـ 80 مليون ليتر من المازوت لإفراغهما على السعر المدعوم أي 3900 ليرة للدولار.  كما تردد ان مصرف لبنان وافق على إدخال شحنة غاز على السعر الرسمي المدعوم تكفي السوق اللبناني عدة أيام. ولكن لم يوافق على شحنة البنزين بقيمة 40 مليون ليتر التي تحتاجها السوق.  

وفيما طوابير السيارات مازالت تصطف امام محطات المحروقات وتكاد تصل المناطق ببعضها متسببة بزحمات سير خانقة لا سيما على الاوتوسترادات، سجل عصرا امس إطلاق نار وقذيفة B7 على محطة جبل عامل للمحروقات على طريق الكفاءات – المريجة ما ادى الى اشتعال النيران فيها وذلك في اعقاب اشكال وقع حول توزيع البنزين. وتم توزيع فيديو يُظهر ثلاثة شبان يفرغون رصاص رشاشاتهم على المحطة قبل ان يطلف احدهم القذيفة. وتردد انهم من آل زعيتر. 

وكشف رئيس بلدية برج البراجنة عاطف منصور في بيان أن «أهالي الرمل العالي ناشدوا القوى الأمنية وسائر أجهزة الدولة الاسراع في إفراغ الكميات الهائلة من الوقود المخزن تحت منازلهم». وقال: أن بعض الخزانات التي تحفظ الوقود هي غير شرعية وقد سبق للبلدية أن رفضت الطلبات المقدمة بشأنها، وبالتالي فهي من الوجهة القانونية مخالفة. 

وناشد «القوى الأمنية وكل الجهات المعنية التعاون في إفراغ هذه الخزانات بالسرعة القصوى تلافيا لتكرار كارثة التليل». وختم: إن الرمل العالي بأهله وأطفاله ينام على فوهة بركان، أنقذوه. 

في الاثناء، قال رئيس تجمّع أصحاب المولدات الخاصة عبدو سعادة: أن أصحاب المولّدات لم يتسلموا المازوت وأيّ مولّد ينتهي مخزونه سيتمّ إطفاؤه. وأدعو الجيش إلى الكشف على مستودعات الشركات والمصافي فوراً. ونطلب من الجيش وضع الكميات التي يُصادرها في خزاناته وتوزيعها بطريقة عادلة ولنا ملء الثقة به».  وقال: أن الفيول في خزانات مؤسسة الكهرباء يكفي حتى أيلول فلماذا لا تتمّ زيادة التغذية؟ وهل من قطبة مخفيّة؟

كما أوضح نقيب أصحاب المستشفيات الخاصة سليمان هارون أن «كميات المحروقات المعلن عن مصادرتها غير كافية لتلبية حاجة المستشفيات، وأن المستشفيات الخاصة فقط تحتاج يومياً الى 350 ألف ليتر من المازوت».

مصادرة آلاف الليترات

بالمقابل، أعلن الجيش عبر حسابه على «تويتر» عن دهم مستودع في المدينة الصناعية – زوق مصبح حيث صودرت كمية 65000 ليتر من المازوت و48000 ليتر من البنزين، تم توزيعها على المستشفيات والافران في المنطقة.  كما دهمت قوة من الجيش خزان محروقات في محلة وادي هونين بين بلدتي مركبا وعديسة، وضبطت بداخله حوالي ٤٧٠٠٠ ليتر من المازوت. 

من جهة أخرى،  أعلنت قوى الأمن الداخلي عبر «تويتر» ضبط أكثر من 70 ألف ليتر من مادّة المازوت مخزنة داخل خزانات وصهاريج وإحدى بؤر الخردة في محلة طريق المطار، وضبط كمية أخرى داخل مرملة في المنطقة ذاتها من قبل دوريّة من مفرزة الضاحية القضائية، جرى توزيع الكمية المضبوطة على المستشفيات وعلى أصحاب المولدات.

وكشفت قيادة الجيش مديرية التوجيه، في بيان لها انه لاول مرة حصيلة المداهمات والكشف على المحطات منذ السبت الماضي، فجاءت «نتيجة الكشف على محطات المحروقات وعمليات الدهم التي أجرتها وحدات الجيش بتواريخ 14 و15 و16 /8/ 2021، تمت مصادرة 4,392,725 ليتراً من البنزين و2,212,140 ليتراً من المازوت. وأُلزم أصحاب الكميات المضبوطة ببيع 4,349,865 ليتراً من البنزين و1,671,737 ليتراً من المازوت إلى بعض المستشفيات والأفران وشركة كهرباء زحله، وبتوزيع 2,300 ليتراً من البنزين و279,300 ليتراً من المازوت مجاناً على عدد من المواطنين والمؤسسات. كما تمت مصادرة 40,560 ليتراً من البنزين و261,103 ليتراً من المازوت لصالح الجيش».

تحقيقات المرفأ

على صعيد التحقيقات في انفجار المرفأ، يستكمل المحقق العدلي في جريمة انفجار مرفأ بيروت القاضي طارق البيطار تحقيقاته مع المدعى عليهم في الملف بدءا من يوم الجمعة المقبل في جلسات متتالية تمتد حتى الأسبوع التالي، وذلك بالتزامن مع البتّ بالدفوع الشكلية التي تقدم بها عدد من المدعى عليهم بواسطة وكلائهم القانونيين. جدير ذكره أنه تم الإستماع لحوالى 120 شاهدا لغاية تاريخه.

وكشفت مصادر متابعة انه بعد ان طلب المحقق العدلي من النيابة العامة التمييزية الادعاء على اللواء عباس ابراهيم مدير عام الامن العام، اعادت التمييزية بشخص القاضي غسان خوري الملف الى البيطار دون الادعاء على ابراهيم.

إلى ذلك، أطلق سراح الموقوفين الـ16 من شعبة المعلومات في ملف ادعاء النائب طارق المرعبي ومن بينهم وليام نون شقيق هيد انفجار مرفأ بيروت جو نون، وفي تصريح له عقب الإفراج عنه قال نون: «منازل النواب هدفنا ولا شيء سيوقفنا، وأحيي كل من تضامن معنا»، مضيفًا: «فلتتعلّم المخابرات التحقيق من شعبة المعلومات وبكل احترام قلنا ما لدينا وعندما ينتهي دور طارق المرعبي سيأتي دور غيره». وطلب نون من كل من تضامن مع الناشطين فتح الطرقات.

وتجمّع الأهالي أمام مقرّ فرع المعلومات في الأشرفية ضمن وقفة احتجاجية لإخلاء سبيل الموقوفين وسط انتشار أمني كثيف.

وكان النائب طارق المرعبي قد سحب من مجلس النواب الدعوى ضد الناشطين. وقال من مجلس النواب: «ما حصل في منزلي لا يمثل رأي الثوار لكنني قرّرت من تلقاء نفسي الطلب من وكيلي القانوني بأن يتراجع عن الدعاحوى بحق المدعى عليهم والذين لا أعرف احداً منهم».

أضاف: «ان انفجاري آب أصاباني كنائب ومواطن عكاري بالصميم ولا يسمح لأحد أن يصنف الضحايا لفريق دون الآخر».

وكان المدعى عليهم حضروا إلى فرع التحقيق في شعبة المعلومات صباحاً وسط مواكبة وحضور العشرات من الأهالي والأصدقاء والناشطين، الذين أكّدوا أنّ «تحرّكهم سيأخذ منحى تصعيدياً ما لم يتمّ الإفراج عنهم جميعاً».

وكان عدد من الأهالي قد أقدموا على قطع أوتوستراد جبيل بالاتّجاهين، إضافة إلى الطريق البحرية وذلك احتجاجاً على توقيف الناشط ويليام نون شقيق الشهيد جو نون و14 آخرين بعد الشكوى المقدّمة من النائب طارق المرعبي نتيجة اعتدائهم على منزله.

584896 إصابة

صحياً، سجلت وزارة الصحة 1178 إصابة جديدة بفايروس كورونا، رفعت العدد التراكمي إلى 584896 إصابة مثبتة مخبرياص منذ 21 شباط 2020، إضافة إلى 6 حالات وفاة.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.