العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

أستراليا.. بريجيكليان في ورطة: “سأغدق المال على ناخبيك”

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تم الكشف علناً أمس الخميس عما قالته رئيسة حكومة نيو ساوث ويلز السابقة لصديقها داريل ماغواير من أنها “ستغدق المال” على ناخبيه في واغا واغا، في مكالمة هاتفية عام 2018 تم الاستماع إليها في جلسة مكافحة الفساد.

ستقول غلاديس بيرجيكليان كلمتها قريباً في تحقيق يهدف لكشف الحقائق حول علاقتها السرية بالنائب السابق في نيو ساوث ويلز داريل ماجواير، بعد أن كشف ماجواير أنهما كان يحبان بعضهما البعض ويفكران في الزواج ويناقشان إنجاب طفل.

كان ماجوير هو الشخص الذي كان تحت المجهر أساساً عندما أطلقت اللجنة المستقلة لمكافحة الفساد في نيو ساوث ويلز جلسات استماع عامة بشأن تعاملاته التجارية.

إعلان Zone 4

لكن عندما كشفت بريجيكليان العام الماضي عن علاقتهما السرية، أثار ذلك تحقيقاً منفصلاً في سلوكها، مما أدى لاستقالتها من منصب رئيسة الحكومة في الأول من تشرين الأول/أكتوبر.

واعترف النائب السابق عن واغا واغا أمس الخميس بأنه وبريجيكليان كانا على علاقة بين عامي 2015 و2018، وأنها أصبحت حميمة جسدياً.

وكان لديه مفتاح منزل بريجيكليان الذي لم يقم بإعادته لها، وكانا قد فكرا في الزواج وناقشا إنجاب طفل معاً.

“هل أحببتها؟” سأل سكوت روبرتسون، المحامي الذي يساعد اللجنة.

أجاب ماجواير: “نعم”.

“وهل تظن أنها أحبتك أيضاً؟”

“نعم. كانت لنا خلافات … ولكن نعم”.

 

وقالت رئيسة الحكومة السابقة للجنة المستقلة العام الماضي إن علاقتهما لم تكن “قوية” بما يكفي للكشف عنها لأي شخص.

وفي سياق استجواب من محامي بريجيكليان، أقر ماجواير بأنه وبريجيكليان لا يتشاركان الموارد المالية أو اليوميات، ولم يحتفلا بذكرى سنوية ولم يقدما نفسيهما رسمياً لعائلات بعضهما البعض.

وفي بعض الأحيان لم يكن يبلغها حتى عندما يكون في المدينة.

وفشلت محاولة لبريجيكليان أمس الخميس بجعل اللجنة تستمع إلى تفاصيل العلاقة على انفراد بسبب “الإذلال والضرر” الذي قد يسببه الدليل العلني.

ورفضت مساعدة المفوض روث ماكول الطلب، قائلة إن الأمر يصب في المصلحة العامة لأن اللجنة المستقلة لمكافحة الفساد تحقق في كيفية تأثير العلاقة على الطريقة التي تعاملت بها بريجيكليان مع المشاريع التي ضغط ماجوير من أجلها.

وركزت جلسات الاستماع العامة على منحتين هما ترقية بقيمة 5.5 مليون دولار لنادي Wagga Wagga Clay Target وخطة بقيمة 20.5 مليون دولار لبناء قاعة للحفلات الموسيقية لـ Riverina Conservatorium of Music.

وأقر ماجواير بأن العلاقة منحته فرصة الوصول بشكل أكبر إلى بريجيكليان مقارنة بأعضاء البرلمان الآخرين، وفي حياتهما الخاصة “شجعها” على الاهتمام عن كثب بالمشاريع.

لكنه نفى أنه طلب صراحة من بريجيكليان التدخل، رغم أنه أقر بأنه تواصل معها أحياناً على أمل أن تفعل ذلك.

وفي مكالمة هاتفية، يمكن سماع ماغواير وهو يتفاخر لشريك تجاري حول وجود “عشرات وعشرات الملايين من الدولارات المخصصة لمشاريع للناخبين”، وفي مكالمة أخرى دفع بريجيكليان لأن تعده بإنشاء استاد لمنطقة واغا واغا.

وأقر ماجواير بأن دفاعه عن بعض المشاريع كان مدفوعاً جزئياً بالرغبة في ترك إرث وتعزيز شعبيته في المقعد حتى يسهل على المرشح التالي عن حزب الأحرار الفوز.

وتحدث ماغواير وبريجيكليان سابقاً عن استقالته في انتخابات 2019 حتى يكونا معاً بشكل علني.

ولكن حتى بعدما أُجبر ماجواير على الاستقالة بسبب مزاعم فساد، ظل تأثيره قوياً على بريجيكليان.

وطلبت بريجيكليان نصيحته بشأن إعلانات الانتخابات الفرعية المحتملة.

ويمكن سماع الاثنين يتحدثان عن أهم ثلاثة اقتراحات قدمها ماجواير بشأن التمويل، وتشمل منحة للكونسرفتوريوم.

وقال ماجواير خلال المكالمة الهاتفية في 30 تموز/يوليو 2018: “أغدقي المال فقط في واغا”.

وردت بريجيكليان: “سأغدق المال على واغا، لا تقلق بشأن ذلك”.

كما ناقش الاثنان معارضة “البيروقراطيين” لإنشاء استاد في بلدة واغا واغا.

وقالت بريجيكليان: “يمكنني مواجهتهم”.

وتنفي بريجيكليان ارتكاب أي مخالفة، ويوم الجمعة ستتاح لها الفرصة للرد على المزاعم ضدها.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.