العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

صحف عالمية 31/7/2009

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تقرأ فى عرض الصحافة اليوم:
مستشار عسكرى أمريكى يدعو بلاده للانسحاب من العراق وإعلان النصر.. إيران تشهد أعنف صدامات فى الشوارع فى الأسابيع الأخيرة.. نيويورك تايمز تثنى على جهود أوباما لوقف الاستيطان الإسرائيلى.. المناهضون الإسرائيليون للاستيطان ينقلون معركتهم إلى المحكمة العليا.. دبلوماسى أمريكى يدعو بلاده لمراجعة سياستها فى التعامل مع السودان.. احتمال تورط مسئولين بالحكومة العراقية فى اختطاف البريطانيين الخمسة.. أوباما يجتمع بالبروفيسور الأسود والضابط الأبيض فى البيت الأبيض.. الصراع فى إيران لم ينته بعد.. سيدة بريطانية تحصل على حكم قضائى بأحقيتها فى إنهاء حياتها.. التحقيق البريطانى فى حب العراق يهدد تونى بلير وحكومة جوردون براون.. الإيرانيون فى المنفى البريطانى يلعبون دوراً فى احتجاجات بلادهم.. العفو الدولية تنتقد استخدام القوات العراقية للقوة المفرطة ضد مجاهدى خلق.. التاميفلو يسبب الكوابيس للأطفال.. الإصابات البريطانية فى أفغانستان تزيد الأعباء على الأطباء.

نيويورك تايمز
مستشار عسكرى أمريكى يدعو بلاده للانسحاب من العراق وإعلان النصر
◄سلطت الصحيفة فى صفحتها الرئيسية الضوء على العراق، حيث أشارت إلى ما ذكره أحد كبار المستشارين العسكريين الأمريكيين فى بغداد، فى مذكرة غيرعادية، بأن القوات العراقية تعانى من عيوب متأصلة ولكنها أصبحت الآن قادرة على حماية الحكومة العراقية، وأنه حان الوقت لإعلان الولايات المتحدة “النصر والعودة إلى الوطن”.

إعلان Zone 4

وأوضحت الصحيفة أن هذه المذكرة، التى أعدها الكولونيل تيموثى ريز، الذى يعمل مستشاراً للقيادة العسكرية العراقية فى بغداد، تلقى نظرة على التوتر الذى ظهر بين الضباط العسكريين العراقيين والأمريكيين فى لحطة حرجة عندما انسحبت القوات الأمريكية المقاتلة من المدن العراقية بحلول 30 يونيو الماضى، فيما يعد لأول خطوة نحو دور استشارى. وكانت الخطوات القوية التى اتخذتها الحكومة العراقية لتأكيد سلطتها قد أثارت مخاوف الضباط الأمريكيين على الرغم من إصرار كبار المسئولين فى الولايات المتحدة على تطوير التعاون مع الجانب العراقى.

إيران تشهد أعنف صدامات فى الشوارع فى الأسابيع الأخيرة
◄ أبرزت الصحيفة المظاهرات الحاشدة التى شهدتها إيران أمس، وقالت إن الآلاف تجمعموا لتكريم قتلى الاضطرابات التى وقعت بعد الانتخابات الرئاسية، إلا أنه تم تفريقهم بقوة الشرطة التى استخدمت الغازات المسيلة للدموع والهروات فى واحدة من أكبر وأعنف الصدامات التى شهدتها شوارع إيران خلال أسابيع. ورصدت الصحيفة الهتافات التى قالها المتظاهرون فى الشوارع ومشاركة زعماء المعارضة، وعلى رأسهم المرشح الإصلاحى المهزوم مير حسين موسوى. وقالت إن المعارضة كانت تأمل فى تدفق سلمى كبير على الرغم من حرارة الصيف ورفض وزارة الداخلية السماح لهم بالتجمع.

الصحيفة تثنى على جهود أوباما لوقف الاستيطان الإسرائيلى
◄ علقت الصحيفة فى افتتاحيتها على قضية المستوطنات الإسرائيلية، وقالت إن آخر رئيس أمريكى تحدى إسرائيل فى مسألة الاستيطان كان جورج بوش الأب، وأثنت الصحيفة على مطالب أوباما لإسرائيل بوقف كل عمليات البناء الجديدة. ودعت نيويورك تايمز إلى ألا تعرقل هذه القضية أوباما عن تحقيق الهدف الحقيقى وهو جمع إسرائيل والفلسطينيين فى مفاوضات جادة من أجل السلام.

واشنطن بوست

المناهضون الإسرائيليون للاستيطان ينقلون معركتهم إلى المحكمة العليا
◄ اهتمت الصحيفة بدورها بقضية المستوطنات، وقالت فى تقرير نشرته فى صفحة شئون الشرق الأوسط إن النقاش حول وضع المستوطنات فى الضفة الغربية جارى منذ أكثر من ثلاثة عقود، حيث تعتبرها الولايات المتحدة ودول أخرى لأعمال غير لائقة لقوة محتلة، فى حين تدعى إسرائيل أنها استخدام شرعى لأرض هى مسئولة عن إداراتها، وهو الأمر الذى يعتبره الإسرائيليون جهداً لتقويض بناء دولتهم المستقلة.

وأضافت الصحيفة أن المناهضين للاستيطان من الإسرائيليين لجأوا إلى المحكمة العليا فى بلادهم للبت فى مدى شرعية الاستيطان، ومن بينهم الناشط درور عكتاس الذى لديه معلومات وبيان وخرائط توضح عدم شرعية المستوطنات وأحقية الفلسطينيين بالضفة الغربية.

دبلوماسى أمريكى يدعو بلاده لمراجعة سياسة بلاده فى التعامل مع السودان
◄ فى صفحة شئون الشرق الأوسط، نجد تقرير آخر يتحدث عن دعوة دبلوماسى أمريكى إلى مراجعة سياسة بلاده الخاصة بالسودان. حيث قال أهم مبعوث للرئيس الأمريكى باراك أوباما إلى السودان، الميجور جنرال سكوت جراشن، أمس الخميس، إنه لا يوجد أساس لإبقاء السودان ضمن اللائحة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب وإن الأمر أصبح مجرد مسألة وقت قبل أن تقوم الولايات المتحدة بالتخفيف من العقوبات الاقتصادية المفروضة على حكومة الخرطوم.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه التعليقات جاءت أمام لجنة العلاقات الخارجية الأمريكية التابعة لمجلس الشيوخ، والتى تعد أقوى انتقاد على الإطلاق، من قبل مسئول أمريكى، لجهود واشنطن المستمرة لممارسة الضغوط السياسية والاقتصادية على الحكومة الإسلامية فى السودان التى أوت عناصر من تنظيم القاعدة بمن فيهم أسامة بن لادن نفسه، وتم إدراجها ضمن الدول الراعية للإرهاب عام 1993.

الجارديان

احتمال تورط مسئولين بالحكومة العراقية فى اختطاف البريطانيين الخمسة
◄أبرزت الصحيفة على صفحتها الرئيسية تحقيقاً أجرته يكشف عن احتمال تورط مسئولين عراقيين فى اختطاف خمسة بريطانيين قبل أكثر من عامين. وقالت الصحيفة إن التحقيق كشف عن دليل حول احتمال تواطؤ مسئولى الحكومة العراقية فى عملية الاختطاف، وأن السبب المحتمل لهذا الأمر هو الحفاظ على سرية مكان يوجد فيه مليارات الدولارات من الأموال التى تم اختلاسها.

وتنقل الصحيفة عن مسئول عراقى سابق رفيع المستوى فى المخابرات، ووزير هام حاليا الذى كان يتفاوض مباشرة مع الخاطفين قوله إن خطف المتخصص فى تكنولوجيا المعلومات بيتر مور وحراسه الخمسة عام 2007 لم يكن مجرد عملية اختطاف عادية من قبل فرقة من المسلحين، ولكنها عملية معقدة وتم تنفيذها بمساعدة من داخل الحكومة، ويُعتقد أن مور هو الوحيد الباقى على قيد الحياة من بين هؤلاء الخمسة. ونقلت الصحيفة عن شهود لهذه العملية غير العادية التى أدت إلى الاختطاف قولهم إنهم تلقوا تحذيرات من قبل رؤسائهم للإبقاء على سرية الأمر.

أوباما يجتمع بالبروفيسور الأسود والضابط الأبيض فى البيت الأبيض
◄ اهتمت الصحيفة باستضافة الرئيس الأمريكى باراك أوباما المصالحة بين بروفيسور أسود وضابط أبيض، وذلك فى حديقة البيت الأبيض. حيث رتب الرئيس أوباما الاجتماع بين البروفيسور لويس جيتس الذى اعتقلته الشرطة قبل أسبوعين تقريباً والسيرجنت جيم كراولى لتهدئة الضجة التى أثارها القبض على البروفيسور لأسباب اعتبرت عنصرية فى الأساس، بعد أن اعتقد الضابط أنه كان يقتحم منزلاً لسرقته فى حين أنه كان يقتحم بيته. وحضر اللقاء نائب الرئيس جو بايدن.

وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس أوباما قدم لضيفيه فى البيت الأبيض مشروب البيرة كما وعد، وهو ما جعل الصحافة الأمريكية تسميها “قمة البيرة”، وناقش الجميع هذا الأمر الذى تسبب فى إحراج لأوباما بعد أن وصف تصرف الشرطى بالغباء.

◄ تنشر الصحيفة هذا الكاريكاتير الذى يسخر من إعلان الحكومة البريطانية أن نتائج التحقيق الذى يجرى بشأن الحرب على العراق سيتم الإعلان عنها فى عام 2011. حيث يصور الرسم جثث الجنود البريطانيين ومكتوبا عليها “تحقيق شيلكوت (المسئول عنه) منطقة انتظار الشهود”.

الإندبندنت

الصراع فى إيران لم ينته بعد
◄ اهتمت الصحيفة برصد الاشتباكات التى شهدتها العاصمة الإيرانية طهران بين المشاركين فى المظاهرات التى انطلقت بمناسبة مرور أربعين يوماً على وفاة ندا أغا سلطان، ولتكريم قتلى الأسابيع الماضية الذين احتجوا على نتائج الانتخابات الرئاسية. وتلفت الصحيفة إلى استخدام الشرطة للقوة لمحاصرة مراسم التأبين التى دعمها المعارضون للرئيس الإيرانى محمود أحمدى نجاد. وأشارت الإندبندنت إلى أن المشاركين رددوا هتاف “ندا حية، وأحمدى نجاد ميت”.

كما علقت الصحيفة على الصراع الذى لا يُحل فى إيران، كما جاء فى عنوان افتتاحيتها، وقالت إنه على الرغم من أن الانتخابات انتهت وأن النتيجة قد أعلنت والاحتجاجات الضخمة قد انفضت، إلا أن الصراع من أجل مستقبل إيران بعيد جداً عن النهاية. حيث لا يزال هناك غضب كبير بين كثير من الإيرانيين الذين يعتقدون أن نتائج الانتخابات الأخيرة قد تمت سرقتها. ورأت الصحيفة أن هناك توازنا للقوى فى إيران يجعل من الصعب تحديد من الذى سينتصر فى الصراع الدائر فيها. إلا أن حقائق تظل مؤكدة منها أن التدخل الخارجى يظل خطيراً وله تأثير سلبى.

سيدة بريطانية تحصل على حكم قضائى بأحقيتها فى إنهاء حياتها
◄ اهتمت الإندبندنت، كما فعلت الصحف البريطانية الأخرى، بقضية السيدة التى حصلت على حق قضائى يمنحها الحق فى إنهاء حياتها بالطريقة التى تريدها. ورأت الصحيفة أن الحكم الذى حصلت عليه ديبى بوردى، التى تعانى من مرض خطير، يهدأ من مخاوف كثير من البريطانيين الذين يصطحبون أقاربهم المصابين بأمراض ميئوس من علاجها بزيارة عيادات متخصصة فى الخارج للحصول على ما يسمى “بالموت الرحيم”، خوفاً من تعرضهم للمحاكمة لهذا السبب.

فاينانشيال تايمز

التحقيق البريطانى فى حب العراق يهدد تونى بلير وحكومة جوردون براون
◄ علقت الصحيفة فى افتتاحيتها على التحقيق الذى أعلنت الحكومة العراقية عن بدئه، والذى يتعلق بالحرب على العراق. وقالت تحت عنوان “الحقيقة بشأن حرب العراق”، إن واحدة من أكثر القضايا التى شهدت مناورات سياسية، سيتم التحقيق بشأنها أخيراً وهى قضية الحرب على العراق وسيترأس التحقيق السير جون شيلوكوت المسئول السابق فى وزارة أيرلندا الشمالية. ومن الواضح أنه ستكون هنا مخاطرة بسمعة رئيس الوزراء السابق تونى بلير الذى اختارب بريطانيا الحرب فى عهده، ومن المقرر أن يتم استدعائه للشهادة. وهناك مخاطر لا تقل أهمية تحيط بحكومة العمال الحالية برئاسة جوردون براون فى الوقت الذى يتشكك فيه الرأى العام البريطانى بشدة حول هذه الحرب.

التليجراف

الإيرانيون فى المنفى البريطانى يلعبون دوراً فى احتجاجات بلادهم
◄ تحدثت الصحيفة عن الدور الحيوى الذى يلعبه الإيرانيين فى المنفى البريطانى من أجل استمرار الاحتجاجات فى إيران. وتحدثت الصحيفة فى البداية عن الدور الذى لعبه أزادى أسدى، طبيب الأسنان الإيرانى المقيم فى بريطانيا بالتعاون مع المنشق وأحد ساديريه فى تنسيق أعمال الاحتجاج فى إيران.

وأوضحت الصحيفة أن الإيرانيين فى المنفى قاموا بتكوين شبكة من الأشخاص الذين ارتدوا رابطات خضراء حول معاصمهم وأقمصة وأعلام خلال المظاهرات الاحتجاجية. وأشارت التليجراف إلى أن الدور الأهم الذى قام به هو كونهم حلقة الوصل بين المشاركين فى هذه المظاهرات.

العفو الدولية تنتقد استخدام القوات العراقية للقوة المفرطة ضد مجاهدى خلق
◄ وفيما يتعلق بالعراق وإيران أيضا، تحدثت الصحيفة عن مقتل 11 شخصا فى الهجوم الذى نفذته القوات العراقية للسيطرة على مخيم أشرف الذى يقيم فيه أتباع جماعة مجاهدة خلق الإيرانية المعارضة. وقالت الصحيفة إن هذا الأمر يأتى فى الوقت الذى دعت فيه منظمة العفو الدولية إلى إجراء تحقيق فى الاستخدام المفروط للقوة من قبل القوات العراقية عند استيلائها على معسكر أشرف الذى يأوى 3500 من أعضاء جماعة مجاهدى خلق وعائلاتهم. وأشارت التليجراف إلى أن هذه هى المرة الأولى التى تؤكد فيها قوات الأمن العراقية سقوط قتلى بين المقيمين فى المعسكر.

التايمز

التاميفلو يسبب الكوابيس للأطفال
◄ تنشر الصحيفة خبراً عن نتائج تم التوصل إليها بشأن عقار التاميفلو الذى يستخدم فى علاج أنفلونزا الخنازير. حيث وجدت دراسة علمية أن هذا العقار يسبب المرض والكوابيس لدى الأطفال. وبحسب هذه الدراسة، فإن أكثر من نصف الأطفال الذين حصلوا على هذا العقار أصيبوا بأعراض جانبية له منها الكوابيس والغثيان.

الإصابات البريطانية فى أفغانستان تزيد الأعباء على الأطباء
◄ فيما يتعلق بنتائج الحرب فى أفغانستان، قالت الصحيفة إن ارتفاع عدد الإصابات بين الجنود البريطانيين فى أفغانستان قد أدى إلى زيادة الأعباء على الأطباء البريطانيين المصاحبين للقوات، وجعل من اللازم الاستعانة بالأطباء الأمريكيين. وأضافت الصحيفة أن الأطباء البريطانيين بدأوا فى القيام بمهام معالجة جنود أمريكيين وجنود أفغان إلى جانب بعض المدنيين المحليين.

وتشير إلى أن ارتفاع الضغط على الخدمات الطبية الجراحية أدى إلى إرسال تعزيزات من الأطباء إلى وسط ولاية هيلمند ومعهم أجهزة لأشعة أكس وممرضات متخصصات.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.