العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

محكمة بولندية تؤيد تسليم إسرائيلي لألمانيا بملف المبحوح

(CNN) — أبلغت محكمة الاستئناف البولندية، شبكة CNN بأن “عميلا إسرائيليا،” يدعى أوري برودسكي، يُعتقد أنه عميل لجهاز الاستخبارات الإسرائيلية “الموساد”، وله صلة باغتيال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، محمود المبحوح، سيتم تسليمه إلى السلطات الألمانية.
وكانت السلطات البولندية برودسكي اعتقلت خلال الأسبوع الأول من يونيو/ حزيران الماضي، بموجب مذكرة توقيف أوروبية، بناءً على طلب من السلطات الألمانية، لاتهامه بالضلوع في تزوير جواز سفر ألماني، ضمن فريق اغتيال المبحوح، الذي قُتل في 19 يناير/ كانون الثاني الماضي، بأحد الفنادق في إمارة دبي.
وتقدر السلطات الأمنية في الإمارة الخليجية عدد المشتبه بهم في اغتيال المبحوح، وهو أحد مؤسسي الجناح العسكري لحركة حماس، بنحو 33 شخصاً، وفقاً لما أكده مصدر مطلع على التحقيقات لـCNN بالعربية، مشيراً إلى أن أفراد فريق الاغتيال استخدموا 44 جواز سفر مزوراً.

وكان القائد العام لشرطة دبي، الفريق ضاحي خلفان تميم، قال في تصريحات سابقة لـCNN بالعربية، إن “الموساد” مسؤول عن اغتيال المبحوح “بنسبة 100 في المائة”، بعد أن كان قد ذكر في تصريحات سابقة، أن الجهاز الإسرائيلي يقف خلف الجريمة “بنسبة 99 في المائة.”
وقد أثارت الاتهامات للموساد الإسرائيلي حنق عدد من الدول الغربية التي كانت تعتبر صديقة للدولة العبرية، وبادرت كل من فرنسا وإنجلترا وأيرلندا إلى استدعاء السفراء الإسرائيليين احتجاجاً على استخدام جوازات سفر مزورة في العملية، غير أن المسؤولين الإسرائيليين التزموا سياسة الصمت حيال الأمر برمته.
وفي مارس/ آذار الماضي، قامت الخارجية البريطانية بطرد دبلوماسي إسرائيلي، لصلته باستخدام جوازات سفر بريطانية مزورة في اغتيال القيادي بحماس، في أعقاب استدعاء السفير الإسرائيلي لدى المملكة المتحدة، رون بروس أور، وإبلاغه باحتجاج لندن على الزج ببريطانيا في عملية الاغتيال.

كما فتحت الحكومة الفرنسية تحقيقاً في مزاعم باستخدام أربعة جوازات سفر فرنسية مزورة، من قبل متهمين باغتيال المبحوح، وقال بيان صادر عن مكتب المدعي العام في باريس، إن المكتب فتح تحقيقاً تمهيدياً، منتصف مارس/ آذار الماضي، بشأن الاشتباه بتزوير وثائق على صلة بعملية الاغتيال.
كما أمرت أستراليا بطرد دبلوماسي إسرائيلي آخر، لتورطه في تزوير جوازات سفر أسترالية استخدمت بعملية الاغتيال، وقالت السلطات إن التحقيقات أثبتت أن عملاء إسرائيليين كانوا وراء تزوير أربعة جوازات سفر أسترالية، استخدمت في تصفية المبحوح.

إعلان Zone 5

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.