العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

“أبو رخوصة” هددَ سوليدير..

رداً على رئيس جمعية تجار بيروت، حوّل نشطاء في حملة “بدنا نحاسب” ساحة الرياض الصلح إلى سوق شعبي للفقراء، بإعتبار ان وسط المدينة لا يمكن ان يكون لطبقة من دون غيرها.

 

نجح الحراك في حشد الناس في رياض الصلح، الحشد أقرب إلى تظاهرة منه إلى سوق شعبي، فالسوق كان إلى حدّ ما كان رمزياً، والحراك كان إحتفالاً.

 

كان الفقراء أمس، أكثر من احتفل. هم في وسط بيروت مجدداً. كان هؤلاء يهتابون الدخول الى هذا الوسط، لا يجدون لهم مكاناً فيه، ليعودوا أمس محتفلين.

 

معظم المشاركين في “سوق ابو رخوصة” أمس، لن يشاركوا للتسوق. كانوا في ساحة رياض الصلح للاحتفال. رقصوا على انغام أغاني شعبية، وضحكوا من دون اتيكيت. الفكرة كانت للانتقام من الشماس، لكن كثر جاؤوا للانتقام من المنظومة الإقتصادية الحاكمة منذ ما بعد الحرب.

 

بدأ الناس أمس يعتادون على وسط البلد. فرغم ان السوق في الشكل لم يكن سوقاً، لكن المشاركون أكدوا حاجتهم لسوق الفقراء. وتخطي حاجز الخوف من النظرة الدونية لرواد “سوليدير” سابقاُ بدأ يُكسر.

 

بدأ التهديد الحقيقي لسوليدير عندما حشد السوق كل الفقراء، ولم تستطع السلطة استفزازهم عبر اعتقالات او منع او تكسير البسطات. بدأ التهديد الحقيقي لسوليدير، لان رواد هذه المنطقة التقليديين يفتشون عادة عن “بريستيج” وهو أمر دُفن أمس، لذا فمن المتوقع أن يفتش رواد اسواق بيروت عن مكان آخر يرتادونه، خاصة اذا استمرت الأسواق في رياض الصلح.

 

لكن هل يستطيع الحراك ان يُكرس سوقاً شعبياً في قلب البلد؟ وهل ستكتفي السلطة بالوقوف جانباً، ام انها ستمنع هذا السوق في المرات السابقة؟ وهل يمكن تنظيم هذا الحدث اسبوعياً، وجعله سوقاً شرعياً يمكن للناس التبضع فيه بشكل صريح؟ اسئلة برسم الحراك والاسابيع القادمة.

 

إعلان Zone 5

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.