العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

الشرطة تبحث عن طبيب مايكل جاكسون بعد وفاته بظروف “غامضة”

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

(CNN)– بدأت شرطة لوس أنجلوس عملية بحث مكثفة عن الطبيب الخاص بالمغني الأمريكي مايكل جاكسون، الذي توفي في ظروف “غامضة” في وقت متأخر من مساء الخميس، في الوقت الذي من المتوقع أن تُعلن نتائج تشريح جثته خلال فترة تمتد من ستة إلى ثمانية أسابيع.

وقالت شرطة المدينة الأمريكية إن المحققين تحدثوا مع الطبيب الذي كان مع “ملك موسيقى البوب” قبل قليل من وفاته، إلا أن جميع المحاولات للاتصال به مجدداً الجمعة، باءت بالفشل، مما يزيد وفاة المغني الأمريكي الذي يحظى بشهرة عالمية غموضاً.

إعلان Zone 4

من جهته، ذكر المحقق بشرطة لوس أنجلوس، أوغسطين فيلانوا الجمعة، أن الشرطة قامت بالتحفظ على سيارة الطبيب الخاص بجاكسون، والتي وجدت في منزل نجم البوب الخميس، إذ يعتقد أنها قد تحتوي على “أدوية مهمة جداً للتحقيق”، دون أن تفصح عن اسم الطبيب.

كما كشفت الشرطة عن محتوى المكالمة التي تلقتها إدارة الطوارئ على الرقم 911 مساء الخميس، من شخص أبلغ بأن جاكسون غائب عن الوعي، ولا يستطيع التنفس، كما أنه لا يستجيب لمحاولات إنعاشه، وقال: “أحتاج إلى سيارة إسعاف بأسرع ما يمكن.”

وذكر المتحدث، الذي لم تكشف الشرطة أيضاً عن هويته وكان يتحدث من منزل “ملك البوب”، أن جاكسون، كما جاء في البلاغ، رجل في الخمسين من عمره، يرقد على سريره، كما أشار إلى وجود طبيب في المنزل.

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت لجنة التحقيق في أسباب وفاة المغني الأمريكي، أن نتائج تشريح جثة “ملك البوب”، قد تستغرق من ستة إلى ثمانية أسابيع.

وقال إد وينتر، مساعد مدير مكتب التحقيق في أسباب الوفاة بمدينة لوس أنجلوس، إن عملية تشريح جثة المطرب الراحل ستبدأ في وقت لاحق من مساء الجمعة، وقد تستمر العملية لعدة ساعات، إلا أن نتائج التشريح لن تكون متاحة قبل فترة قد تمتد إلى ثمانية أسابيع.

وأضاف المسؤول الأمريكي قائلاً: “هناك احتمالات ضئيلة جداً بأن نتوصل إلى أي نتائج قد يتم إعلانها اليوم (الجمعة)، نظراً لأن الفحوص المطلوب إجراؤها معقدة، وتحتاج إلى مزيد من الوقت للحصول على نتائجها.”

وكان مكتب الطب الشرعي في مدينة لوس أنجلوس، بولاية كاليفورنيا الأمريكية، قد أعلن في وقت متأخر من مساء الخميس، وفاة المغني مايكل جاكسون، فيما يعتقد بأنه نوبة قلبية، بعد أن وجده المسعفون في بيته غير قادر على التنفس.

وقال فريد كورال، من قسم الطب الشرعي إن جاكسون، الذي يلقب بملك “البوب” أو الموسيقى الشعبية، نقل إلى المستشفى في وقت سابق من قبل المسعفين، وهو يعاني آثار نوبة قلبية، لتعلن وفاته لاحقا.

وأثار جاكسون على مدى مسيرته الفنية الكثير من الجدل، وتعرض للمزيد من الأزمات، آخرها أزمة مالية أدت إلى بيع جزء من ممتلكاته، وقبلها اتهامات بالتحرش الجنسي بالأطفال، برأته منها المحكمة.

وقال جيرمين، شقيق جاكسون، إن مايكل وصل إلى مستشفى رونالد ريغن في لوس أنجلوس، يعاني آثار نوبة قلبية، وحاول الأطباء إنعاش قلبه لأكثر من ساعة، لكنهم أخفقوا، فأعلنت وفاته في تمام الساعة 02.26 بالتوقيت المحلي.

وتجمع الناس في عدد من الولايات الأمريكية للتعبير عن حزنهم وصدمتهم بوفاة ملك البوب الذي اتسعت شعبيته لتشمل جميع أنحاء العالم، كما تجمع عدد كبير من المعجبين حول مكتب الطبيب الشرعي، حيث يرقد جثمان المغني في انتظار تقرير الوفاة الذي سيصدر في وقت لاحق الجمعة.

وكان من المقرر ان يبدأ جاكسون سلسلة من حفلات عودته الى الغناء في لندن يوم 13 يوليو/تموز، تستمر حتى مارس/آذار 2010، وقدبيعت تذاكر العروض للحفلات الخمسين في لندن خلال ساعات من طرحها للبيع في مارس الماضي.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.