العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2B

صفير: حزب الله يعمل لصالح إيران وسلاحه ضد ديمقراطية لبنان

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تحذيرات من حوادث أمنية خطيرة بسبب تأخر تشكيل الحكومة

صفير: حزب الله يعمل لصالح إيران وسلاحه ضد ديمقراطية لبنان

 

شن البطريرك الماروني نصر الله صفير هجوما حادا على حزب الله اللبناني، واعتبره سببا رئيسيا في تعطيل تشكيل الحكومة اللبنانية، بسبب العمل لصالح إيران.

إعلان Zone 4

وأكد صفير، اليوم الخميس، ان سلاح حزب الله يقوض الديمقراطية في لبنان ويدفع نحو مزيد من التسلح بين الكيانات الأخرى ما يعرض لبنان للخطر الأمني.

وقال صفير إن “السلاح والديمقراطية لا يتفقان، كما أن الأكثرية والأقلية لا يمكن أن تلتقيا في حكومة واحدة”، وحذر من أن “ثمة من في الداخل يستقوي بالخارج للحصول على مكاسب نيابية أو وزارية”، قائلا إن “حزب الله يعمل لمصلحة إيران أكثر مما يعمل لمصلحة لبنان”.

ولفت إلى ان “تدخلات أجنبية من هنا وهناك تحول دون تشكيل الحكومة العتيدة”، مشيرا إلى أن “سورية ليست وحدها في مجال هذه التدخلات”. وشدد على أن “السلاح يجب أن يكون في يد الجيش اللبناني وحده”، منبها من “مغبة الوصول إلى مرحلة تدفع الجميع إلى التسلح”.

وأكد صفير أن فريق 14 آذار، الممثل بالأكثرية النيابية في البرلمان اللبناني، “يجب أن يستلم الحكم بعد فوزه في الانتخابات النيابية الأخيرة”.

ومع دخول أزمة تشكيل الحكومة اللبنانية شهرها الخامس، لا تزال الخلافات على توزيع بضعة حقائب تشكل عقبة أمام الرئيس المكلف سعد الحريري.

غير ان الحريري عبر عن تفاؤله بتشكيل الجكومة قائلا إنه “رغم أن هذا الأمر يأخذ وقتا، سنتوصل في النهاية إلى تأليف الحكومة، وهذا ما يميز لبنان”.

ويتابع الحريري مشاوراته مع المعارضة وحلفائه في محاولة لإعلان تشكيلة نهائية في الأيام العشرة القادمة، قبل انعقاد جلسة نيابية جديدة لانتخاب رؤساء اللجان، بعد أن أجل رئيس المجلس النيابي نبيه بري انتخاب رؤساء اللجان مرتين بسبب عدم تشكيل الحكومة، لأن القانون يمنع انتخاب وزراء رؤساء لجان.

ورجحت أوساط سياسية في بيروت أن يلتقي الحريري ميشيل عون رئيس التيار الوطني الحر، اليوم، للمرة الثانية في أسبوع واحد، على أمل التوصل إلى صيغة نهائية والاتفاق حول الحقيبة المختلف عليها، وهي حقيبة الاتصالات التي يتمسك بها عون.

وتضاربت المعلومات في لبنان بين التفاؤل والتشاؤم. فقد أكدت مصادر نيابية أن “حركة الاتصالات استكملت والتوافق على النماذج النهائية وصل إلى وضع اللمسات الأخيرة بعد حل عقد الحقائبط، وأن “العمل يجري على حل العقد المعنوية لتفادي أي انتكاسة لأي من طرفي الموالاة والمعارضة”، وأن “المساعي والاتصالات أخذت مداها الإيجابي”.

في المقابل، أبدى مصدر نيابي آخر رأيا مخالفا وقال إنه “رغم ارتفاع منسوب التفاؤل فإن الحذر لا يزال سيد الموقف”. وسأل “ما دام الجميع يتحدثون عن إيجابيات وحلول باتت جاهزة، لماذا هذا التأخير في تأليف حكومة الوحدة الوطنية؟”، مضيفا “لو كان هناك حقا إيجابية واحدة لكانت ولدت هذه الحكومة”.

وأبدى خشيته من “حصول حدث أمني ما يشغل اللبنانيين وبالتالي يحول الأنظار عن الكلام عن تأليف الحكومة”.

وقد حذر أيضا النائب عقاب صقر، المقرب من الحريري، من تفجر الوضع الأمني في لبنان، وقال إن الأكثرية تقدم تنازلات كبيرة للمعارضة، وقال “نحن بكل فخر نقول نعم سنقدم تنازلات من أجل المصلحة الوطنية، ومن أجل تشكيل الحكومة وإخراج البلاد من الأزمة، لأن الخسارة الكبيرة إذا لم نتنازل”. وأضاف أن “المعلومات التي لم تعلن خطيرة جدا”، مشيرا إلى “رسائل نقلت من فرنسا وبريطانيا ومن بعض الجهات الأمريكية، عن النيات الإسرائيلية التي هي أكثر من خطيرة، بالإضافة إلى الحديث عن تحركات لشبكات إرهابية داخل لبنان، وصولا إلى المخيمات الفلسطينية”.

 

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.