العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

إصلاح النظام السياسي في روسيا

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قدّم رئيس روسيا دميتري مدفيديف في 11 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري إلى دوما الدولة(مجلس النواب في روسيا الاتحادية) مشاريع القوانين التي تخص تعديل فترة صلاحيات رئيس الدولة ومجلس الدوما ، وكذلك القوانين المتعلقة بصلاحيات مجلس الدوما الخاصة بفرض الرقابة على حكومة روسيا الاتحادية .

وجاءت هذه المبادرات وغيرها من المقترحات التي تطال إصلاح الجوانب الهامة لحياة البلاد السياسية  في الرسالة السنوية الاولى التي وجهها الرئيس مدفيديف الى الجمعية الفيدرالية يوم 5 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري. وأكثر تلك المبادرات اثارة هو المقترح بتمديد فترة الصلاحيات الدستورية للرئيسالروسي ومجلس الدوما إلى ست وخمس سنوات على التوالي.

إعلان Zone 4

وقد تم تحديد فترة الصلاحيات لرئيس الدولة الروسية للمرة الاولى في قانون انتخاب الرئيس المصادق عليه في ابريل/نيسان عام 1991. وانتخب بوريس يلتسين الرئيس الاول لروسيا الاتحادية لمدة 5 سنوات ، وكان يمكن ان يشغل هذا المنصب العالي لمدة لا تزيد عن ولايتين متتاليتين.

وحددت المادة 81 للدستور الساري مفعوله حاليا والمصادق عليه في عام 1993 حددت مدة 4 سنوات للولاية الرئاسية الواحدة، كما نصت على التقييد بولايتين رئاسيتين كحد اقصى للشخص الواحد. وحدد الدستور مدة 4 سنوات لتفويض نواب مجلس الدوما.

واقترح الرئيس دميتري مدفيديف  ايضا توسيع الصلاحيات الدستورية لمجلس الدوما ومنحه صلاحيات الرقابة على السلطة التنفيذية ، كما اقترح الرئيس ادخال تعديلات على المادة 103 للدستور الروسي ، من شأنها  ان تحمل الحكومة على تقديم تقرير سنوي الى مجلس الدوما حول نتائج نشاطها .

ويوجه مجلس الدوما في الوقت الحاضر دعوة الى ممثلين عن السلطة التنفيذية ليلقوا  كلمات في إطار ” الساعة الحكومية”، ولدى ذلك تطرح للمناقشة أكثر القضايا الحاحاً في الحياة السياسية الداخلية للبلاد.

وتخص المبادرة الرئاسية المهمة الاخرى مبدأ تشكيل مجلس الفيدرالية( مجلس الشيوخ ). ويرى الرئيس ان المجلس ينبغي ان يشكل من قوام نواب الهيئات التشريعة الاقليمية والمحلية فقط. ،واقترح الرئيس ايضاً إلغاء ما يسمى ب “الحاجز الانتخابي”  الذي يقضي بان يسكن العضو المرشح لمجلس الفيدرالية مدة محددة  في كيان فيدرالي محدد.

وابتداءا من عام 1991 كان عمل مجلس الفيدرالية بمثابة هيئة تنسيق ثم هيئة استشارية . وكان يشكل على اساس السلطتين التنفيذية والتشريعية في الاقاليم الروسية. وتنص الأحكام الانتقالية لدستور عام 1993  على ان القوام الاول لمجلس الفيدرالية يتم تشكيله لمدة سنتين على ان ينتخب مندوبان إثنان من كل كيان فيدرالى عن طريق الانتخابات المباشرة. وتألف  مجلس الفيدرالية الاول المنتخب في 12 ديسمبر/كانون الاول عام 1993 من 175 نائبا.

ثم حدث اصلاح لمجاس الفيدرالية  كان من شـأنه ان يقربه من السلطة التنفيذية المركزية. وفي ديسمبر/كانون الاول عام 1995 صدر القانون الذي يقضي بان يدخل المحافظون ورؤساء المجالس التشريعية  لكيانات روسيا الاتحادية تلقائيا بحكم  وظائفهم في مجلس الفيدرالية.

اما الاصلاح التالي الذي تقدم به الرئيس بوتين فكان يهدف الى استبدال المحافظين ورؤساء السلطات التشريعية  في الاقاليم بنائبين من كل كيان فيدرالي وبحيث  يعملان في مجلس الفيدرالية على اساس دائم وبشكل محترف. وعند ذلك يعين المحافظ احدهما ، وينتخب المجلس التشريعي في الكيان الفيدرالي ثانيهما. وبدأت مرحلة الاصلاح هذه في مارس/آذار عام 2000 ، وانتهت في 1 يناير/كانون الثاني عام  2002 . واقترح دميترى مدفيديف في رسالته السنوية الاولى  إلغاء شرط الرهن المالي في الانتخابات على كافة المستويات.

ويعتقد الرئيس ان الاحزاب التي صوت المواطنون  تأييدا لها بنسبة تزيد عن 5% من الناخبين او شكلت كتلا حزبية في المجالس التشريعية الاقليمية يزيد عدد اعضائها عن ثلث الاعضاء في هذه المجالس ،يجب إعفائها تماما عن جمع التواقيع اثناء الانتخابات المقبلة.

وقد سمح القانون بتقديم الرهن الانتخابي كبديل لجمع التواقيع في عام 1999 . واعفيت الاحزاب التي شكلت كتلة حزبية في مجلس الدوما عن جمع التواقيع في عام 2003. وبلغ الرهن الانتخابي اثناء انتخاب الدفعة الخامسة لمجلس الدوما 60 مليون روبل، اما عدد التواقيع الذي كان من الضروري جمعها فهو 250  الف توقيع.

ودعا رئيس الدولة الى توسيع حقوق الاحزاب السياسية ، واقترح ضمان مقاعد برلمانية لتلك الاحزاب التى صوتت تأييدا لها نسبة 5-7% من الناخبين. وفضلا عن ذلك لا يحق ترشيح محافظ  لتعيينه  بهذا المنصب من قبل رئيس الدولة الا للحزب الذي جمع العدد الاكبر من أصوات الناخبين  في الانتخابات الاقليمية.

في عام 1991 مُنح الدستور رئيس الدولة الحق بتعيين رؤساء الادارات الاقليمية. ومنذ عام 1992 سُمح لبعض رؤساء الاقاليم ان ينتخبوا عن طريق الانتخابات المباشرة. ومنذ عام 1996 باتت هذه القاعدة الانتخابية حكما إلزاميا لكافة الاقاليم. وثبت هذا المبدأ قانونيا في عام 1999.

وفي ديسمبر/ كانون الاول عام 2004 سرى مفعول النظام الجديد للمحافظين. وبموجب هذا النظام يتم اقرار رئيس الاقليم من قبل الهيئة التشريعية المحلية بعد ترشيحه من قبل رئيس روسيا الاتحادية.  وفي اواخر عام 2005 منحت الاحزاب الممثلة في الهيئة التشريعية الاقليمية ايضا حق تقديم مرشح لمنصب رئيس الاقليم.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.