العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

نبذة عن العلاقات الروسية اللبنانية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أقيمت العلاقات الدبلوماسية بين لبنان وروسيا في اغسطس/آب عام 1944  وقبل ذلك في عام 1943 كان الاتحاد السوفيتي من أول الدول التي اعترفت باستقلال لبنان. واستخدم الاتحاد السوفييتي في عام 1946 لاول مرة في تاريخ الامم المتحدة حق الفيتو ( النقض) دفاعا عن سيادة لبنان وسوريا، وذلك لدى نظر مجلس الامن الدولي في مسألة التواجد اللاحق للقوات الاجنبية في اراضي هاتين الدولتين.

 وكان الاتحاد السوفيتي، وروسيا الاتحادية فيما بعد، يتخذان على مدى ستة عقود، ولا يزالان، موقفا مؤيدا للحفاظ على وحدة اراضي لبنان واستقلالها.

مساعدة روسيا للبنان بعد الحرب اللبنانية الاسرائيلية عام 2006

إعلان Zone 4

أيدت روسيا الاتحادية الموقف اللبناني لدى اتخاذ القرار الخاص بالحرب اللبنانية الاسرائيلية عام 2006 في مجلس الامن الدولي. وقدمت روسيا بعد انتهاء الحرب مساعدة في إعادة إعمار البنية التحتية اللبنانية المدمرة. ولهذا الغرض ارسلت روسيا  الى لبنان كتيبة المهندسين التي قامت باعادة إنشاء 8 جسور خلال شهرين من تواجدها في هذا البلد. كما تم إنشاء 1.5 كيلومتر من الطرق المعبدة. وقام الخبراء الروس بتدريب 100 مهندس  من الجيش اللبناني من الذين اتموا تحت رقابتهم تركيب الجسر التاسع .

العلاقات الاقتصادية بين روسيا ولبنان في المجال الاقتصادي

بعد تفكك الاتحاد السوفيتي لوحظ انخفاض مستوى الاتصالات الاقتصادية بين روسيا والعالم العربي بشكل عام. وفي النصف الثاني من التسعينات بدأ وتيرة العلاقات بين روسيا والبلدان العربية بالتنامي في المجالين السياسي والاقتصادي.

وفي مارس/آذار عام 1995 وقعت بين روسيا ولبنان اتفاقية التجارة والتعاون الاقتصادي. وفي أعقاب زيارة قام بها لروسيا الاتحادية رفيق الحريري رئيس الوزراء اللبناني انذاك وقع الطرفان عددا من الاتفاقيات في المجال الاقتصادي، بما فيها اتفاقية تشجيع وحماية الاستثمارات المتبادلة واتفاقية الاعفاء الضريبي المزدوجة واتفاقية انشاء اللجنة الحكومية الخاصة  بالتجارة والتعاون الاقتصادي واتفاقية التعاون في مجال الثقافة والعلم والتعليم. وقد اسهمت الاتفاقيات الموقعة بين روسيا ولبنان في ابريل/نيسان عام 1997 بتطوير الاتصالات الاقتصادية والتجارية وزيادة التبادل السلعي الذي بلغ في عام 1997 93 مليون دولار.

وانعقدت في بيروت في مارس/آذار عام 1998 الجلسة الاولى للجنة الحكومية الروسية اللبنانية  في مجال التجارة والتعاون الاقتصادي، الامر الذي اثبت الديناميكية الايجابية في تطور العلاقات البينية.

وما زالت التجارة تتطور في اواخر القرن العشرين واوائل القرن الحادي والعشرين بالرغم من ان الطرفين يقولان دوما انهما ينتظران المزيد من ذلك. وبلغ التبادل السلعي بين روسيا ولبنان في عام 2000 ما مجموعه 250 مليون دولار. اما في عامي 2004 و2005 فبلغ التبادل التجاري بين البلدين 500 مليون دولار،  ثم تراجع حتى  350 مليون دولار في عامي 2006 و 2007 وذلك بسبب تفاقم الاوضاع السياسية في لبنان.

وتعول لبنان على زيادة عدد السواح الروس القادمين الى البلد باعتبارهم ضيوفا تقليديين في الشرق وموردا ثابتا لإيرادات مالية.

وابتداءا من عام 2000 تعمل جمعية الصداقة والتعاون العملي “روسيا – لبنان” التي يترأسها الدبلوماسي المخضرم  اوليغ بيريسيبكين.

التعاون في مجال التعليم

وقع في 3 فبراير/شباط محضر التعاون بين وزارتي التعليم الروسية واللبنانية الذي يقضي  بأن تقدم روسيا  للمواطنين اللبنانيين فرصة الحصول على التعليم  في مؤسسات التعليم العالي الروسية ومنح جامعية فيها. كما يقضي هذا المحضر بتبادل رجال العلم والمتدربين من كلا البلدين.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.