العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

أستراليا: حملة مكافحة الإجهاض تستهدف حزب العمال

أصبح مرشحو حزب العمال أهدافًا لحملة مناهضة للإجهاض نظمتها مجموعة «مؤيدة للحياة».
استهدفت حملة إعلانية مرشحي حزب العمال بسبب سياسة سابقة تسمح بالإجهاض في المستشفيات العامة.
وبحسب ما ورد تم تسليم كتيبات للناخبين في المقعد الهامشي لماكواري تحمل شعار: «حزب العمال يريدكم أن تمولوا عمليات الإجهاض».
وتوضح صورة أحد المنشورات على Twitter أنه تم التصريح من قبل مجموعة «مؤيدة للحياة» اسمها، Cherish Life Queensland.
وخص المنشور بالذكر أنطوني ألبانيزي وكذلك مرشحة حزب العمال لماكواري سوزان تمبلمان.
وقد أدارت المجموعة حملة متطابقة تقريبًا لانتخابات 2019، واستهدفت أيضًا السيدة تمبلمان.
وأثارت مساعدة وزيرة المرأة الأسترالية أماندا ستوكر الجدل مؤخرًا من خلال المشاركة في إحد تجمعات المجموعة في بريزبين.
وقال رئيس الوزراء سكوت موريسون، الأسبوع الماضي، إنه لا يريد مناقشة حول الإجهاض، الذي يستهلك الولايات المتحدة حاليًا، في أستراليا لأنه يمكن أن «يقسم هذا البلد بالعمق».
فقد أعلن موريسون: «لا أريد أن أرى الجدل المضطرب والمثير للانقسام الذي شهدناه على مدى عقود [في الولايات المتحدة] يدور هنا في أستراليا».
وأضاف: «لا أنوي إدراجها في جدول الأعمال، لأنني أعتقد أنها يمكن أن تكون قضية خلافية ومثيرة للانقسام، ولا أوصي بأن تكون جزءًا من نقاشنا الوطني».
وقال حزب العمال في الانتخابات الأخيرة إنه سيتحرك لإتاحة عمليات الإجهاض الممولة من دافعي الضرائب في المستشفيات العامة، لكن الحزب لم يعلن عن سياسة مماثلة في هذه الانتخابات.
وتصف منشورات Cherish Life موقف حزب العمال من الإجهاض بأنه «متطرف».
وفي الماضي زعم قادة الجماعة أن معتقداتهم الدينية تجبرهم على معارضة عمليات الإجهاض.
وقالت المجموعة «اننا نفعل ذلك للمساعدة في إبعاد أعضاء البرلمان والأحزاب المؤيدة للإجهاض والقتل الرحيم عن الحكومة، وذلك لحماية حياة الإنسان. ليس لدينا تحالف أو انتماء سياسي، لكننا سنستهدف أولئك الذين يستهدفون الحياة».

 

إعلان Zone 5

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.