العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

ترقب شعبي وتجاهل اعلامي في المانيا محاكمة قاتل مروة الشربيني تبدأ اليوم في دريسدن

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

برلين ـ وكالات ـ تسود حالة من الترقب الشديد في اوساط الجالية العربية والاسلامية في المانيا على اثر بدء محاكمة قاتل المصرية مروة الشربيني والتي لقبتها وسائل الاعلام العربية بشهيدة الحجاب. ولعله من سخرية القدر ان تدور هذه المحاكمة في نفس المحكمة التي لقيت مروة مصرعها فيها. وأعلنت الحكومة الالمانية بأنها ستؤمن لقاعة المحكمة تعزيزات أمنية مكثفة نظرا لحساسية القضية والتي من المتوقع ان تستمر لمدة ثلاثة اسابيع.
والمتهم اليكس في روسي ينتمي الى اقلية المانية ويتحدر من الاورال. ويبلغ من العمر 28 عاما ويمكن ان يحكم عليه بالسجن مدى الحياة لقتله السيدة ومحاولة قتل زوجها الذي هرع لنجدتها.ومثل اليكس في الاول من تموز/يوليو امام محكمة الاستئناف بعد حكم عليه صدر عن محكمة دريسدن في محاكمة اولى وقضى بدفع غرامة قدرها 780 يورو لتوجيهه شتائم عنصرية الى ضحيته مروة الشربيني (31 عاما).
وكان وصفها في آب/اغسطس 2008 بانها ‘اسلامية’ و’ارهابية’ و’قذرة’ بعدما جاءت تطلب منه ما اذا كان ابنها يستطيع استخدام ارجوحة كان يجلس عليها ليدردش مع ابنة شقيقته.
وخلال جلسة الاستئناف، اخرج المتهم سكينا يبلغ طول نصلها 18 سنتم ونجح في ادخالها الى المحكمة التي لم تخضع لاي اجراءات مراقبة امنية، وطعن بها المصرية التي كانت حاملا في شهرها الثالث 16 مرة. وتوفيت الشربيني قبل وصول سيارة الاسعاف. وقال محضر الاتهام ان زوجها علوي علي عكاظ الذي هرع لنجدتها اصيب بـ16 طعنة سكين خصوصا في الرأس والحلق قبل ان يصاب برصاصة في ساقه اطلقها شرطي. وجرت هذه الحوادث على مرأى من الطفل الاول للزوجين الذي يبلغ من العمر ثلاث سنوات ونصف سنة.
وبمعزل عن الجدل حول الامن في المحاكم ـ اذ ان الشرطي تدخل بعد دقائق من بدء الهجوم – احدث غياب رد فعل من السلطات الالمانية لمواجهة هذه الحادثة العنصرية بشكل واضح، صدمة لدى الرأي العام العربي.
فقد مضت ايام قبل ان تحتل الجريمة العناوين الرئيسية للصحف الالمانية، وادرجت تحت زاوية ‘امنية’ بحيث كانت شبيهة بما شهدته قضية نزاع على ارث في بافاريا قبل اشهر. ومضى اسبوع قبل ان تعلن الناطقة باسم المستشارة الالمانية انغيلا ميركل عقد لقاء مع الرئيس المصري حسني مبارك على هامش قمة مجموعة الثماني في ايطاليا، واصفة الجريمة بانها ‘تندرج في اطار كره الاجانب على ما يبدو’.
ومع ذلك كان الانفعال واضحا في مصر حيث تلت جنازة المصرية تظاهرات امام السفارة الالمانية في القاهرة، ثم في ايران وتركيا. واكدت هذه الدول ان السلطات الالمانية تقلل عمدا من دوافع جريمة كره الاجانب هذه.
وخلال التحقيق، لم يخف المتهم ‘كرهه الشديد’ لغير الاوروبيين وخصوصا المسلمين. ولم تكشف الفحوص النفسية والعقلية اي عناصر تقلل من مسؤوليته، لذلك يمكن ان يحكم عليه بالعقوبة القصوى اي السجن مدى الحياة التي طلبتها النيابة. المتهم من الروس الالمان الاصل الذي عادوا بكثافة الى وطن اجدادهم بعد انهيار الاتحاد السوفييتي. وهو يعيش منذ 2003 في دريسدن على الاعانات الاجتماعية.
من جهة أخرى غادر القاهرة الاحد نقيب الصحافيين المصريين حمدي أحمد خليفة متوجها الى برلين للمشاركة في فعاليات محاكمة قاتل مروة الشربيني. وصرح خليفة قبل مغادرته القاهرة ‘سأشارك في الدفاع المدني عن الشهيدة مروة الشربيني التي راحت ضحية العنصرية وذلك في إطار مشاركة نقابة المحامين المصريين السفارة المصرية في المانيا، وتقديم دفاعها في 11 جلسة منها خمس جلسات استماع لشهود الحادثة’.
يذكر أن وسائل الاعلام الالمانية لا تزال تتجنب التطرق لمسألة المحاكمة التي يتبع معها الاعلام الالماني اسلوب التعتيم، وكانت الحكومة الالمانية قد فرضت حظرا على نشر المعلومات الخاصة بالقضية بعد أن ثارت في المانيا والخارج تم فيها اتهام الحكومة الالمانية بالتعامل بفوقية وبالتورط في هذه القضية.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.