العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

توقعات إسرائيلية بحرب إقليمية بعد فشل السلام

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

توقعت صحيفة “هارتس” الإسرائيلية نشوب حرب إقليمية فى حالة جمود السلام وكتب المحللان بالصحيفة “عاموس هارِِِيل” و”آفى إساشروف” مقالا عن موقف دول – الجوار- الفلسطينى إزاء الأوضاع الخطيرة المستجدة فى المنطقة.

وتساءل الكاتبان إلى أى جانب ستنحاز دول الجوار فى حالة نشوب صراعٍ عسكرى بالإقليم.. فى الوقت الذى يمهل فيه رئيس الوزراء الإسرائيلى “بنيامين نتانياهو” المجتمع الدولى أسابيع لكبح جماح إيران وإيقاف برنامجها النووى الذى تعكف عليه، حيث تنشب الحرب الكلامية بكثافةٍ، الأمر الذى يبعثُ على الريبةِ والقلق من قِِبل الدول العربية.

إعلان Zone 4

وأشارت الصحيفة إلى أنّ الدول العربية تقوم بيد العون للفلسطينيين فى محنتهم، فى الوقت الذى تؤيد فيه سوريا إيران وتدعم حزب الله طواعيةً لطهران، وقد أدركت مصر والأردن أن الوحدة الفلسطينية تؤول إلى تكوين حكومةٍ مشتركةٍ تدخل فيها حماس، مما يشكّلُ مأزقاً للولايات المتحدة التى مررت تشريعاً للكونجرس يمنعُ الإدارةَ الأمريكيةَ من دعم حكومةِ “عبـاس – فياض” فى حالة قبولها حماس شريكاً.

وصرّح مصدرٌ مصرى أن مجهودات الوساطة قد تم إيقافها نتيجةً لظروف المنطقة المترنحةِ ورفض حماس، بسبب الضغط السورى الإيرانى، لعرض التسوية التى تقدمت به مصر وهذا يمنع أى تقدم فى مسار الحل.

وعلى صعيد آخر، فإن المصريين يحاولون إستعادة محادثات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين حتى من خلال الوساطة الأمريكية غير المباشرة.

وفى الوقت نفسهِ، تستمر مصر فى بناء الجدار الفولاذى على طول حدودها مع رفح وقطاع غزة وتشرعُ فى محاربةِ تهريب السلاح إلى القطاع.

وقد شهدت العلاقات بين مصر وحماس – حزب الله توتراً ثم إلى فتورٍ فى 2008 بعد الكشف عن شبكةِ التجسس لحساب حزب الله بمصر.. وإنْ كان قد ظهر مؤخراً بصيصاً من نور فى عودة العلاقات مع مصر.

وفى الوقت الذى يعلن فيه الأردن رسمياً عن استنكاره لممارسات حكومةِ نتانياهو، خاصةً فيما يتعلق بالبناء فى القدس الشرقية، فإن تنشيطَ التعاون الأمنى حديثاً بين الأردن وإسرائيل على طول الحدود بينهما هو دليلٌ على أن المشتبه بهم فى تفجير القنبلةِ التى استهدفت بعثة الدبلوماسيين الإسرائيليين بالأردن هم من العناصر الأردنية المنتمون لتنظيم القاعدة وغيرهم ممن لهم علاقة بحزب الله، ولا يستبعد الكاتب “عاموس هاريل” إمكانية ضلوع حماس فى هذا التفجير.

وأضاف عاموس أنّ الحصار المفروض على قطاع غزة إلى جانب الاحتياطات الأمنية المصرية من شأنهما تضييق الخناق على قيادات حماس، وفرض المصريون كذلك صعوبات على مرور المسئولين من حماس عند معبر رفح.. كما أنه لم يصل إلى حماس أى من الأربعةِ بلايين دولار – وهو المبلغ الموعودة به – لإعادة إعمار غزة مما يصعب تحقيق أى تقدمٍ فى إدارة المنطقة.

وتساءل عاموس عن الموقف بشأن الإفراج عن الجندى “جلعاد شاليط” فالأمور تبدو هادئةً منذ دورةِ الوساطةِ الألمانية الأخيرة هذا الشهر، فالفلسطينيون يأخذون على حكومة نتانياهو عدم تنفيذ الوعود التى قطعتها الحكومات الإسرائيلية السابقة على نفسها.. فى حين تتوقع إسرائيل من حماس أنْ تكون أكثر مرونةً.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.