العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2

مشهد يحبس الأنفاس.. تمساح طوله 4 أمتار يقترب وفمه مفتوح صوب رجل تعامل معه ككلب أليف

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

نشرت صحيفة The Guardian البريطانية قصة حول مروِّض تماسيح أسترالي يدعى مات رايت، قالت فيها إن الناس تبدو لهم رؤية تمساح يقترب منهم، وفمه مفتوح على مصراعيه، باعثة لخوف لا يُتصور على حياتهم وحياة أحبّائهم، والغالب أن يتفهم الجميع هذا الخوف، لأن المواجهات بين الإنسان وتماسيح المياه المالحة عادةً ما تكون نهايتها مميتة للطرف الأول، لكنها قالت إن الأمر يختلف مع رايت.

الصحيفة نقلت حكايته عندما يصدر أمراً بالجلوس لتمساح ضخم يدعى Bonecruncher ويعني “محطِّم العظام”، ويقول له: “اثبت اجلس اجلس”، وكيف تعامل معه كما لو كان يوجّه كلباً أليفاً.

إعلان Zone 4

كان رايت، الخبير بترويض الحيوانات، منشغلاً بمحاولة إزالة جذوع الأشجار من مسار نهر في الإقليم الشمالي لأستراليا، وهي منطقة تشتهر بأنهارها التي تنتشر فيها التماسيح، عندما برز تمساح بدا مرحاً للوهلة الأولى.

يظهر رايت، الذي يقدم برنامجاً تلفزيونياً تحت اسم The outback wrangler، في مقطع الفيديو الذي نشره على صفحته بموقع إنستغرام، وهو يحاول إبعاد التمساح الضخم الذي يبلغ طوله 4 أمتار.

 

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 

The hazards of working in northern Australia, Tommy’s at it again 😂😂 @australia @bisleyworkwear @topendsafaricamp #wildlife @sandpalmsatbynoe

A post shared by Matt Wright (@mattwright) on

وفي مقطع الفيديو، يغمر رايت رأسَ “بونكرانشر” أكثر من مرة في الماء، فيما يحاول التمساح الاقتراب منه هو وزميله، تومي. ويقول رايت: “لا يمكننا إنجاز أي عمل، فهو يستمر في تتبُّعنا”. ولم يُبدِ الرجلان انزعاجاً كبيراً، إلا أنهما استمرا في توجيه التمساح إلى السكون في مكانه.

في منشور آخر، يقول رايت إن التمساح يبدو آفة برية (إذا جاز القول!) تشغله فيما يعمل على إزالة بعض جذوع الأشجار من الماء.

ليست هذه هي المرة الأولى التي يلتقي فيها رايت التمساحَ بونكرانشر، في الواقع، يبدو أن الزوجين طوّرا علاقة من نوع ما، فيما بينهما، على مر السنين.

في مقابلة مع NT News، يشرح رايت سبب كونه يبدو مرتاحاً خلال تعامله مع بونكرانشر، فيقول إنه تمساح لا يثق بنفسه كثيراً، لذلك غالباً ما يتسكع في الأماكن التي لا توجد بها التماسيح الكبيرة.

رايت أضاف أنه قد تعرف على التمساح خلال المواجهات التي خاضوها على مدار السنوات السبع الماضية، وأنه أصبح ضعيفاً بعد أن فقد إحدى عينيه وجزءاً من فكه.

يشير رايت إلى إدراكهم أن هذا ليس السلوك الطبيعي لتماسيح المياه المالحة، قائلاً إنه عمِل مع التماسيح لأكثر من 20 عاماً حتى الآن… وهذا هو أول تمساح رآه يتصرف بهذه الطريقة .

لذلك، ورغم البراءة التي بدا عليها تعاملهم مع التمساح، يحثُّ رايت أي شخص يواجه تمساحاً على أن يتصرف بحذر أكبر. ويقول إنه لَأمر رائع أن تشهد وتكون جزءاً من علاقة كهذه مع تمساح بري، لكن عليك أن تتذكر أن تمساح المياه المالحة هو التمساح الأكثر عدوانية في العالم، وأنه لطالما كان سبباً في عديد من الوفيات.

جذبت مقاطع الفيديو الخاصة بالمقابلة، والتي حصدت مئات الآلاف من المشاهدات، تعليقاتٍ من بينها: “هذا هو أكثر شيء رأيت فيه الروح الأسترالية وسماتها فيما شاهدته”.

بينما كتب معلق آخر: “أنا مقتنع بأنه تجسيد حي لستيف إروين [خبير في الحياة البرية وشخصية تلفزيونية أسترالية شهيرة، عُرف ببرنامجه ذائع الصيت “صائد التماسيح” (The Crocodile Hunter)، وتوفي في عام 2006]”.

إعلان Zone 5

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.