العنكبوت الالكتروني
أخبار لبنان، أخبار أستراليا، أخبار الوطن العربي، أخبار عالمية، مقالات، أخبار إقتصادية، أخبار رياضية، أخبار المشاهير، صحة، الدفاع والأمن، منوعات، أخبار على مدار الساعة

Ad Zone 2A

Ad Zone 2A

أستراليا.. في حوار مع “ايه بي سي” : عبيد يهاجم روبرتسون بعد قرار الفصل

Ad Zone 4B

سيدني, استراليا (ترجمة: العنكبوت الالكتروني) – شن الوزير العمالي الأسبق بولاية نيو ساوث ويلز ايدي عبيد هجوما لاذعا على قائد المعارضة العمالية بالولاية جون روبرتسون بعد قرار فصله من الحزب.

وكان حزب العمال بالولاية قد اتخذ قرارا بفصل الوزيرين العماليين السابقين ايدي عبيد وأيان ماكدونالد بداعي تسببهما في تشويه سمعة الحزب، على خلفية ضلوعهما في شبهات فساد حققت فيها المفوضية المستقلة لمكافحة الفساد التي حققت في استفادة عائلة عبيد بعشرات الملايين من الدولارات جراء معلومات مسربة بشأن مناقصة تعدين فحم مشبوهة وقتما كان أيان ماكدونالد وزيرا للتعدين بالولاية.

وفي حوار حصري مع “ايه بي سي” أصر ايدي عبيد على أنه لم يرتكب أي خطأ واصفا جلسات تحقيق مفوضية مكافحة الفساد بأنها أشبه بالمطاردة السياسية.

وتابع عبيد: ” أدحض تلك الادعاءات، وأصر على أنني وعائلتي سوف تتم تبرئتنا”.

واستطرد قائلا: ” إذا قام جون روبرتسون بالقفز على النتائج ضاربا عرض الحائط بحزب يدافع على مدار ما يزيد عن 100 عاما عن حقوق الأفراد وحماية القانون، فإنه إذا يحاول تحقيق نقاط سياسية على حسابي”.

وكان عبيد قد هدد في مارس الماضي باتخاذ إجراءات قانونية في حالة إقدام الحزب على فصله قبل تسليم المفوضية نتائج التحقيقات.

وأشار عبيد إلى ثقته في الحصول على البراءة هو وأسرته حتى في حالة توجيه المفوضية اتهامات له ولعائلته، وتصعيدها إلى المحكمة العليا، مشيرا إلى أن حزب العمال سيعتذر إليه يوما ما بعد إثبات براءته.

من جانبه، علق روبرتسون بقوله إنه لا يهتم بما يقوله عبيد، معلنا عن إصراره على قرار الفصل.

ومن المقرر أن يسلم ديفيد ايب مفوض مكافحة الفساد نتائج التحقيقات في 31 يوليو القادم.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.